من هو أحمد ديدات فارس الدعوة الإسلامية؟

كتابة: Mai Hesham - آخر تحديث: 18 يوليو 2020
من هو أحمد ديدات فارس الدعوة الإسلامية؟

أحمد ديدات من أشهر وأمهر وأفضل الدعاة، تميز أحمد ديدات بمناظراته الشهيرة القادرة على إقناع العديد من المفكرين والأشخاص بأن الدين الإسلامي هو دين الحق.

تميز ديدات في مقارنة الأديان وخاصةً بين الإسلام والدين المسيحي.

أحمد ديدات

ولد أحمد حسين كاظم ديدات أو احمد ديدات كما نعرفه في تادكهار في إقليم سراط في الهند في 1 يوليو 1918، ولد لأبوين مسلمين.

ثم انتقل والده إلى جنوب أفريقيا بعد مولده للبحث عن العمل والوظيفة بسبب سوء اقتصاد الهند وقتها.

نشأ ديدات على تعاليم الدين الإسلامي منذ نعومة أظافره، التحق في العاشرة من عمره بالمركز الإسلامي في ديربان (مدينة في جنوب إفريقيا) وبدأ في تعلم القرآن وأحكام الشريعة الإسلامية.

وفي عام 1934:

  • قرر والده أن يدخل أحمد إلى سوق العمل لمساعدته على المعيشة.
  • بدأ يعمل في بيع الملح ثم انتقل للعمل في إحدى مصانع الأثاث لأكثر من 12 عامًا حيث وصل إلى مدير المصنع.

ولكن هذا العمل لم يمنعه من التعلم وإكمال مسيرته التعليمية، فالتحق الشيخ أحمد بالكلية الفنية السلطانية (كما كانت تعرف) ودرس الرياضيات وإدارة الأعمال.

حادثة تغيير مجرى حياته

على الرغم من أنه لم يتلقي الشيخ أحمد تعليم إسلامي كامل، ولكن كانت الغيرة والحماسة تدب به عند ذكر زملائه (من ديانات أخرى) لقضية زواج رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم من عدة نساء.

فعمد إلى شراء نسخة من القرآن الكريم والإنجيل باللغة الإنجليزية، وبدأ رحلة التعلم الذاتي معتمدًا على ذكائه وأسلوب حديثه الشيق.

  • وعلى الرغم من أن أن ديدات لم يكن يعرف اللغة الإنجليزية، إلا أنه تعلمها في ستة أشهر بتفوق.
إقرأ أيضا  ما هي الهندسة الميكانيكية ولماذا نحتاج إلى دراستها؟

أسس لاحقاً معهد السلام لتخريج الدعاة والمركز الدولي للدعوة الإسلامية بمدينة ديربان بجنوب أفريقيا في بداية الخمسينيات وأصدر كتيبه الأول بعنوان ماذا يقول الكتاب المقدس عن محمد صلى الله عليه وسلم؟

احمد ديدات

أول مناظرة أو محاضرة للشيخ أحمد ديدات

كانت أول محاضرة لديدات بعنوان محمد صلى الله عليه وسلم رسول السلام في عام 1940 ألقاها أمام 14 شخص فقط بإحدى دور السينما في الإقليم الذي يعيش به.

نجحت قوة حجته في إعادة مرتدين كانوا قد تخلوا عن عقيدتهم إلى الإسلام وهكذا بدأ في طريق الدعوة إلى الله وإقناع العديد من الأشخاص بالدين الإسلامي.

بلغ عدد الحضور في محاضراته 40 ألفاً، وألقى ديدات محاضرات في كل أنحاء العالم، ونجح في مواجهة العديد من القسيسين في مناظرات عامة.

ومن أشهر مناظراته مناظرة هل صُلب المسيح؟ التي ناظر فيها بنجاح الأسقف جوسيه ماكدويل في ديربان عام 1981.

وفي عام 1977:

  • كانت أول مناظرة للشيخ أحمد ديدات عالميًا، في قاعة ألبرت هول في بريطانيا.
  • وقد ناظر كبار رجال الدين النصراني أمثال كلارك وجيمي سواجارت وأنيس شروش وغيرهم الكثيرون.

وكانت من إحدى المناظرات التي ثبتت اعتقاد آلاف الأشخاص بالإسلام والقرآن وعرفوا التحريف في الأديان.

وذاع صيت احمد ديدات عالميًا وقوة حجته وخاصةً في حديثه عن تناقضات الأناجيل الأربعة، الأمر الذي دفع العديد من الكنائس ومراكز الدراسات التابعة لها والعديد من الجامعات على تخصيص قسم خاص من مكتباتها لمناظرات ديدات وإثبات خطئها وأيضًا لمنعها من الانتشار بين الأشخاص.

وفي عام 1959:

  • توقف أحمد ديدات عن مواصلة أعماله حتى يتسنى له التفرغ إلى الدعوة إلى الإسلام من خلال إقامة المناظرات والندوات والمحاضرات.

زار العديد من دول العالم، واشتهر بمناظراته التي عقدها مع كبار رجال الدين المسيحي أمثال كلارك وجيمي سواجارت وأنيس شروش.

إقرأ أيضا  ما هو العقل والعمليات العقلية؟ وكيفية تحسين وتقوية عقلك

وبسبب هذه المجهودات الرائعة مُنح جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام عام 1986 بالمشاركة.

اقرأ أيضًا:

احمد ديدات

كتب ومحاضرات أحمد ديدات

ألف احمد ديدات حوالي 24 كتاب وطبع الملايين منها ووزعت بالمجان في معظم الأحيان وقام بإلقاء مئات المحاضرات في جميع أنحاء العالم.

بلغ عدد مناظراته 125، ومن أشهر كتبه:

  1. ماذا يقول الكتاب المقدس عن محمد صلى الله عليه وسلم؟ طبع منه أكثر من ثلاثمائة ألف نسخة.
  2. هل الكتاب المقدس كلام الله؟ طبع منه أكثر من مائتين وستين ألف نسخة.
  3. مسألة صلب المسيح بين الحقيقة والافتراء.
  4. المسيح في الإسلام.
  5. الحل الإسلامي للمشكلة العنصرية.
  6. الخمر بين المسيحية والإسلام.
  7. من المعمدانية إلى الإسلام.

مرضه ووفاته

وفي عام 1996 بعد عودة ديدات من أستراليا بعد رحلة دعوية أصيب بمرضه الذي أقعده طريح الفراش طيلة تسع سنوات، وقيل بأنه أصيب بجلطة في الشريان القاعدي، بسبب إصابته بالسكري منذ فترة طويلة.

وبعد أن أصيب بجلطة في الدماغ، تعلم أن يتواصل مع من حوله من خلال حركات العين.

وأمضى آخر تسع سنوات من حياته على السرير في منزله في جنوب إفريقيا حيث قامت زوجته حواء ديدات بالاعتناء به، فكانت نعم الزوجة الصالحة لزوجها.

فعلى الرغم من أن زوجها مكث في الفراش لتسع سنوات، ولكنه لم يصب بقرح الفراش بسبب عنايتها الفائقة واهتمامها لزوجها.

توفي أحمد ديدات صباح يوم الاثنين 8 أغسطس 2005، رحمه الله عز وجل وجعل عمله في ميزان حسناتك ورزقه الفردوس.

حياته العائلية

تزوج احمد ديدات من السيدة حواء حسين وأنجب منها 3 أبناء: إبراهيم ورقية ويوسف.

إقرأ أيضا  كيف يمكنك العمل من المنزل بنجاح؟

تعرض يوسف ديدات في 15 يناير 2020 لمحاولة اغتيال أثناء خروجه من محكمة مدينة فيرولام شمال ولاية ديربان، جنوب أفريقيا، بعد أن أطلق عليه مجهولون النار في رأسه.

وأُعلن عن وفاته مساء 17 يناير 2020 ولم تكشف دوافع الحادث حتى الآن.

أنعم الله عز وجل على الشيخ أحمد ديدات بقوة الحجة والبرهان وبحديثه الشيق مما جعله من أفضل الدعاة الإسلاميين الذين يقدرون على إثبات الحجة وصدق كلامه.

المصدر

525 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x