كل ما تريد معرفته عن التهاب اللثة وأعراضه وعلاجه ونصائح للوقاية منه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 12 ديسمبر 2020
كل ما تريد معرفته عن التهاب اللثة وأعراضه وعلاجه ونصائح للوقاية منه

التهاب اللثة يشير إلى الالتهاب الذي يصيب اللثة وغالبًا ما ينتج عن العدوى البكتيرية. وإذا تُرك دون علاج، يمكن أن تسبب التهاب دواعم السن. ويعد التهاب اللثة والتهاب دواعم الأسنان من الأسباب الرئيسية لفقدان الأسنان.

أسباب أمراض اللثة

كما نعرف جميعًا، تلتصق اللثة بالأسنان للحفاظ على الأسنان في مكانها الطبيعي. ويمكن أن تعلق بقايا الطعام والجير على الأسنان من جهة اللثة مما يسبب التهاب اللثة.

البلاك هو طبقة رقيقة من البكتيريا وتتشكل على سطح الأسنان مما تسبب الجير. يمكن أن تصاب بعدوى عندما يمتد البلاك تحت خط اللثة.

إذا تُرك التهاب اللثة دون علاج، فقد يؤدي إلى انفصال اللثة عن الأسنان، مما يؤدي إلى إصابة الأنسجة الرخوة والعظام الداعمة للأسنان، فتصبح الأسنان غير مستقرة، مما يؤدي إلى سقوط الأسنان.

عوامل الخطر

تسمل عوامل الخطر والتي تزيد من فرص الإصابة بالالتهاب اللثة ما يلي:

  • التدخين.
  • داء السكري.
  • بعض الأدوية: مثل، حبوب منع الحمل وحاصرات قنوات الكالسيوم والعلاج الكيميائي.
  • اعوجاج الأسنان.
  • الحشوات التالفة.
  • الحمل.
  • العوامل الوراثية
  • ضعف المناعة.
التهاب اللثة

الأعراض

لا تسبب أمراض اللثة العديد من الأعراض الواضحة، هناك كثير من الأشخاص لا يدركون أنهم مصابون بأمراض اللثة. ولكن تشمل الأعراض التي تشير إلى التهاب اللثة ما يلي:

  • أحمرار أو ألم أو انتفاخ اللثة.
  • نزيف اللثة عند تنظيفها بالفرشاة أو الخيط.
  • انحسار اللثة.
  • عدم استقرار الأسنان.
  • سوء الإطباق (تغيير وعدم تطابق الفكين عند العض).
  • الصديد.
  • خراج الأسنان.
  • ألم عند المضغ.
  • حساسية الأسنان.
  • رائحة النفس الكريهة.

التشخيص

يقوم طبيب الأسنان بفحص اللثة للتحقق من وجود التهاب أو جيوب حول الأسنان. العمق الطبيعي هو 1 إلى 3 مليمترات. وقد يطلب طبيب الأسنان أيضًا إجراء أشعة سينية أو بانوراما الأشنان للتحقق من اللثة وفقدان العظام.

إقرأ أيضا  علاج أمراض اللثة وأسباب الإصابة بها ونصائح للوقاية منها

اقرأ أيضًا:

علاج التهاب اللثة

لعلاج التهاب اللثة وتجنب الإصابة بأمراض اللثة، اتباع الخطوات التالية:

  • تنظيف وغسل الأسنان جيدًا بالفرشاة وخيط الأسنان.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • مراقبة مستويات مرض السكري في حالة إن كنت مصاب بمرض السكري.

وقد يقوم الطبيب بعد معرفة سبب التهاب اللثة بأحد العلاجات التالية:

  1. تنظيف الأسنان جيدًا وإزالة الجير من الأسنان.
  2. الأدوية: قد يصف الطبيب بعض الأدوية لعلاج أمراض اللثة، مثل:
    1. المضادات الحيوية لعلاج العدوى البكتيرية.
    2. غسول فم مطهر.
    3. غسل قنوات الأسنان بالكلورهيكسيدين.
  3. الجراحة: وهناك عدة خيارات جراحية يمكن للطبيب إجراؤها:
    1. جراحة السديلة: إجراء يتم فيه رفع اللثة للخلف وإزالة البلاك والجير من الجيوب العميقة ثم يتم خياطة اللثة في مكانها لتناسب جيدًا وبإحكام حول السن.
    2. ترقيع العظام والأنسجة.
    3. زراعة الأسنان في حال فقدان السن.

الوقاية من أمراض اللثة

تساعدك هذه النصائح على تجنب العديد من أمراض اللثة:

  • الحفاظ على غسل أسنانك يوميًا مع استخدام خيط الأسنان.
  • زيارة طبيب الأسنان كل سنة لتنظيف أسنانك جيدًا من الجير.
  • تناول نظام غذائي متوازن صحي.
  • السيطرة على مرض السكري في حالة الإصابة به

يجب علاج أمراض اللثة جيدًا، لأنها تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري والأمراض القلبية والسكتة الدماغية وأمراض الرئة. وأشارت بعض الدراسات أن أمراض اللثة تزيد من خطر ولادة المرأة لطفل مبتسر (الولادة قبل أوانها) أو انخفاض وزن الطفل عند الولادة.

لذلك يجب عليك الاهتمام بغسل أسنانك جيدًا بالفرشاة ومعجون الأسنان وزيارة طبيب الأسنان سنويًا لمتابعة صحة أسنانك، للحفاظ على صحة أسنانك وصحتك العامة.

إقرأ أيضا  لماذا يعاني البعض من التهاب اللثة Gingivitis بعد زراعة الأسنان؟

المصدر

279 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x