الحج والعمرة

توصيات وفوائد الحج للنساء

الحج ركن من أركان الإسلام شرعه الله عز وجل تزكية للنفس ورياضة للروح وتصفية للجوهر وفرصة طيبة للرجوع إلى الله سبحانه وتعالي، قال تعالى: “الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ فَمَنْ فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلا رَفَثَ وَلا فُسُوقَ وَلا جِدَالَ فِي الْحَجِّ” (البقرة:197)، وهناك يجتمع المسلمون من شتى ابقاع الأرض يجتمع السوري مع الموريتاني ويجتمع النيجري مع النرويجي والهندي مع الأمريكي يقولون بلسان واحد: الله أكبر، لبيك اللهم لبيك، لا شريك لك لبيك، اللهم اغفر ذنوبنا، واستر عيوبنا، وكفر عنا سيئاتنا، وتوفنا مع الأبرار، فيستجيب الله دعاءهم، ويخرجهم من ذنوبهم كما يخرج الطفل يوم ولدته أمه، قال تعالى: “يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ” (الحجرات:13)، وقال النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (من حج لله فلم يرفث ولم يفسق، رجع كيوم ولدته أمه) “متفق عليه ويتضمن المقال التالي ما يزيد على 109 نصيحة للمرأة المسلمة في الحج، فسارعو بقرائته .

أولا : عند الاستعداد لرحلة الحج للمرأة

  1. لتتذكر المرأة بأن الحج ركن من أركان الإسلام.
  2. وجود المحرم مع المرأة في السفر أمر واجب.
  3. واجب على من أرادت أداء الحج والعمرة أن تتزود بالقراءة عن هذه العبادات.
  4. لا حاجة لشراء ملابس جديدة للحج وتكفي النظيفة.
  5. ليس للمرأة تخصيص ملابس بألوان معينة لهذه العبادة.
  6. لا يشرع تطييب الملابس ولا تنزيينها قبل الرحلة.
  7. الحيض لايمنع المرأة من الذهاب للحج.
  8. من جاءها الحيض قبل السفر فعليها أن تغتسل قبل الرحلة.
  9. لا بأس من استعمال حبوب رفع الدورة للحج. وذلك بعد استشارة الطبيب.

ثانيا : عند الميقات

  1. الميقات هو الموضع الذي نهل عنده بالنسك للعمرة او الحج.
  2. لا يشترط أن تكون المرأة على طهارة قبل وبعد الميقات.
  3. يكفي قول (لبيك الله بعمرة) للدخول فى العبادة.
  4. يشرع للمرأة قول (فإن حبسني حابس فمحلي حيث حبستني) وهذا ينفعها لو كانت تخشي من المرض او أي مانع سواء في الطريق وغيره.
  5. الميقات في الطائرة يكفي فيه المحاذاة وعلى المرأة التأكد من موعد محاذاة الطائره للميقات.
  6. لا بأس من الإهلال بالنسك ولو قبل الميقات بدقائق قليلة , حذرا من المسافة.
  7. عند الذهاب بنية الحج أو العمرة واجب على المرأة رفع النقاب , ونزع القفازين.
  8. الميقات فى البر لا يشترط فيه النزول عند الميقات, ولكن يكفي المحاذاة والمقاربة منه.
  9. يمكن للمراة لو كانت فى ميقات البر أن تغتسل في الفندق. ثم تمر على الميقات من غير نزول فيه ثم تهل بالتلبية.
  10. لو حدث الحيض فللمرأة أن تهل بالعمرة او الحج وتستمر في عبادتها.
إقرأ أيضا  صورة: مناسك الحج

ثالثا: اثناء الطريق إلي مكة

  1. يشرع للمرأة بعد الإهلال بالنسك أن تكثر من التلبية.
  2. يجوز للحائض أن تلبي طوال الطريق.
  3. يستحب للمرأة شغل وقتها بالدعاء وقراءة القران.
  4. تقطع المرأة التلبية اذا وصلت الى مكة.

رابعا: النزول فى السكن او الفندق

  1. لا بأس للمرأة ان تغير من لابسها لترتدي مايناسبها عند أداء العمرة او الحج
  2. ممكن للمرأة ان ترتاح لفتره, تم تؤدي العمرة.
  3. لا يجوز لها أن تفعل أي أمر مع زوجها مما يثير الشهوة بينهما.
  4. ممكن للمرأة أن تغتسل طلبا للراحة والنشاط.
  5. لا بأس بإستعمال الصابون المعتاد فى النظافة.

خامسا: محظورات الإحرام

  1. المحظورات تعني الأمور الممنوع فعلها بعد الإهلال بالتلبية الى التحلل من النسك.
  2. يحرم على المرأة بعد التلبية : قص الظفر و قص الشعر و التطيب لبس القفازين و ارتداء النقاب و الجماع ومقدماته.
  3. واجب على المرأة نزع النقاب والقفاز عند الإهلال النية.
  4. للمرأة التي تريد تغطية وجهها أن تضع عليه ساتر غير النقاب.
  5. لا بأس من لمس الساتر للوجه.
  6. واجب على المرأة كشف وجهها إذا لم يكن حولها رجال أجانب.
  7. يحرم عليها وضع أي طيب على ملابسها قبل وبعد الإهلال بالعمرة او الحج.
  8. قبل فعل أي أمر متعلق بالعبادة واجب على المرأة ان تسأل.

سادسا: الكفارات للمحظورات

  1. من فعلت محظورا على سبيل النسيان أو الجهل فلا شي عليها.
  2. تتحقق الكفارة بوجود العلم والقصد والتذكر من الفاعلة.
  3. من تركت واجبا عمدا (مثل رمي الجمرات) فعليها كفارة ذبح شاة.
  4. من ارتكبت محظورا فهي مخيرة بين ثلاثة كفارات : صيام ثلاثة أيام – ذبح شاة – إطعام ستة مساكين.
  5. لو وقع الجماع من المرأة بعد الإهلال بالحج وقبل التحلل الأول فعليها: بطلان الحج و يجب عليها القضاء في السنة التالية وعليها نحر بدنة (بغير أو بقرة) إذا كانت غير مكرهة بالجماع.

سابعا: مباحات للمرأة فى العمرة والحج

  1. يقصد بالمباحات أي الأمور التي يمكن فعلها ولا تؤثر على العبادة.
  2. لا بأس بحك الجلد أو الرأس.
  3. لو أرادت المرأة الاستحمام فلها ذلك وبإمكانها استعمال الشامبو المعتاد.
  4. يمكن استعمال الكريمات المرطبة للجلد لكن غير المعطرة في الحج والعمرة.
  5. ممكن استعمال مناديل التعقيم (التطهير).
  6. ممكن استعمال فرشاة الأسنان والسواك.
  7. لا بأس للمرأة من تغطية رأسها أثناء النوم.
  8. ممكن للمرأة تغير الملابس بما يناسب أداء العبادة.
  9. لا حرج في استعمال أي نعال او حذاء للمشي.
  10. لا بأس من استعمال الفازلين لمنع الإحتكاك بين الفخذين.
  11. لا بأس من استعمال الكرسي المتحرك لتيسير أداء العبادات عليه.
إقرأ أيضا  الحج سؤال وجواب - الجزء الأول

ثامنا: نسك العمرة

  1. لا بأس بأداء المرأة العمرة لوحدها من دون المحرم معها.
  2. للمرأة ان تستعين بكتيبات الأدعية من غير تخصيص لها فى الاشواط في الطواف والسعي.
  3. واجب على المرأة ألا تزاحم الرجال عند الحجر الأسود والركن اليماني.
  4. العمرة فيها طواف سبعة أشواط تم الصلاة بركعتين في أي مكان ان تيسر لها ثم السعر سبعة أشواط وبعدها التقصير من الشعر.
  5. التقصير من الشعر يكون بالقص قدر طرف الأصبع فقط.
  6. واجب أن يكون تقصير الشعر بعيدا عن نظر الرجال الأجانب.

تاسعا: فترة التمتع

  • فترة التمتع هي الأيام التي تكون بعد الانتهاء من العمرة وقبل البدء بالحج.
  • يقصد بالتمتع أي أن الإنسان يتمتع بما كان ممنوعا عنه في العمرة.
  • لا بأس للزوجين من المعاشرة والتمتع ببعضهما بعد إنتهاء العمرة وفي هذه الفتره.
  • يستحب للمرأة أن تحرص على الدعاء وقراءة القرأن والاستفادة من المحاضرات في هذه الفتره وبعدها.

عاشرا: يوم التروية (الثامن من ذي الحجة)

  1. يكون في هذا اليوم الاستعداد لأداء مناسك الحج.
  2. ليس للحج ملابس خاصة به من قبل النساء.
  3. الاغتسال في هذا اليوم من المستحبات.
  4. لا بأس بالإهلال بالحج في أي وقت في هذا اليوم.
  5. الذهاب الى منطقة مني من المستحبات في هذا اليوم.
  6. يمكن التوجه مباشرة الي منطقة عرفة ليلا تفاديا للزحام في منطقة مني.
  7. تشرع التلبية من المرأة أثناء التوجه الي منطقة عرفة أو مني.

الحادي عشر: يوم عرفة (التاسع من ذي الحجة)

  1. هذا أعظم يوم طلعت عليه الشمس ومن الأيام التي فيها أجر كبير.
  2. لا بد وأن تحرص المرأة في هذا اليوم تحديدا على الدعاء وحفظ اللسان من كل كلام محرم.
  3. من الدعاء المستحب: لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير.
  4. لا بأس لها لو أرادت أن تنام لتتقوي علي العبادة لا حقا.
  5. الصلاة في يوم عرفة تكون قصرا وجمعا بين الظهر والعصر.
  6. ينتهي هذا اليوم بغروب الشمس.

الثاني عشر: ليلة مزدلفة (العاشر من ذي الحجة)

  1. بعد مغيب شمس يوم عرفة وواجب التوجه الى منطقة مزدلفة.
  2. أثناء التوجه إلي مزدلفة تستحب التلبية.
  3. ليس في مزدلفة من عبادة معينة إلا أداء صلاتي المغرب والعشاء جمعا وقصرا.
  4. الراحة في هذه المنطقة مطلوبة وحتي تكون المرأة في نشاط للعبادات.
  5. لا يشترط جمع الحصي من منطقة مزدلفة.
  6. يشرع للنساء الخروج من مزدلفة بعد منتصف الليل لرمي الجمرات (سبع حصيات) ثم أداء طواف الإفاضة والسعي والتقصير والنحر.
  7. من كان مرافقا للنساء فله أن يفعل العبادات مع النساء لو كان هناك تعجل.
  8. ممكن للمرأة التي لا تتوقع أن يأتيها الحيض وتأخير طواف الإفاضة ليكون مع طواف الوداع.
إقرأ أيضا  مناسك العمرة بالصور

التالت عشر: يوم النحر (العاشر من ذي الحجة)

  1. في هذا اليوم عدة أعمال: طواف الإفاضة والسعي ورمي الجمرات والتقصير والنحر لمن لم يعملها في الليل السابق.
  2. يمكن عمل العبادات السابقة ابتداء من الليل أو بعد الفجر مباشرة.
  3. ممكن للمرأة أن تقص من شعرها إذا رجعت إلي السكن.
  4. رمي الجمرات تكون فقط للعقبة الكبري بسبع حصيات.
  5. إذا فعلت المرأة أمرين من ثلاثة من بين (الطواف – السعي – الرمي – التقصير) فلها أن تحل من إحرامها.
  6. إذا فعلت المرأة ثلاثة أمور مثل (الطواف ومعه السعي – الرمي – التقصير) فيحل لها الجماع مع الزوج
  7. واجب التوجه ليلا إلي منطقة مني للمبيت فيها.
  8. المبيت يعني الجلوس في مكان ما ليلا.
  9. لا بأس لمن عجزت عن الذهاب لمنطقة مني ليلا أن تكون في السكن ولا شىء عليها.

الرابع عشر: يوم التشريق (الحادي عشر من ذي الحجة)

  1. واجب في هذا اليوم أن ترمي المرأة الجمرات الثلات (21 حصاة).
  2. رمي الجمرات ممكن تحقيقه من بعد أذان الظهر إلي الفجر.
  3. من كانت عاجزة عن الرمي فلها ان تنيب أي إنسان.
  4. بعد مغيب الشمس واجب التواجد في منطقة مني.
  5. المبيت في مني لا يشترط في النوم وانما لابد التواجد فيها.
  6. لا بأس من العودة إلي السكن بعد قضاء جزء من الليل في مني.

الخامس عشر: يوم التشريق (الثاني عشر من ذي الحجة)

  1. هذا يوم التعجل لمن أرادت أن تسافر من الحج لتعود لبلدها.
  2. في هذا اليوم فقط رمي الجمرات (21 حصاة) ثم طواف الوداع.
  3. يمكن للمرأة أن تنيب أي إنسان ليرمي عنها.
  4. بعد الانتهاء من رمي الجمرات يكون هناك طواف الوداع لمن أرادت السفر.
  5. من كانت متأخرة في السفر فلها بعد رمي الجمرات أن تتوجه إلي مني ليلا والوداع يكون لا حقا.
  6. لو رغبت المرأة ألا تذهب إلي منطقة مني ليلا فلها ذلك وأن تجلس في السكن وتكون في حكم المتعجل بالسفر.

السادس عشر: طواف الوداع

  1. واجب على المرأة أن تؤدي طواف الوداع.
  2. من عجزت عن أداء الطواف بسبب المرض أو المشقة الشديدة فإنه يسقط عنها.
  3. يسقط طواف الوداع بسبب الحيض.
  4. من عليها طواف الإفاضة فلها أن تجعله مع الوداع ويكون طوافا واحدا سبعه أشواط.
  5. لا بأس لو كان طواف الوداع في اليوم التالي ولكن يكون قريبا من موعد السفر.
  6. يشرع التعجل بالسفر بعد طواف الوداع وان لم يكن هناك سبب مهم.

للمزيد من التوضيح برجاء وضع رد أو تعليق وسيتم الرد عليكم بإذن الله

إقرأ أيضاً :

السابق
كيفية تحضير السلطة الإيطالية الحارة (منعشة ودسمة)
التالي
من أحكام النساء في الحج

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن