أعراض سرطان الحنجرة وأسباب الإصابة وعلاجه ونصائح للوقاية منه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 4 سبتمبر 2020
أعراض سرطان الحنجرة وأسباب الإصابة وعلاجه ونصائح للوقاية منه

يعد سرطان الحنجرة من أندر أنواع الأورام وغالبًا ما يكون من الأورام الخبيثة. يعد التدخين من عوامل الخطر الرئيسية للإصابة بسرطان الحنجرة.

نتعرف معًا في مقالنا اليوم على اعراض وأسباب الإصابة بسرطان الحنجرة وعلاجه.

اعراض سرطان الحنجرة

سرطان الحنجرة

يصيب سرطان الحنجرة الحنجرة أو صندوق الصوت كما تعرف.

الحنجرة

الحنجرة تقع أسفل البلعوم وهي مثلثة الشكل. تتكون الحنجرة من ثلاثة أجزاء رئيسية:

  1. المزمار: الجزء الأوسط من الحنجرة والذي يحتوي على الحبال الصوتية.
  2. فوق المزمار: النسيج فوق المزمار.
  3. تحت المزمار: النسيج الموجود أسفل المزمار الذي يتصل بالقصبة الهوائية ويقوم بنقل الهواء إلى الرئتين.

يمكن أن يحدث السرطان في أي جزء من الحنجرة ولكنه يبدأ عادةً في المزمار. ولكن، تبدأ معظم سرطانات الحنجرة في الخلايا الحرشفية المسطحة التي تشبه القشور والتي تبطن الجدران الداخلية للحنجرة.

وقد ينتشر سرطان الحنجرة ويصل إلى العقد الليمفاوية القريبة في الرقبة أو إلى الجزء الخلفي من اللسان وأجزاء أخرى من الحلق والرقبة والرئتين وأعضاء أخرى من الجسم.

أسباب وعوامل الخطر للإصابة

يعد التدخين هو أهم عامل خطر للإصابة بسرطان الحنجرة. ويعد من أسباب الوفاة الأكثر شيوعًا بين المدخنين. وقد يكون التدخين السلبي أيضًا عامل خطر للإصابة بسرطان الحنجرة.

تشمل عوامل الخطر الأخرى للإصابة ما يلي:

  • سوء التغذية ونقص الفيتامينات.
  • فيروس الورم الحليمي البشري HPV.
  • الرجال أكثر عرضة للإصابة بسرطان الحنجرة بأربع مرات من النساء.
  • تاريخ سابق لسرطان الرأس والرقبة.
  • التعرض لبعض المواد الكيميائية في مكان العمل، مثل: أبخرة الطلاء وبعض المواد الكيميائية في صناعة المعادن
  • انخفاض مناعة الفرد.
  • العوامل الوراثية.
إقرأ أيضا  تعرف على أسباب تورم القدمين والعلاج المناسب

اعراض سرطان الحنجرة

تشمل اعراض سرطان الحنجرة ما يلي:

  1. سعال مستمر.
  2. بحة في الصوت.
  3. قرحة الحلق.
  4. ظهور كتلة غير طبيعية في الحلق أو الرقبة.
  5. صعوبة أو ألم عند البلع.
  6. صعوبة التنفس.
  7. آلام الأذن المستمر.
  8. فقدان الوزن الملحوظ.
  9. رائحة الفم الكريهة المستمرة.

اقرأ أيضًا:

اعراض سرطان الحنجرة

التشخيص

قد يشعر مريض سرطان الحنجرة بكتلة مرئية على الجزء الخارجي من الرقبة. في هذه الحالة، غالبًا ما يوصي الطبيب بأخذ خزعة لتأكيد التشخيص النهائي.

وقد يستخدم الطبيب أيضًا منظار الحنجرة للمساعدة في التشخيص. منظار الحنجرة هو عبارة عن كاميرا صغيرة بها يقوم الطبيب بإدخالها من إحدى فتحات الأنف لرؤية أفضل للبلعوم والحنجرة.

  • وغالبًا ما يتم منظار الحنجرة تحت التخدير الموضعي.

وقد يوصي الطبيب ببعض الاختبارات التشخيصية، لتحديد حجم الورم وهل انتشر إلى أماكن أخرى من الجسم أو الغدد الليمفاوية في الرقبة، مثل:

  • الأشعة المقطعية للرقبة أو الرأس.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي.

يساعد التشخيص المبكر في رفع نسبة الشفاء وعلاج السرطان.

علاج سرطان الحنجرة

يعتمد علاج السرطان على مرحلة السرطان. يشمل العلاج التقليدي لسرطان الحنجرة في مراحله المبكرة الجراحة أو العلاج الإشعاعي.

أما في المراحل المتأخرة، فقد يلجأ الطبيب إما إلى مزيج من العلاج الإشعاعي والكيميائي أو الجراحة متبوعة بالعلاج الإشعاعي.

الجراحة

تتضمن الجراحة إزالة الورم السرطاني والأنسجة المجاورة. قد يقوم الجراح بإجراء تشريح للرقبة لإزالة أي غدد ليمفاوية سرطانية في الرقبة.

تشمل جراحات سرطان الحنجرة:

  • الاستئصال بالمنظار.
  • الاستئصال الجزئي للحنجرة.
  • الاستئصال الكلي للحنجرة.

قد يحتاج بعض الأفراد إلى فغر الرغامي المؤقت أو الدائم (ثقب في الرقبة يعزز الشفاء بعد الجراحة). وقد يحتاج بعض الأشخاص إلى الفغر الدائم والتي تسمح لهم بالتنفس.

إقرأ أيضا  اولفين Olfen جل وأقراص وحقن ديكلوفيناك لعلاج آلام الظهر والمفاصل

العلاج الإشعاعي

العلاج الإشعاعي يؤدي إلى قتل الخلايا السرطانية ويقلص الأورام. يوجه الطبيب شعاعًا من الإشعاع على الورم في الرقبة (العلاج الإشعاعي الخارجي).

العلاج الكيميائي

يستخدم العلاج الكيميائي مجموعة من الأدوية التي تعمل على قتل الخلايا السرطانية وتعزيز آثار العلاج الإشعاعي.

قد يلجأ الطبيب إلى العلاج الكيميائي قبل الجراحة لتقليص حجم الورم. يعتمد العلاج الكيميائي على قتل الخلايا سريعة النمو (للأسف، لا يفرق بين الخلايا السليمة والأورام السرطانية، فهو يقتل أي خلايا سريعة النمو).

يمكن أن يؤدي العلاج الكيميائي إلى آثار جانبية قوية وشديدة، مثل:

  • الغثيان.
  • فقدان الوزن.
  • تساقط الشعر.

الوقاية من سرطان الحنجرة

أفضل طريقة لتجنب الإصابة بسرطان الحنجرة هي تجنب التدخين. التدخين من أكثر العادات السيئة التي تعمل على قتل جميع خلايا الجسم وتؤثر على شكل الجلد وصحة الأسنان.

التدخين يقتل الجسم بالمعنى الحرفي، فما الداعي لذلك؟

على الرغم من أن سرطان الحنجرة من أندر أنواع السرطانات، ولكنه يعد من الأورام الخبيثة والتي تصيب المدخنين بشكل أعلى من غيرهم.

المصدر

528 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x