العلم والمعرفة

تعرف على بهيجة حافظ التي يحتفي جوجل بميلادها اليوم

تحتفل شركة جوجل اليوم الموافق 4 من أغسطس الجاري بالذكرى 112 لميلاد الفنانة والمخرجة بهيجة حافظ، فمن هي بهيجة حافظ وما هي إنجازاتها السينمائية؟ تعرف على الإجابة معنا من هذا المقال.

بهيجة حافظ

ولدت بهيجة حافظ في حي محرم بك في محافظة الإسكندرية في يوم 4 أغسطس 1908.

وهي ابنة إسماعيل باشا حافظ الذي كان ناظراً للخاصة السلطانية في عهد السلطان حسين كامل.

درست في مدرسة الفرنسيسكان ومدرسة الميردي ديو.

ثم سافرت إلى فرنسا في عمر 15 عامًا وحصلت على شهادة جامعية من الكونسرفتوار في الموسيقى عام 1930.

نشأت بهيجة في عائلة أرستقراطية تعشق الفن والموسيقي، ونمى حب الموسيقي بداخل الفتاة منذ صغرها.

  • كان والدها إسماعيل حافظ باشا هاوياً للموسيقى، وقد مارس تأليف الأغاني وتلحينها.
  • وكان يعزف على العديد من الآلات الموسيقية مثل، العود والقانون والبيانو.
  • وكانت والدتها تعزف على الكمان.

ولكن على الرغم من ذلك، كانت عائلة بهيجة ضد عملها في السينما والإخراج وأعلنت عائلتها تبرأها من بهيجة بعد دخولها عالم الفن.

تميزها في الموسيقى من صغرها

بدأت بهيجة في العزف على البيانو وهي في سن الرابعة، قد ألفت أول مقطوعة موسيقية لها وهي في التاسعة، وأعجب والدها بهذه المقطوعة وأسماها بهيجة.

ثم بعد ذلك بدأت بهيجة في تأليف مقطوعتين، وسمت الأولى باسم من وحي الشرق والثانية معلهشي.

بهيجة حافظ

دخول بهيجة عالم الفن

تزوجت بهيجة من رجل لا يحب الموسيقى، لذلك ظهر الخلاف بين الزوجين، لذلك طلبت من زوجها الطلاق.

وبعد طلاقها من زوجها لم ترغب بهيجة في البقاء بالإسكندرية خاصةً وبعد وفاة والدها أيضًا، فقررت الاستقرار بالقاهرة ليبدأ فصل جديد من حياتها.

اشتهرت بهيجة في عالم الموسيقي، فكانت أول سيدة مصرية تقتحم عالم تأليف الموسيقي، ونُشرت صورتها في مجلة المستقبل التي كان يصدرها إسماعيل وهبي، شقيق يوسف وهبي، وكُتب تحتها “أول مؤلفة موسيقية مصرية”.

وصادف هذا الوقت حينما كان يبحث محمد كريم عن بطلة لفيلمه (زينب) بعد رفض يوسف بك وهبي قيام الفنانة أمينة رزق بالبطولة.

لفت نظر محمد كريم الفتاة التي ظهرت على الغلاف، وقرر الذهاب إليها لتشاركه في بطولة الفيلم.

رحبت وفرحت بهيجة بهذا الفيلم، ولكن وجدت معارضة شديدة وكبيرة من عائلتها لدرجة تبرأ عائلتها من بهيجة وأخذ العزاء فيها.

وقامت بهيجة بوضع الموسيقى التصويرية للفيلم بالإضافة إلى بطولته، فكانت أول امرأة قامت بتأليف الموسيقى التصويرية للأفلام في السينما المصرية.

اقرأ أيضًا:

تأسيس شركتها للإنتاج

أنشأت بهيجة شركة إنتاج سينمائي وأسمتها فنار فيلم، أنتجت وأخرجت العديد من الأفلام مثل:

  • فيلم ليلى بنت الصحراء: كان أول فيلم مصري ناطق يعرض في مهرجان برلين السينمائي الدولي وحصل على الجائزة الذهبية.
  • الضحايا.
  • ليلى البدوية.

وعلى الرغم من مكانة فيلم ليلى بنت الصحراء في تاريخ السينما المصرية، ويعد من الأفلام ذات العلامات الفاصلة في تاريخ السينما والأفلام المصرية، إلا أنه كان السبب في إفلاس شركة فنار فيلم واضطرت بهيجة للتوقف عن الإنتاج لمدة تصل إلى عشر سنوات تقربيًا.

وعادت بهيجة مجددًا بعد 10 سنوات لإنتاج فيلم زهرة السوق، وقامت بتلحين العديد من الأغنيات في الفيلم، إلا أن حظ الفيلم لم يكن جيدًا ولم يحالفه النجاح، وكان سبباً في إشهار بهيجة لإفلاسها.

وسبب هذا الفيلم صدمة كبيرة لها جعلتها تتوقف نهائياً عن الإنتاج السينمائي، وتوقفت رحلة كفاح رائدة من رائدات السينما المصرية.

واختفت بهيجة عن الأنظار ولم تظهر مجددًا في السينما إلا في دور قصير في فيلم القاهرة 30، عندما اختارها المخرج صلاح أبو سيف لتقوم بدور الأميرة السابقة شويكار.

صالون بهيجة حافظ الثقافى

على الرغم من ابتعاد بهيجة عن السينما، ولكنها لم تبتعد عن حبها للموسيقى ونشاطها.

فقد أنشأت في عام 1937 أول نقابة عمالية للموسيقيين وظلت هذه النقابة قائمة حتى عام 1954.

وفي عام 1959 أنشأت صالونها الثقافي داخل قصرها المجاور لقصر هدى شعراوي في شارع قصر النيل وكانت بهيجة تعزف على البيانو، وتقدم العديد من الأصوات الشابة الجديدة لمساعدتهم على الشهرة والنجاح.

وتوفيت بهيجة في يوم 13 ديسمبر من عام 1983. ورحلت بصمت تاركة ورائها العديد من المؤلفات الموسيقية وتركت علامة فارقة في تاريخ تطوير الموسيقى ودخولها إلى الأفلام المصرية.

السابق
مزامنة جهاز الكمبيوتر الخاص بك مع Google Drive بالصور
التالي
أفضل تمارين عقلية لتعزيز الذاكرة وصحة الدماغ
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments