العناية بالبشرة

أسباب جفاف الجلد أثناء الحمل مع 10 نصائح لترطيب البشرة

أسباب جفاف الجلد أثناء الحمل

جفاف الجلد أثناء الحمل مشكلة شائعة نتيجة التغيرات الهرمونية وزيادة تمديد البطن لاستيعاب نمو الطفل مما يفقد البشرة المشدودة الرطوبة ويسبب التشقق وظهور الاضطرابات الأخرى مثل الإكزيما والطفح.

وفي مقالنا سنناقش أسباب البشرة الجافة للحامل، وأهم المضاعفات والنصائح لمنع تشقق ومشاكل الجلد للحامل.

الحمل وجفاف البشرة

  • جفاف البشرة أمر شائع في الحمل في 90% من الحوامل.
  • تبدأ البشرة، وخاصة حول البطن، في الجفاف خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل ومع تقدم الحمل، قد تبدأ بشرة الوجه والذراعين والرقبة والثديين والفخذين في الجفاف.

أسباب جفاف الجلد للحامل

تشترك العديد من العوامل في جفاف الجلد أثناء الحمل مثل:

  • نقص الماء أو الجفاف أثناء الحامل مع زيادة الطلب على السوائل لتحسين حجم الدم وتمرير الأكسجين. 
  • التغيرات في درجات الحرارة والطقس، مثل الرطوبة وتدفق الهواء خاصة خلال فصل الصيف.
  • تسبب التغيرات الهرمونية إضعاف أو إتلاف الحاجز الهيدروليبيدي الذي يحمي سطح البشرة مما قد يؤدي إلى تبخر الماء من الجسم وجفاف الجلد.
  • التنظيف المفرط أو غسل الجلد خاصة في الحوامل أصحاب البشرة الدهنية.
  • قصور الغدة الدرقية يسبب حكة وسمك وجفاف البشرة.
  • نقص فيتامين أ في نظام الحمل الغذائي.
  • شد الجلد فوق البطن يسبب التقشر والحكة. 

مضاعفات جفاف الجلد أثناء الحمل 

يمكن أن يؤدي الجفاف المفرط للجلد للحامل في وجود بعض الأمراض الجلدية الموجودة مسبقًا، إلى بعض المشاكل الجلدية مثل:

  • الإكزيما: حالة مزمنة تسبب تشقق الجلد الجاف بشكل شائع الساقين والبطن والعنق والذراعين مما قد يؤدي إلى ظهور طفح جلدي أحمر ومشاكل جلدية أخرى. 
  • الحكة: تحدث عادةً بعد الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.
  • مشاكل جلدية أخرى: مثل الطفح الجلدي متعدد الأشكال أثناء الحمل.  

متى ترى الطبيب؟

استشر الطبيب عندما لا تتمكن من علاج بشرتك الجافة بالعلاجات المنزلية، وتزداد الحالة سوءًا خاصة في الحالات التالية:

  • طفح جلدي أحمر على الجلد مع حكة شديدة أو تورم في البصيلات.
  • نزيف أو عدوى بكتيرية في الجلد المتشقق.
  • مضاعفات مثل الإكزيما، والطفح الجلدي، والحكة.

نصائح لتجنب جفاف الجلد أثناء الحمل 

يمكن منع تلف الجلد للحامل عن طريق:

  • تجنب استخدام الصابون الذي يحتوي على المواد الكيميائية لأنه قد يتسبب في جفاف البشرة وتقشرها واستخدم منظفات لطيفة، أو عشبية، لتنظيف البشرة.
  • غسل الوجه والاستحمام بماء فاتر وتجنب الماء البارد أو الساخن لأنه يسبب فقدان رطوبة الجلد وإضافة الزيوت العطرية إلى مياه الاستحمام لأنها قد تساعد في تقليل الجفاف.
  • شرب كمية كافية من الماء وترطيب البشرة لمنع التشقق والجفاف.
  • استخدام واقي من الشمس لحماية البشرة من أضرار أشعة الشمس.
  • تناول الأطعمة الغنية بالدهون الصحية مثل الأفوكادو والمكسرات وزيت الزيتون وزيت الكانولا والخضروات الورقية. 
  • عدم التعرض للبخار لأن هذه التقنية قد تزيل الزيوت الطبيعية من بشرتك وتجعلها تجف في النهاية.
  • لا تخدش البشرة عندما تشعر بالحكة؛ قد يسبب المزيد من الضرر البشرة.
  • تجنب الإفراط في الاستحمام أو الغسيل بالصابون، لأن ذلك قد يجعل البشرة جافة كما يجب تجفيف البشرة برفق وتجنب الفرك القوي.
  • الابتعاد عن المشروبات المحتوية على الكافيين مثل الشاي والقهوة والصودا لأنها قد تجفف البشرة.
  • تجنب المياه المكلورة عندما تكونين حاملاً، وتجنب الذهاب إلى حمام السباحة.

اقرأ أيضًا:

جفاف جلد الحامل ونوع الجنين

  • لا يسبب جفاف البشرة أثناء الحمل أي مضاعفات على الجنين. كما أنه لا يتنبأ بجنس الطفل. 

المصادر

وفي نهاية مقالنا؛ جفاف الجلد أثناء الحمل أمر شائع يمكنك التغلب عليه بالترطيب الكافي وشرب المزيد من السوائل ومنع استخدام المنظفات الكيميائية للبشرة.

السابق
الربو أثناء الحمل هل يؤثر على الجنين
التالي
ما هو تردد قناة زي ألوان على كل من عرب سات ونايل سات؟
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments