كل ما تريد معرفته عن سرطان الغدة الدرقية وعلاجه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 12 أكتوبر 2020
كل ما تريد معرفته عن سرطان الغدة الدرقية وعلاجه

يشير سرطان الغدة الدرقية إلى الأورام التي تنمو في الغدة الدرقية. نتعرف في مقالنا اليوم على أسباب ورم الغدة الدرقية وأعراضه وأنواعه وعلاجه.

الغدة الدرقية 

توجد الغدة الدرقية داخل الجزء الأمامي السفلي من العنق. وهي تتحكم في عملية التمثيل الغذائي، وتفرز بعض الهرمونات المسؤولة عن تنظيم معدل نبض القلب، وضغط الدم، ودرجة حرارة الجسم، والوزن.

يتطور سرطان الغدة الدرقية عندما تبدأ الخلايا غير الطبيعية في التكاثر في الغدة الدرقية.

أنواع سرطان الغدة الدرقية

حدد الأطباء أربعة أنواع رئيسية:

سرطان الغدة الحليمي

يعد من أشهر أنواع سرطان الغدة الدرقية، وقد يحدث في أي عمر، ولكنه غالبًا ما يصيب الأشخاص من عمر 30 إلى 50 سنة.

سرطان الغدة الدرقية الجريبي

ينشأ الورم من الخلايا الجريبية في الغدة الدرقية. وغالبًا ما يصيب الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 50 عامًا.

سرطان الغدة الدرقية النخاعي

يبدأ السرطان من خلايا سي C في الغدة الدرقية، وهي الخلايا المسئولة عن إفراز هرمون الكالسيتونين.

ويعد من أنواع ورم الغدة الدرقية التي يمكن اكتشافها في المراحل المبكرة، لأنه يؤدي إلى ارتفاع نسبة هرمون الكالسيتونين في الدم.

سرطان الغدة الدرقية الكشمي 

يعد من أنواع ورم الغدة الدرقية النادرة، ولسوء الحظ فهو من الأورام التي تنمو بسرعة ومن الصعب علاجها.

الأعراض

نادراً ما تظهر أي علامات أو أعراض في المراحل المبكرة من الإصابة، ولكنمع نمو السرطان، تبدأ بعض الأعراض في الظهور، مثل:

  1. آلام الرقبة والحلق.
  2. وجود كتلة يمكن الشعور بها من خلال جلد الرقبة.
  3. بحة في الصوت.
  4. السعال.
  5. صعوبة في البلع.
  6. صعوبة التنفس.
  7. انتفاخ الغدد.
إقرأ أيضا  علاج حساسية الأنف وأعراضها وطرق الوقاية منها

أسباب وعوامل الخطر للإصابة

لا يوجد سبب واضح للإصابة بسرطان الغدة الدرقية. ولكن رجح الأطباء أن سرطان الغدة الدرقية يحدث بسبب التغييرات الجينية في خلايا الغدة. تسمح هذه الطفرات إلى نمو وتكاثر الخلايا بطريقة غير منتظمة مما يؤدي إلى تراكم الخلايا داخل الغدد مما يؤدي إلى نمو الأورام.

ويرجح الأطباء أيضًا أن هناك بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة، مثل:

  1. الاضطرابات الوراثية.
  2. نقص اليود.
  3. التعرض للإشعاع. 
  4. يزداد خطر الإصابة لدى النساء أكثر من الرجال.

المضاعفات

من مضاعفات سرطان الغدة الدرقية أنه من الأورام التي يمكن أن يصيب بها الإنسان مجددًا حتى مع استئصال الغدة، ولكن يمكن أن يحدث هذا إذا انتشرت خلايا سرطانية خارج الغدة الدرقية قبل استئصالها.

ولذلك ينصح الأطباء بعد استئصال الغدة بالمتابعة الدورية مع الطبيب وعمل الفحوصات الدورية.

اقرأ أيضًا:

سرطان الغدة الدرقية

التشخيص

لا يعتمد الطبيب فقط على ظهور كتلة في الغدة حيث يمكن أن يكون سبب وجود كتلة في الغدة الدرقية هو وجود عدوى أو تضخم الغدة الدرقية (نمو غير طبيعي في الغدة الدرقية). ولكن يقوم الطبيب بتأكيد التشخيص من خلال هذه الاختبارات التشخيصية:

  • الفحص البدني.
  • تحليل الدم.
  • الاختبارات الجينية.
  • الخزعة. 
  • الموجات فوق الصوتية. 
  • مسح اليود المشع. 
  • الأشعة المقطعية. 

العلاج

يعتمد العلاج الذي تحصل عليه على نوع ومرحلة السرطان، يعتمد أيضًا على عمرك وصحتك العامة. ولكن سرطان الغدة الدرقية من الأورام التي يمكن علاجها بشكل كبير وفعال.

وتشمل خطة العلاج التي يوصي بها الطبيب ما يلي:

الجراحة

تعد الجراحة من العلاجات الشائعة لعلاج سرطان الغدة الدرقية، وهناك عدة خيارات جراحية قد يؤصي بها الطبيب وفقًا لحجم وموقع الورم:

  1. استئصال الغدة الدرقية: يقوم الجراح بإزالة جميع أنسجة الغدة الدرقية (استئصال كلي) أو معظمها (استئصال جزئي).
    1. يقوم الطبيب بترك نسيج رقيق من أنسجة الغدة الدرقية حول الغدد الجاردرقية لتجنب الضرر بالغدة الجاردرقية لأنها تساعد على تنظيم مستويات الكالسيوم في الدم.
  2. استئصال الفص الدرقي.
  3. استئصال العقدة اللمفية: بعد استئصال الغدة، يقوم الجراح باستئصال العقد اللمفاوية القريبة من الرقبة.
إقرأ أيضا  أنافرانيل أقراص Anafranil لعلاج الوسواس القهري وسرعة القذف عند الرجال

اليود المشع

  • يُستخدم العلاج باليود المشع بعد استئصال الغدة الدرقية لتدمير أي أنسجة متبقية في الغدة الدرقية.
  • ويستخدم أيضًا لعلاج سرطان الغدة الدرقية الذي يتكرر بعد العلاج أو ينتشر إلى مناطق أخرى من الجسم.

العلاج بهرمونات الغدة الدرقية

بعد إزالة الغدة الدرقية، يقوم الطبيب بوصف هرمونات الغدة الدرقية الصناعية لمدى الحياة. وتساعد الحبوب أيضًا في منع الخلايا السرطانية المتبقية من النمو وعودة السرطان من جديد.

وتشمل العلاجات الأخرى ما يلي

  • العلاج الكيميائي.
  • العلاج المناعي. 
  • العلاج الإشعاعي.
  • العلاج الموجه: علاج جديد يستهدف أجزاء معينة فقط من الخلايا السرطانية لإبطاء النمو أو إيقافه.

في الآونة الأخيرة، ازدادت نسبة المصابين بسرطان الغدة الدرقية ورجح الأطباء السبب إلى التطور التكنولوجي للأجهزة الطبية التي تسمح باكتشاف الأورام السرطانية الصغيرة والتي لم يكن في الإمكان اكتشافها قديمًا.

المصدر

428 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x