أسباب تقوس الظهر عند الأطفال وعلاجه ومتى يجب استشارة الطبيب

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 1 أكتوبر 2020
أسباب تقوس الظهر عند الأطفال وعلاجه ومتى يجب استشارة الطبيب

تقوس الظهر أو العمود الفقري أمر شائع عند الأطفال. يقوّس الأطفال ظهورهم لأسباب عديدة. تعرف معنا في مقالنا على أسباب تقوس الظهر عند الأطفال وطرق علاجه.

في بعض الحالات النادرة يمكن أن يشير تقوس الظهر مع أعراض أخرى إلى حالة صحية أخرى، ولكن إذا كان طفلك يقوس ظهره دون أي أعراض أخرى، فقد يكون من الحركات الطبيعية التي يقوم بها طفلك، ولكن ننصح أيضًا باستشارة الطبيب إذا لاحظت تقوس الطفل لظهره.

الأسباب المحتملة لتقوس الظهر عند الأطفال

الغازات من أحد أسباب تقوس الظهر

من الشائع أن يصيب الأطفال والرضع بالغازات أو المغص، وقد تستمر لعدة أيام أو أسابيع.

يمكن أن يبدأ المغص في عمر 4 إلى 6 أسابيع فقط ولحسن الحظ، عادةً ما يتغلب الأطفال على المغص في عمر 4 الأشهر من عمرهم.

قد يقوّس طفلك ظهره عندما يكون يعاني من الغازات أو اضطراب في المعدة، حيث يسبب تقوس الظهر مد المعدة قليلاً وقد يجعلهم يشعرون بتحسن قليلاً. قد تلاحظين أن طفلك يقوس ظهره بعد الرضاعة وحتى أثناء الاستلقاء.

ارتجاع المريء

الارتجاع المعدي المريئي شائع عند الرضع منذ الولادة وحتى سن 18 شهرًا تقريبًا. يحدث ارتجاع المريء لدى الأطفال بسبب عدم غلق العضلات المستديرة التي تضغط على طرفي المعدة.

يمكن أن يعاني طفلك (حتى مع أنه يتمتع بصحة جيدة) من ارتجاع المريء عدة مرات في اليوم، ولكنه من الأمور الطبيعية التي تصيب العديد من الأطفال ولا تستدعي القلق.

إقرأ أيضا  كيف يمكنك الوقاية من مرض السكري النوع الثاني ومضاعفاته؟

قد يقوس الأطفال ظهورهم لأنه يساعد في تقليل الشعور الذي يصاحب الارتجاع، وغالبًا ما يقوم الطفل بتقوس ظهره أثناء الرضاعة وبعدها وحتى أثناء نومه بسرعة.

لغة الجسد

قد يقوس الطفل ظهره لأنه لا يريد أحد أن يحمله أو لا يرغب في الرضاعة، حيث يقوم الأطفال بتصلب جسدهم كطريقة للتعبير عن رفضهم ولرغبتهم في تركهم أو تغيير وضعهم.

يمتلك بعض الأطفال عضلات ظهر قوية وقد تكون هذه طريقة لكي يخبرك أجسامهم بما يريدون. قد يستخدم طفلك طريقة القوس الخلفي للتخلص من العناق غير المرغوب فيها حتى سن عامين.

رد فعل مورو (منعكس مورو)

رد فعل يوجد بشكل طبيعي في جميع حديثي الولادة حتى سن 3 أو 4 شهور كرد فعل عندما يسمعون ضوضاء مفاجئة أو حين يشعر الطفل كأنه يسقط. حيث يقوم الطفل:

  1. يقدم ساقيه للأمام فجأة ويضع ذراعيه للخلف.
  2. قد تهتز رؤوسهم أيضًا للخلف.

عادة ما يختفي هذا رد الفعل المفاجئ عندما يبلغ الطفل شهرين إلى أربعة أشهر.

علاج تقوس الظهر

التمدد

عندما يصل طفلك لعمر الحبو، فإنه يدرك أنه كلما رفع رأسهم زادت قدرتهم على الحركة والنظر حولهم، مما يساعد على بناء وتقوية عضلات الظهر والرقبة.

يقوّس بعض الأطفال ظهورهم عندما يحاولون التدحرج أو التقدم للأمام.

نوبات الغضب

يقوس بعض الأطفال ظهورهم عندما يشعرون بالضيق أو الإحباط، وقد يحدث هذا أثناء الاستلقاء أو الجلوس أو الوقوف.

بغض النظر عن سبب نوبة الغضب، يمكن أن يكون الأمر مزعجًا عندما يقوس طفلك على ظهره ويرمي رأسه للخلف، لأنهم قد يؤذون أنفسهم.

تلف الأعصاب من أحد أسباب تقوس الظهر

يمكن أن يصاب عنق طفلك وظهره بالتواء بسبب الولادة الصعبة. فقد تتلف الأعصاب بين العنق والكتفين.

شلل إرب هو حالة تحدث لحوالي 1 من كل 1000 مولود جديد، ويحدث ذلك عندما تكون أعصاب الرقبة ضعيفة بسبب التمدد المفرط أثناء الولادة، وتؤدي إلى ضعف عضلات العنق والكتف.

إقرأ أيضا  قطرة فيزميد Vismed جل مرطب لمنع جفاف العين بعد جراحات العيون

وقد يتسبب هذا في تقوس ظهر طفلك، لأنه يتمكن من تحريك عضلات ظهره والعضلات القوية الأخرى بشكل أفضل من عضلات الرقبة.

يتعافى معظم الأطفال المصابين بشلل إرب وتلف الأعصاب الناتج من عملية الولادة تمامًا. وقد يوصي طبيب الأطفال بممارسة بعض التمارين اليومية للمساعدة في تقوية عضلات الرقبة والكتفين.

اليرقان (الصفرا)

تقريباً 60% من الأطفال حديثي الولادة يعانون من اليرقان، بسبب زيادة البيليروبين في الدم بسبب عدم قدرة كبد الطفل على العمل بكفاءة.

  • عادةً يبدأ الكبد في التخلص من البيليروبين والتخلص منه عندما يبلغ الطفل عمر أسبوعين.

في بعض الحالات النادرة، وبسبب إنتاج الكثير من البيليروبين، الذي يؤدي إلى اليرقان الشديد، ويمكن أن يسبب اليرقان النوور الذي يسبب تلفًا للدماغ. 

وتشمل الأعراض الأخرى لليرقان النووي ما يلي:

  1. نوبات البكاء الحادة.
  2. ضعف أو تصلب الجسم .
  3. من الصعب الاستيقاظ أو عدم النوم على الإطلاق.

تحدث هذه الحالة الخطيرة فقط إذا لم يتم علاج اليرقان وارتفعت مستويات البيليروبين بشدة.

أسباب أخرى لتقوس الظهر عند الأطفال

  1. الشلل الدماغي.
  2. متلازمة ساندفير.

اقرأ أيضًا:

علاج تقوس الظهر عند الأطفال

في معظم الحالات، يختفي تقوس ظهر طفلك من تلقاء نفسه عندما يتعلم التدحرج والتحكم في جسمه بشكل أفضل. أما إذا كان تقوس الظهر ناتجًا بسبب حالة مرضية، فإن علاج الحالة المرضية يعالج تقوس الظهر.

ويمكنك علاج تقوس الظهر الناتج من الغازات أو ارتجاع المرئ بتجربة هذه النصائح البسيطة:

  1. اجعلي طفلك في وضع مستقيم بعد الرضاعة.
  2. تجنب الإفراط في رضاعة طفلك.
  3. إعطاء الطفل وجبات أصغر.
  4. استخدمي زجاجة صغيرة لمنع ابتلاع الهواء أثناء الرضاعة.
إقرأ أيضا  علاج الملاريا وأسباب الإصابة والأعراض

وقد ينصح الطبيب أيضًا بالعلاج الطبيعي أو بعض الأدوية أو الجراحة لعلاج تقوس الظهر إن احتاج الطفل لذلك.

متى تستشير الطبيب

اتصل بطبيب الأطفال فوراً إذا كان طفلك:

  • يبكي لمدة 3 ساعات أو أكثر.
  • يقوس الظهر ظهره وتظهر عليه علامات الألم.
  • القئ بعد الرضاعة.
  • رفض الطفل للرضاعة أو الطعام.
  • عدم اكتساب الطفل لأي وزن.
  • الإمساك.
  • صعوبة أو انقطاع البول.
  • صعوبة في البلع.
  • وضعية غريبة للرأس أو الرقبة.
  • تشنجات عضلية.

من المحتمل ألا يكون لتقوس الظهر سبب وهو مجرد واحدة من تلك الأشياء التي يفعلونها. ولكن اذا ظهرت اعراض اخري يجب استشارة الطبيب عندها. 

المصدر

731 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x