كل ما تريد معرفته عن التهاب الدماغ وأعراضه وعلاجه ونصائح للوقاية منه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 25 ديسمبر 2020
كل ما تريد معرفته عن التهاب الدماغ وأعراضه وعلاجه ونصائح للوقاية منه

يشير التهاب الدماغ إلى التهاب أنسجة المخ، وغالبًا ما يحدث بسبب العدوى الفيروسية وفي بعض الحالات النادرة قد يحدث بسبب العدوى البكتيرية أو الفطريات. التهاب أنسجة المخ من الأمراض الخطيرة والتي تهدد حياة الفرد، لذلك يجب تلقي العلاج الطبي العاجل. تعرف معنا على أسبابه وأعراضه وعلاجه ونصائح للوقاية منه.

التهاب الدماغ

هناك نوعان رئيسيان من التهاب أنسجة المخ:

  • يحدث التهاب الدماغ الأساسي عندما يصيب الفيروس بشكل مباشر على الدماغ و الحبل الشوكي.
  • ويحدث التهاب الدماغ الثانوي عندما تبدأ العدوى في مكان آخر من الجسم ثم تنتقل إلى الدماغ.
التهاب الدماغ

الأعراض

قد تتراوح أعراض التهاب أنسجة المخ من خفيفة إلى شديدة. وتشمل الأعراض الخفيفة:

  • الحمى.
  • الصداع.
  • التقيؤ.
  • تصلب الرقبة.
  • الخمول.

وتشمل الأعراض الشديدة ما يلي:

  • الحمى.
  • الالتباس.
  • النعاس.
  • الهلوسة.
  • الغيبوبة.
  • النوبات.
  • التهيج.
  • حساسية للضوء.
  • فقدان الوعي.

أما بالنسبة لأعراض التهاب الدماغ للرضع والأطفال تشمل التالي:

  • التقيؤ.
  • انتفاخ فتحة اليافوخ (الفتحة في فروة الرأس).
  • بكاء مستمر.
  • تصلب الجسم.
  • ضعف الشهية.

الأسباب

هناك العديد من الفيروسات المختلفة التي تسبب التهاب أنسجة المخ. ولكن صنف الأطباء الأسباب المحتملة إلى ثلاث مجموعات:

الفيروسات الشائعة

يعد فيروس الهربس البسيط هو الفيروس الأكثر شيوعًا والذي يسبب التهاب أنسجة المخ. ينتقل فيروس الهربس عادةً من خلال العصب إلى الجلد ويسبب تقرحات الهربس المميزة، وفي بعض الحالات النادرة، ينتقل الفيروس إلى الدماغ.

يؤثر هذا النوع من العدوى الفيروسية عادةً على الفص الصدغي، وهو جزء الدماغ الذي يتحكم في الذاكرة والكلام. ومكن أن يؤثر أيضًا على الفص الجبهي، وهو الجزء الذي يتحكم في المشاعر والسلوك.

إقرأ أيضا  لينس مي Lens Me من أفضل أنواع العدسات اللاصقة مع أكثر من 16 لونًا جذابًا

يعد التهاب أنسجة المخ الناجم عن الهربس من أخطر أنواع التهابات الدماغ لأنه قد يؤدي إلى تلف شديد في الدماغ والوفاة.

وتشمل الفيروسات الشائعة الأخرى التي يمكن أن تسبب التهاب أنسجة المخ ما يلي:

  • النكاف.
  • فيروس ابشتاين بار.
  • فيروس العوز المناعي البشري.
  • الفيروس المضخم للخلايا.

فيروسات الطفولة

تعد من الأنواع النادرة لأن ساعدت اللقاحات على منع فيروسات الأطفال التي كانت تسبب التهاب أنسجة المخ. تتضمن بعض فيروسات الأطفال التي يمكن أن تسبب التهاب أنسجة المخما يلي:

  • جدري الماء (نادر جدًا).
  • مرض الحصبة.
  • الحصبة الألمانية.

فيروسات أربوفيروس

فيروسات أربوفيرس هي فيروسات تنتقل إلى الإنسان من خلال الحشرات. ويعتمد نوع الفيروس على الحشرة التي تحمله. وتشمل بعض أنواع فيروسات الأربوفيروس ما يلي:

  1. التهاب الدماغ في كاليفورنيا (التهاب الدماغ لاكروس): ينتقل عن طريق لدغات البعوض ويصيب الأطفال بشكل رئيسي. وقد لا يسبب أي أعراض وقد يسبب بعض الأعراض.
  2. فيروس غرب النيل: يصيب المقيمين في إفريقيا والشرق الأوسط، ويسبب أعراضًا تشبه أعراض الأنفلونزا.
  3. التهاب الدماغ في كولورادو (ويسمى أيضًا حمى القراد في كولورادو ) ينتقل عن طريق أنثى قراد الخشب.

عوامل الخطر للإصابة بالتهاب الدماغ

هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر إصابتك بالتهاب في أنسجة المخ:

  1. كبار السن أو الأطفال أقل من عمر السنة.
  2. الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة.
  3. المناطق التي ينتشر بها البعوض أو القراد.
  4. يزداد خطر الإصابة في فصلي الصيف والخريف (بسبب نشاط الحشرات في هذه الفترة).

اقرأ أيضًا:

التشخيص

بعد معرفة الأعراض التي يعاني منها المريض، يقوم الطبيب بالاختبارات التشخيصية التالية:

  • البزل الشوكي أو البزل القطني: يفحص الطبيب عينة السائل للبحث عن علامات العدوى.
  • الأشعة المقطعية و التصوير بالرنين المغناطيسي: لفحص الدماغ ومعرفة التغيرات في بنية الدماغ.
  • مخطط كهربية الدماغ EEG.
  • تحليل الدم: للبحث عن علامات العدوى الفيروسية.
  • خزعة الدماغ: ولكن نادرًا ما يوصي بها الطبيب لوجود مخاطر عالية ومضاعفات خطيرة قد تؤثر على الدماغ أكثر من الالتهاب.
إقرأ أيضا  حبوب زيزال Xyzal 5mg Tablets؛ ليفوسيتريزين للزكام وعلاج الحساسية الموسمية

علاج التهاب الدماغ

يجب تحديد نوع العدوى المسبة لالتهاب لتحديد العلاج المناسب لك. في حالة الإصابة بالتهاب أنسجة المخ بسبب فيروس الهربس، يصف الطبيب الأدوية المضادة للفيروسات. وفي الحالات الأخرى، والتي لا تستجيب لهذه الأدوية، يركز الطبيب على تخفيف الأعراض، مثل:

  • الراحة.
  • مسكنات الآلام.
  • الكورتيكوستيرويدات: لتقليل التهاب أنسجة المخ.
  • أجهزة التهوية: للمساعدة في التنفس.
  • مضادات الاختلاج: لمنع أو وقف النوبات.
  • المهدئات: لعلاج القلق والعدوانية والتهيج.
  • السوائل لتجنب الجفاف.

اعتمادًا على نوع وشدة التهاب أنسجة المخ، يجب أن يتلقي المصاب بعض العلاجات الأخرى، مثل:

  • العلاج الطبيعي: لتحسين التوازن والمرونة.
  • العلاج المهني: للمساعدة في إعادة تطوير المهارات اليومية.
  • علاج النطق: للمساعدة في إعادة تعلم السيطرة على العضلات اللازمة للتحدث.
  • العلاج النفسي: للمساعدة في اضطرابات المزاج أو تغييرات الشخصية.

مضاعفات التهاب الدماغ

تشمل المضاعفات الناتجة عن التهاب أنسجة المخ ما يلي:

  • فقدان الذاكرة.
  • التغيرات السلوكية أو الشخصية.
  • الصرع.
  • الضعف الجسدي.
  • الإعاقة الذهنية.
  • نقص التنسيق العضلي.
  • مشاكل في الرؤية.
  • مشاكل في السمع.
  • ضعف القدرة على التحدث.
  • الغيبوبة.
  • الشلل.
  • فقدان وظائف المخ.
  • صعوبة في التنفس.
  • الوفاة.

يمكنك تقليل خطر إصابتك بالتهاب أنسجة المخ من خلال تلقي التطعيمات ضد الفيروسات. تساعد التطعيمات على تجنب العديد من الأمراض الخطيرة والمميتة.

المصدر


123 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x