الكيس الدهني: أسبابه وأعراضه وعلاجه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 22 سبتمبر 2020
الكيس الدهني: أسبابه وأعراضه وعلاجه

التكيسات الدهنية هي أكياس تظهر على الجلد، وغالبًا ما تكون غير سرطانية. غالبًا ما يظهر الكيس الدهني على الوجه أو الرقبة.

عادةً ما يشخص الأطباء الكيس من خلال الفحص البدني والتاريخ الطبي فقط. في بعض الحالات ، يتم فحص الكيس بدقة أكبر بحثًا عن علامات السرطان. تعرف معنا في مقالنا اليوم على علاج وأسباب وأعراض الكيس الدهني.

أسباب الكيس الدهني

تتكون الأكياس الدهنية من الغدة الدهنية. تنتج الغدة الدهنية الزيت (أو الزهم) الذي يعطي الشعر والجلد اللمعان (الزهم يظهر بشكل واضح عند أصحاب البشرة الدهنية).

يمكن أن يتطور الكيس الدهني في حالة تلف أو انسداد الغدة أو بسبب الصدمات أو الإصابات، قد تكون الصدمة عبارة عن خدش أو جرح جراحي أو حالة جلدية مثل حب الشباب.

تنمو الكيس الدهني ببطء، لذلك قد تكون الصدمة قد حدثت قبل أسابيع أو أشهر من ملاحظة الكيس الدهني.

قد تشمل الأسباب الأخرى للكيس الدهني ما يلي:

  • تلف الخلايا أثناء الجراحة.
  • الحالات الوراثية ، مثل متلازمة جاردنر أو متلازمة وحمة الخلايا القاعدية.
علاج الكيس الدهني

أعراض الكيس دهني

عادة ما يكون الكيس الدهني الصغير غير مؤلم. قد تسبب الأكياس الكبيرة على الوجه والرقبة ضغطًا وألمًا. عادةً ما يتم ملء هذا النوع من الكيسات بالكيراتين، والتي تعد أيضًا عنصرًا أساسيًا في تكوين البشرة والأظافر.

تشمل مناطق الجسم التي يكثر ظهور الكيس الدهني عادة ما يلي:

  • فروة الرأس.
  • الوجه.
  • الرقبة.

قد يشير الكيس الدهني إلى ضرورة الفحص الطبي العاجل عند الطبيب لأنه قد يشير إلى خلايا سرطانية وخاصةً عند ظهور الأعراض التالية:

  1. قطره أكبر من خمسة سنتيمترات.
  2. يظهر مجددًا بعد إزالته.
  3. ظهور علامات العدوى: مثل، الإحمرار أو الألم.
إقرأ أيضا  أسباب فقدان الذاكرة وعلاجها ومضاعفاتها

اقرأ أيضًا:

التشخيص

غالبًا ما يشخص الأطباء الكيس الدهني بعد إجراء فحص بدني بسيط. وتشمل الاختبارات الشائعة المستخدمة لتشخيص الكيس الدهني ما يلي:

  • الأشعة المقطعية: يساعد الطبيب في العثور على أفضل طريق للجراحة أو إزالة الكيس الدهني واكتشاف التشوهات.
  • الموجات فوق الصوتية: تحدد محتويات الكيس
  • الخزعة: يقوم الطبيب بإزالة كمية صغيرة من الأنسجة من الكيس لفحصها في المختبر بحثًا عن علامات السرطان.

علاج الكيس الدهني

يمكن لطبيبك علاج الكيس الدهني عن طريق تصريفه أو إزالته جراحيًا. عادةً، يفضل الطبيب التخلص من الكيس الدهني جراحيًا، ولكن هذا ليس لأنها خطرة ولكن لأسباب تجميلية.

نظرًا لأن معظم الأكياس الدهنية ليست ضارة بصحتك، سيسمح لك طبيبك باختيار خيار العلاج المناسب لك.

ولكن يجب أن تتذكر أنه بدون استئصال جراحي، سيعود الكيس الدهني عادةً، حيث يعد أفضل علاج هو الإزالة الكاملة من خلال الجراحة. ولكن بعض الناس لا يقررون الجراحة، لأنها يمكن أن تسبب ندبات.

قد يستخدم طبيبك إحدى الطرق التالية لإزالة الكيس الدهني:

  • الاستئصال العريض التقليدي، والذي يزيل الكيس تمامًا ولكن يمكن أن يترك ندبة طويلة (لا تفضله العديد من النساء).
  • الحد الأدنى من الاستئصال، والذي يسبب تندبًا ضئيلًا ولكنه ينطوي على خطر عودة الكيس الدهني مجددًا.
  • الليزر مع الاستئصال: يستخدم الليزر لعمل ثقب صغير لتصريف الكيس من محتوياته.

بعد إزالة الكيس الدهني غالبًا ما يوصي الطبيب باستخدام مرهم مضاد حيوي لمنع العدوى. يجب عليك استخدامه حتى اكتمال عملية الشفاء. وقد قوم الطبيب أيضًا بوصف كريمًا للندبات لتقليل ظهور أي ندبات جراحية.

إقرأ أيضا  أعراض الانسداد الرئوي المزمن وأسباب الإصابة به وعلاجه ونصائح للوقاية منه

المصدر

1149 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x
المقال إظهار إشعارات بآخر وأحدث المقالات!
Dismiss
Allow Notifications