أعراض الانسداد الرئوي المزمن وأسباب الإصابة به وعلاجه ونصائح للوقاية منه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 30 يوليو 2021
أعراض الانسداد الرئوي المزمن وأسباب الإصابة به وعلاجه ونصائح للوقاية منه

مرض الانسداد الرئوي المزمن، هو مجموعة من أمراض الرئة التقدمية المختلفة. أكثر هذه الأمراض شيوعًا هي انتفاخ الرئة والتهاب الشعب الهوائية المزمن. يعاني العديد من الأشخاص المصابين بمرض الانسداد الرئوي المزمن من هاذين المرضين.

يؤدي انتفاخ الرئة إلى تدمير الأكياس الهوائية ببطء في الرئتين، مما يمنع تدفق الهواء إلى الخارج. بينما يتسبب التهاب الشعب الهوائية في حدوث التهاب وتضيق في الشعب الهوائية، مما يسمح بتراكم المخاط.

يؤدي اهمال علاج مرض الانسداد الرئوي المزمن إلى تفاقم المرض بشكل أسرع ومشاكل القلب وتفاقم التهابات الجهاز التنفسي.

أعراض مرض الانسداد الرئوي المزمن

يسبب مرض الانسداد الرئوي المزمن بجعل التنفس أكثر صعوبة. تتراوح الأعراض الخاصة بهذا المرض من خفيفة في البداية، حيث تبدأ بسعال متقطع وضيق التنفس، إلى الأعراض الخطيرة وتكون ثابتة حيث يصبح التنفس صعبًا بشكل متزايد.

قد يحدث أزيز وضيق في التنفس أو زيادة إنتاج البلغم. كما يعاني بعض الأشخاص المصابين بمرض الانسداد الرئوي المزمن من نوبات تفاقم حادة.

الأعراض الأولية

في بادئ الإصابة بالمرض، يمكن أن تكون أعراض مرض الانسداد الرئوي المزمن خفيفة جدًا. لذلك يخطأ البعض في فهمه على أنه نزلة برد.

تشمل الأعراض الأولية ما يلي:

  • ضيق في التنفس عرضيًا، خاصة بعد التمرين.
  • سعال خفيف ولكن متكرر.
  • الحاجة إلى تنظيف الحلق كثيرًا.

قد تبدأ في إجراء تغييرات طفيفة في أنشطتك اليومية، مثل تجنب السلالم وتخطي الأنشطة البدنية.

تفاقم الأعراض

يمكن أن تزداد الأعراض سوءًا بشكل تدريجي ويصعب تجاهلها. مع زيادة تلف الرئتين، قد تشعر بما يلي:

  • ضيق في التنفس، حتى بعد أشكال خفيفة من التمارين مثل صعود الدرج.
  • الصفير، خاصة أثناء الزفير.
  • ضيق في الصدر.
  • السعال المزمن مع المخاط أو بدونه.
  • الحاجة إلى إزالة المخاط من رئتيك كل يوم.
  • نزلات البرد المتكررة أو الأنفلونزا أو التهابات الجهاز التنفسي المختلفة.
  • نقص الطاقة.

في مراحل الأخيرة من مرض الانسداد الرئوي المزمن، قد تشمل الأعراض أيضًا:

  • الإعياء.
  • تورم في القدمين أو الكاحلين أو الساقين.
  • فقدان الوزن.
  • تزداد الأعراض سوءًا إذا كان الشخص المصاب مدخنًا، أو يتعرض للتدخين السلبي.

معالجة طارئة وسريعة

يجب عليك الحصول على رعاية طبية فورية إذا:

  • لديك أظافر أو شفاه مزرقة أو رمادية اللون ، حيث يشير ذلك إلى انخفاض مستويات الأكسجين في الدم.
  • لديك صعوبة في التقاط أنفاسك أو لا تستطيع التحدث.
  • تشعر بالارتباك أو التشوش أو الإغماء.
  • زيادة معدل ضربات القلب بشكل غير متوقع.
إقرأ أيضا  أسباب الكحة المزمنة وأعراضها وعلاجها ومضاعفاتها

أسباب مرض الانسداد الرئوي المزمن

يبلغ عمر معظم المصابين بمرض الانسداد الرئوي المزمن 40 عامًا على الأقل ولديهم تاريخ من التدخين على الأقل.

يمكن أن يتسبب دخان السيجار ودخان الغليون والتدخين السلبي في الإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن. يكون خطر الإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن أكبر إذا كنت تعاني من الربو والتدخين.

الأسباب الأخرى، تشمل:

  • التعرض للمواد الكميائية والأبخرة في مكان العمل.
  • التعرض طويل المدى لتلوث الهواء واستنشاق الغبار.
  • سوء التهوية في المنازل.
  • الجينات الوراثية، حيث يسبب نقص بروتين alpha-1-antitrypsin ظهور مرض الانسداد الرئوي المزمن كما يمكن أن يؤثر على الكبد.

التشخيص

يعتمد التشخيص على الأعراض والفحص البدني ونتائج الاختبارات التشخيصية. عند الذهاب إلى الطبيب، تأكد من ذكر جميع الأعراض التي تعاني منها. أخبر طبيبك إذا:

  • كنت مدخنًا أو دخنت في الماضي.
  • تتعرض لمهيجات الرئة أثناء العمل.
  • تتعرض لكثير من التدخين السلبي.
  • لديك تاريخ عائلي من مرض الانسداد الرئوي المزمن.
  • كنت تعاني من الربو أو أمراض الجهاز التنفسي الأخرى.
  • كنت تتناول الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية أو الأدوية الموصوفة.

الاختبارات المستخدمة للتشخيص

أثناء الفحص البدني، يقوم الطبيب بالاستماع إلى رئتيك أثناء التنفس. كما قد يطلب الطبيب بعضًا من هذه الاختبارات للحصول على صورة أكثر دقة:

  • قياس التنفس، هو اختبار غير باضع لتقييم وظيفة الرئة. أثناء الاختبار، ستأخذ نفسًا عميقًا ثم تنفخ في أنبوب متصل بجهاز قياس التنفس.
  • اختبارات التصوير، مثل تصوير الصدر بالأشعة السينية أو الأشعة المقطعية. يمكن أن توفر هذه الصور نظرة مفصلة على رئتيك وأوعيتك الدموية وقلبك.
  • اختبار غازات الدم الشرياني، يتضمن ذلك أخذ عينة دم من الشريان لقياس نسبة الأكسجين في الدم وثاني أكسيد الكربون ومستويات مهمة أخرى.

يمكن أن تساعد هذه الاختبارات في تحديد ما إذا كنت مصابًا بمرض الانسداد الرئوي المزمن أو حالة مختلفة، مثل الربو أو مرض الرئة المقيِّد أو قصور القلب.

علاج مرض الانسداد الرئوي المزمن

يقلل العلاج  من الأعراض ويمنع المضاعفات ويبطئ تقدم المرض بشكل عام. قد يشمل الفريق الطبي الخاص بك أخصائي الرئة والمعالجين الفيزيائيين والجهاز التنفسي.

العلاج بالأوكسجين

إذا كان مستوى الأكسجين في الدم منخفضًا جدًا، فيمكنك تلقي الأكسجين الإضافي من خلال قناع أو قنية أنفية لمساعدتك على التنفس بشكل أفضل.

الجراحة

يتم استخدام الجراحة لمرض الانسداد الرئوي المزمن الشديد أو عندما تفشل العلاجات الأخرى، وتعتبر من أكثر العلاجات إرجاحًا عندما يكون لديك شكل من أشكال انتفاخ الرئة الحاد.

نوع واحد من الجراحة يسمى استئصال البصلة. خلال هذه الجراحة، يزيل الجراحون فراغات هوائية كبيرة وغير طبيعية (فقاعات) من الرئتين.

آخر نوع هو جراحة تصغير حجم الرئة، والتي تزيل أنسجة الرئة العلوية التالفة. يمكن أن تكون فعالة في تحسين التنفس. ولكن نظرًا لكونها محفوفة بالمخاطر لذلك يقل استعمالها.

إقرأ أيضا  لاكالوت غسول للفم Lacalut aktiv mouthwash فوائد وأضرار للثة والأسنان

زرع الرئة هو خيار في بعض الحالات. يمكن لزرع الرئة أن يعالج مرض الانسداد الرئوي المزمن بشكل فعال، ولكن له مخاطر عديدة.

هناك طريقة أقل تدخلاً لتحسين كفاءة تدفق الهواء لدى الأشخاص الذين يعانون من انتفاخ الرئة الحاد تسمى الصمامات داخل القصبة (EBV)، وهي صمامات أحادية الاتجاه تعمل على تحويل الهواء الملهم إلى رئتين سليمتين وبعيدًا عن الرئتين التالفة التي لا تعمل.

تغيير أسلوب الحياة

تساعد بعض التغييرات في نمط الحياة أيضًا في تخفيف الأعراض أو توفير الراحة. ويمكنك اتباع النصائح التالية:

  • إذا كنت تدخن، توقف عن التدخين.
  • كما يجب عليك تجنب التدخين السلبي والأبخرة الكيميائية.
  • احصل على التغذية التي يحتاجها جسمك. اتفق مع طبيبك أو اختصاصي التغذية لوضع خطة غذائية صحية.
  • البحث عن التمارين الرياضية الأمنة بالنسبة لك، بعد استشارة طبيبك الخاص.

إقرأ أيضًا:

الانسداد الرئوي

أدوية لمرض الانسداد الرئوي المزمن

يمكن للأدوية أن تقلل الأعراض وتقلل من النوبات المرضية. هذه بعض الخيارات المتاحة لك:

استنشاق موسعات الشعب الهوائية

تساعد الأدوية التي تسمى موسعات الشعب الهوائية على إرخاء العضلات المشدودة في الشعب الهوائية. وعادة ما يتم أخذها من خلال جهاز الاستنشاق أو البخاخات.

يستمر مفعول موسعات الشعب الهوائية من 4 إلى 6 ساعات. يجب أن تستخدمها عند الحاجة فقط. للأعراض المستمرة، هناك أنواع طويلة المفعول يمكنك استخدامها كل يوم.

بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من ضيق في التنفس أو صعوبة في التنفس أثناء التمرين، يوصي باستخدام ناهض بيتا طويل المفعول (LABA) جنبًا إلى جنب مع مضاد مسكاريني طويل المفعول (LAMA). فيما يلي قائمة بعلاجات موسعات الشعب الهوائية LABA / LAMA الموصى بها:

  • أكليدينيوم / فورموتيرول.
  • جليكوبيرولات / فورموتيرول.
  • تيوتروبيوم / أولوداتيرول.
  • أوميكليدينيوم / فيلانتيرول.

الستيرويدات القشرية

عادة يتم الجمع بين موسعات الشعب الهوائية طويلة المفعول والستيرويدات القشرية السكرية المستنشقة. يمكن أن يقلل الجلوكوكورتيكوستيرويد من الالتهاب في الشعب الهوائية ويقلل من إنتاج المخاط.

مثبطات الفوسفوديستيراز -4

تناول هذا النوع من الأدوية على شكل أقراص يساعد في تقليل الالتهاب وإرخاء الشعب الهوائية. كما يتم وصفه بشكل عام لمرض الانسداد الرئوي المزمن الحاد مع التهاب الشعب الهوائية المزمن.

ثيوفيلين

يخفف هذا الدواء من ضيق الصدر وضيق التنفس. كما أنه يريح عضلات الشعب الهوائية، وقد يسبب آثارًا جانبية. لذلك لا يُعد علاجًا من الدرجة الأولى لعلاج مرض الانسداد الرئوي المزمن.

المضادات الحيوية ومضادات الفيروسات

يمكن وصف المضادات الحيوية أو الأدوية المضادة للفيروسات عند الإصابة بعدوى معينة في الجهاز التنفسي.

اللقاحات

لتقليل خطر الإصابة بعدوى الجهاز التنفسي الأخرى، اسأل الطبيب عما إذا كان يجب أن تحصل على لقاح سنوي للإنفلونزا ولقاح المكورات الرئوية ومُعزز للكزاز يتضمن الحماية من السعال الديكي.

توصيات النظام الغذائي للأشخاص الذين يعانون من مرض الانسداد الرئوي المزمن

النظام الغذائي

لا يوجد نظام غذائي محدد لمرض الانسداد الرئوي المزمن، ولكن اتباع نظام غذائي صحي مهم للحفاظ على الصحة العامة. هناك بعض الأطعمة التي تحتل الأفضلية للأشخاص المصابون بهذا المرض، منها:

  • الخضروات.
  • الفاكهة.
  • البقوليات.
  • بروتين.
  • الألبان.
إقرأ أيضا  حبوب اوكاربون Eucarbon أقراص فحم للقولون وعلاج الإمساك والانتفاخ

توقف عن تناول الموالح. لأنه يتسبب في احتفاظ الجسم بالمياه، مما قد يؤدي إلى إجهاد التنفس.

السوائل

يمكن أن يساعد شرب ما لا يقل عن ستة إلى ثمانية أكواب من السوائل غير المحتوية على الكافيين في اليوم على جعل المخاط أسهل في الخروج.

قلل من المشروبات المحتوية على الكافيين لأنها يمكن أن تتداخل مع الأدوية. إذا كنت تعاني من مشاكل في القلب، فقد تحتاج إلى شرب كميات أقل، لذا تحدث إلى الطبيب قبل البدء في شرب الكثير من السوائل.

عادات الاكل

المعدة الممتلئة يسبب صعوبة في تمدد الرئتين، مما يؤدي إلى الشعور بضيق في التنفس.إذا وجدت أن هذا يحدث لك، فجرب هذه العلاجات:

  • نظف مجرى الهواء قبل الوجبة بحوالي ساعة.
  • خذ قضمات صغيرة من الطعام الذي تمضغه ببطء قبل البلع.
  • استبدل ثلاث وجبات يوميًا بخمس أو ست وجبات صغيرة.
  • احتفظ بالسوائل حتى النهاية حتى لا تشعر بالشبع أثناء الوجبة.

ما هي مراحل مرض الانسداد الرئوي المزمن

يتم تحقيق مقياس واحد لمرض الانسداد الرئوي المزمن عن طريق قياس التنفس. يستخدم تصنيف GOLD لتحديد شدة مرض الانسداد الرئوي المزمن والمساعدة في تشكيل خطة تشخيص وعلاج. هناك أربع درجات GOLD بناءً على اختبار قياس التنفس:

  • خفيف.
  • معتدل.
  • شديد.
  • شديد جدًا.

يعتمد هذا على نتيجة اختبار قياس التنفس. ويعتمد اختبار التنفس على كمية الهواء التي يمكنك استنشاقها من الرئتين في الثانية الأولى من الزفير القسري. حيث يتناسب هذا التصنيف عكسيًا مع اختبار قياس التنفس.

يأخذ تصنيف GOLD أيضًا في الاعتبار الأعراض الفردية وتاريخ النوبات الحادة. مع تقدم المرض، تكون أكثر عرضة للمضاعفات، مثل:

  • التهابات الجهاز التنفسي، بما في ذلك نزلات البرد والانفلونزا والالتهاب الرئوي.
  • مشاكل قلبية.
  • ارتفاع ضغط الدم في شرايين الرئة.
  • سرطان الرئة.
  • الاكتئاب والقلق.

هل هناك علاقة بين مرض الانسداد الرئوي المزمن وسرطان الرئة

يرتبط هذان المرضان بعدة طرق. حيث يحتوي مرض الانسداد الرئوي المزمن وسرطان الرئة على العديد من عوامل الخطر الشائعة. فالتدخين هو عامل الخطر الأول لكلا المرضين. كما أن الاثنين تصبح أكثر عرضة للإصابة بهما إذا تعرضت للمواد الكيميائية أو الأبخرة في مكان العمل.

قد يكون هناك سبب وراثي لتطوير كلا المرضين. كما أن خطر الإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن أو سرطان الرئة يزداد مع تقدم العمر.

في بعض الحالات، لا يعلم الناس أنهم مصابون بمرض الانسداد الرئوي المزمن حتى يتم تشخيص إصابتهم بسرطان الرئة. ” وذلك لأنه في بعض الحلات يصاب الشخص بالاثنين”.

ومع ذلك، فإن الإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن لا تعني بالضرورة أنك ستصاب بسرطان الرئة.

المصدر

166 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x