أمراض العظام والمفاصل

أسباب كسر الكاحل Ankle وأعراضه وعلاجه ونصائح للتعافي السريع

كسر الكاحل

من الشائع أن يحدث كسر في الكاحل بسبب العديد من الأسباب، ومنها الإصابة. ويحدث كسر الكاحل عند كسر عظم أو أكثر في مفصل الكاحل. يتكون مفصل الكاحل من العظام التالية:

  • القصبة هي أكبر عظم في أسفل ساقك. ويسمى أيضًا عظم الساق.
  • الشظية، وهي العظم الأصغر في أسفل ساقك.
  • الكاحل هو العظم الصغير بين عظم الكعب والساق والشظية.

أعراض كسر الكاحل

سماع صوت كسر العظم، كما تشمل الأعراض الأخرى:

  • ألم حاد.
  • تورم.
  • ظهور كدمات.
  • صعوبة في المشي أو تحريك القدم.
  • صعوبة في تحمل الوزن.
  • الشعور بأن القدم مخلوعة.
  • الدوخة من كثرة الألم.
  • خروج العظام من الجلد.
  • نزيف.

كسر الكاحل والتواء الكاحل

يحدث التواء الكاحل عندما تتمزق الأربطة أو تتمدد. والأربطة هي أنسجة صلبة تثبت العظام في مكانها.

في حالة التواء كاحلك، ستشعر بالألم والتورم. سيتم تحديد درجة الألم والتورم حسب نوع التواء: التواء من الدرجة الأولى سيكون له تورم بسيط، ولكن الدرجة الثالثة قد يكون لها تورم كبير. قد تكون قادرًا أو لا تكون قادرًا على تحميل وزنك على كاحلك بعد الإصابة مباشرة.

الكاحل المكسور يكون أكثر إيلامًا. بعد الإصابة مباشرة، قد لا تكون قادرًا على المشي أو تحميل وزنك على الكاحل. يعتمد ذلك على نوع الكسر وسببه. قد يكون لديك أو لا تعاني من كدمات وتورم شديد.

الطريقة الوحيدة لتحديد ما إذا كان هناك كسر أو التواء هي زيارة الطبيب.

تشخيص كسر الكاحل

لتشخيص إصابتك، سيجري الطبيب اختبارات مختلفة. قد يشمل ذلك:

  • اختبار بدني. سيقوم الطبيب بفحص كاحلك بحثًا عن التورم والألم. إذا كان هناك إيلام في الأربطة، فمن المرجح أن تكون الإصابة هي التواء. إذا كان الألم فوق العظم، فمن المرجح أنه كسر. 
  • الأشعة السينية. تتيح الأشعة السينية للطبيب رؤية مكان الكسر ونوعه وشدته.
  • اختبار الإجهاد. يحدد اختبار الإجهاد ما إذا كان التواء الكاحل يحتاج إلى جراحة. عن طريق قيام الطبيب بالضغط على الكاحل وإجراء الأشعة السينية.
  • الأشعة المقطعية. يوفر صورًا أكثر تفصيلاً عن طريق التقاط صور مقطعية متعددة للكاحل.
  • تصوير الرنين المغناطيسي. يساعد الطبيب في العثور على الكسور التي لا تظهر في الأشعة السينية. ويمكنه أيضًا رؤية تمزقات في الأربطة.
كسر الكاحل

أسباب كسر الكاحل

يحدث كسر في الكاحل عند وضع قوة كبيرة على الكاحل. تشمل الأسباب الأكثر شيوعًا ما يلي:

  • قد يؤدي فقدان التوازن إلى التعثر والسقوط، مما قد يؤدي إلى زيادة الوزن على الكاحل.
  • المشي على سطح غير مستو.
  • ارتداء أحذية غير مناسبة.
  • القفز والسقوط.
  • ممارسة الرياضات عالية التأثير، مثل كرة القدم وكرة السلة.
  • الحوادث.

أنواع إصابات كسر الكاحل

يعتمد نوع وشدة كسر الكاحل على مقدار القوة التي تسببت فيه. تشمل أنواع إصابات كسر الكاحل ما يلي:

كسر الكعب الوحشي

يحدث هذا الكسر في الجزء السفلي من الشظية. يتضمن “مقبض” عظمي خارج الكاحل. وهو أكثر أنواع الكسور شيوعًا.

كسر الكعب الإنسي

يحدث كسر في الكعب الإنسي في نهاية عظمة القصبة. على وجه التحديد، يؤثر على الكعب الإنسي، وهو المقبض الموجود داخل كاحلك.

عادة ما يتطلب هذا الكسر الجراحة لأن بطانة العظم، تنثني في موقع الكسر في وقت الإصابة وتمنع العظم من الالتئام.

كسر الكاحل ثنائي القطب

يشمل كسر الكاحل ثنائي القطب كلا المقبضين في الكاحل، والتي تشمل الشظية (الكعب الوحشي) والساق (الكعب الإنسي). تتطلب هذه دائمًا جراحة لإصلاحها. وهي ثاني أكثر الكسور شيوعًا.

كسر الكعب الخلفي

يحدث الكسر في الجزء الخلفي من عظمة القصبة. عادة، يحدث هذا الكسر مع كسور الكعب الوحشي. وذلك لأن الكعب الخلفي والكعب الجانبي يشتركان في الأربطة المرفقة.

كسر الكاحل ثلاثي الأقطاب

يشمل الكسر ثلاثي الأضلاع جميع الأجزاء الثلاثة للكاحل، والتي تشمل الكاحل الإنسي والجانبي والخلفي (الخلفي). ويتطلب هذا عادةً إجراء عملية جراحية.

كسر بيلون

يحدث كسر شعري في سقف الكاحل، الذي يقع في نهاية عظمة القصبة. عادةً ما تتضمن هذه الإصابة كسرًا في الشظية. كثيرا ما يتضرر الكاحل الأساسي إلى حد ما. غالبًا ما يتضرر الغضروف الذي يغطي الكاحل أيضًا، لذلك من المحتمل أن يحدث التهاب المفاصل.

كسر ميزونوف

يشمل كسر في ميزونوف إصابتين: التواء في الكاحل وكسر في الجزء العلوي من الشظية. يقع الكسر بالقرب من الركبة. تحدث هذه الإصابة عندما تسقط أثناء الدوران مما يتسبب في ارتطام القدم بالأرض. وتعتبر أكثر شيوعًا بين لاعبي الجمباز والراقصين والمتزلجين.

الإسعافات الأولية لكسور الكاحل

إذا كنت تعتقد أنك مصاب بكسر في الكاحل، قم بزيارة الطبيب في أسرع وقت ممكن. في غضون ذلك، إليك بعض الإسعافات الأولية التي يمكنك فعلها للاعتناء بنفسك:

  • حافظ على وزنك بعيدًا عن قدمك. ارفع كاحلك وادعمه على الوسائد.
  • استخدم كمادات الثلج. سيقلل ذلك من الألم والتورم.
  • إذا كنت تنزف، لف الجرح بضمادة نظيفة.
  • إذا كان كاحلك المكسور ناتجًا عن اصطدام تلقائي أو إصابة، أو إذا خرج العظم من الجلد، فاطلب المساعدة الطبية على الفور.

علاج الكاحل المكسور

كل إصابة مختلفة. يعتمد العلاج المناسب على نوع وخطورة كسر الكاحل:

كمادات الثلج

يمكنك وضع الثلج لتقليل الألم والتورم بعد الإصابة مباشرة. 

الجبس أو الجبيرة

يمكن علاج الكسور الخفيفة في الكاحل باستخدام  الجبس أو الجبيرة. تُبقي هذه العلاجات العظام في مكانها أثناء التعافي.

العكازات

تساعدك العكازات على المشي دون تحميل وزن على الكاحل المصاب. يتم استخدامها أثناء ارتداء الجبيرة أو الجبس.

التخفيض المغلق

إذا تحرك العظم المكسور من مكانه، فقد يحتاج الطبيب إلى إعادته جسديًا إلى موضعه. هذا العلاج غير الجراحي يسمى التخفيض المغلق.

قبل القيام بذلك، قد تتلقى مرخٍ للعضلات أو مهدئًا أو تخديرًا عامًا للسيطرة على الألم.

الجراحة

يوصى بإجراء الجراحة في حالة كسور الكاحل الشديدة التي لا يمكن أن تلتئم بالجبس أو الجبيرة.

قد يستخدم الطبيب مسامير أو البراغي المعدنية لإعادة تنظيم العظام. سيبقي هذا العظم في مكانه أثناء التعافي. يسمى الإجراء التخفيض المفتوح والتثبيت الداخلي.

تلتئم الكاحل المكسورة في غضون 6 إلى 12 أسبوعًا. قد تلتئم الإصابات التي لا تحتاج إلى جراحة في غضون 6 أسابيع.

اقرأ أيضًا:

نصائح للتعافي من الكاحل المكسور

أثناء التعافي، من المهم اتباع توصيات للطبيب. إليك ما يمكنك فعله لضمان تعافي سلس:

تجنب الضغط

حاول ألا تستخدم قدمك المصابة. ولا تضع وزنك على كاحلك حتى يسمح لك بذلك من قبل الطبيب.

الراحة

توقف عن ممارسة أنشطتك اليومية، حتى يخبرك الطبيب متى يمكنك العودة إليهم مرة أخرى.

العلاج الطبيعي

عندما تبدأ عظامك في التعافي، قد يطلب منك الطبيب الخضوع للعلاج الطبيعي. يمكن للمعالج الطبيعي أن يوضح لك كيفية تمرين كاحلك. هذه الحركات ستقوي عظام الكاحل.

تناول طعام صحي

يحتاج الكاحل المكسور إلى ما يكفي من العناصر الغذائية للشفاء. سوف يساعد تناول نظام غذائي صحي ومتكامل على التعافي.

توقف عن التدخين

يؤدي التدخين إلى إبطاء التئام العظام. يحتوي دخان السجائر على مكونات تعطل قدرة الجسم على تكوين أنسجة عظمية جديدة.

حضور مواعيد المتابعة

أثناء فترة التعافي يجب عليك زيارة الطبيب بانتظام. حتي يتحقق من أن عظامك تلتئم بشكل صحيح.

يحدث كسر الكاحل عند كسر عظم أو أكثر في الكاحل. وتشمل هذه العظام قصبة الساق والشظية والكاحل.

عادةً ما تحدث كسور الكاحل بسبب السقوط أو الرياضات الشديدة التأثير أو حوادث السيارات أو الإصابات التي تضع قوة مفرطة على الكاحل.

العلاج يعتمد على شدة الكسر. إذا كان لديك كسر بسيط في الكاحل، فقد تحصل على حذاء المشي أو الجبس أو الجبيرة. وإذا كان الأمر خطيرًا، فقد تحتاج إلى جراحة لإعادة تنظيم العظام.

المصدر

السابق
متى تنتهي صلاحية الطلاء ومتى تعرف بأن الطلاء سيء؟
التالي
أسباب خلع الأسنان للتقويم ومتى يوصي الطبيب بضرورة خلع الأسنان أولاً؟
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments