الطب البديل

تعرف على فوائد الثوم الصحية

garlic

نتحدث اليوم عن الثوم، وهو نبات ينتمي إلى عائلة Allium، ويرتبط ارتباطًا وثيقًا بالبصل والكراث. يزرع الثوم في أغلب دول العالم، ويدخل في العديد من المطابخ العالمية بسبب رائحته القوية وطعمه اللذيذ.

الثوم كان يستخدم لعلاج الأمراض منذ قديم الأزل. الثوم والبصل من أقدم العلاجات العشبية التي استخدمت لعدة قرون وفي كل فروع الطب التقليدي القديم.

الطبيب اليوناني أبقراط الذي يعرف بوالد الطب الغربي كانت له مقولة شهيرة:

دع الطعام يكون دوائك، والطب يكون طعامك.

فوائد الثوم الصحية

يحتوي الثوم على مركبات ذات خواص طبية قوية

لعدة قرون، استخدم الثوم في علاج الأمراض بسبب خصائصه الطبية. وجدت العديد من الدلائل والآثار على استخدام الثوم للعلاج والتداوي في حضارة القدماء المصريين والبابليين واليونانيين والرومان والصينيين.

  • معظم فوائده الصحية ناتجة عن مركبات الكبريت، وأشهرها مركب الأليسين. ولكن الأليسين مركب غير مستقر لأنه يتواجد لفترة وجيزة فقط بعد تقطيع الثوم الطازج.
  • تشتمل المركبات الأخرى التي قد تلعب دورًا في الفوائد الصحية للثوم على ثنائي كبريتيد ثنائي الآليل.

اقرأ أيضًا:

يحتوي على القليل من السعرات الحرارية

يحتوي فص واحد (3 جرام) من الثوم الخام على:

  • السعرات الحرارية: 4.5 كالوري.
  • البروتين: 0.2 جرام.
  • الكربوهيدرات:1 جرام.
  • المنغنيز: 2% من القيمة اليومية (DV).
  • فيتامين ب 6: 2% من DV.
  • فيتامين ج: 1% من DV.
  • السيلينيوم: 1% من DV.
  • الألياف: 0.06 جرام.
  • كميات معتدلة من: الكالسيوم والنحاس والبوتاسيوم والفوسفور والحديد وفيتامين B1.

يحتوي الثوم على القليل من كل ما يحتاجه الجسم من العناصر الغذائية.

يساعد في مكافحة الأمراض ونزلات البرد

أكدت الدراسات أن تناول مكملات الثوم تعزز وظيفة جهاز المناعة، حيث أكدت نتائج الدراسات ما يلي:

  1. تناول مكملات الثوم يومياً يقلل من عدد نزلات البرد بنسبة 63%.
  2. قلت فترة ظهور أعراض البرد من 5 أيام إلى 1.5 يوم فقط.
  3. يقلل عدد أيام الإصابة بنسبة 61%.
الثوم

خفض ضغط الدم المرتفع

ارتفاع ضغط الدم يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

وجدت الدراسات أن مكملات الثوم بجرعات عالية تساعد على خفض ضغط الدم المرتفع، وأكدت بعض الدراسات أن مكملات الثوم قد تكون فعالة مثل بعض الأدوية أتينولول.

الثوم يحسن مستويات الكوليسترول

من فوائد الثوم الصحية أنه يساعد على:

  • خفض الكولسترول الكلي والكولسترول الضار LDL بنسبة 10-15%، مما قد يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • ولكنه لا يؤثر الثوم على مستوى الكوليسترول الجيد HDL ومستويات الدهون الثلاثية.

قد يمنع الثوم الإصابة بمرض الزهايمر والخرف

يحتوي الثوم على مضادات الأكسدة التي قد تساعد في منع مرض الزهايمر والخرف، لأن مضادات الأكسدة تحمي الجسم من الإجهاد التأكسدي الذي يسبب الشيخوخة وتلف الخلايا.

قد تقلل خصائص الثوم الطبية من تقليل الكوليسترول وخفض ضغط الدم المرتفع، بالإضافة إلى الخصائص المضادة للأكسدة، من مخاطر أمراض الدماغ الشائعة مثل مرض الزهايمر والخرف.

يساعد على العيش لفترة أطول

ولكنها من فوائد الثوم الصحية التي يستحيل إثبات صحتها. ولكن فرضها العلماء لأنه يقلل ضغط الدم المرتفع ويحارب الأمراض المعدية، ويقلل من عوامل الخطر للإصابة بالأمراض القاتلة الكبرى (النوبات القلبية والسكتة الدماغية).

يحسن الأداء الرياضي

استخدم الثوم قديماً للحد من التعب وتعزيز القدرة على العمل للعمال. وكان ينتشر تناوله بكثرة بين الرياضيين الأولمبيين.

أظهرت الأبحاث المختبرية أن الثوم يساعد على:

  1. أداء التمارين الرياضية وخاصةً مع من يعانون من أمراض القلب.
  2. تقليل التعب الناجم عن ممارسة الرياضة مع الثوم.

الثوم يساعد على إزالة السموم والمعادن الثقيلة من الجسم

أظهرت الأبحاث أن:

  1. الجرعات العالية من الثوم أو مكملاته يزيل السموم من المعادن الثقيلة في الجسم.
  2. مركبات الكبريت في الثوم تحمي من تلف الأعضاء من تسمم المعادن الثقيلة.
  3. الثوم يقلل من مستويات الرصاص في الدم بنسبة 19%.
  4. الثوم يخفض شدة وحدة أعراض التسمم (تشمل الأعراض الصداع وانخفاض ضغط الدم).
الثوم

الثوم قد يحسن صحة العظام

يجب الإشارة أنه تم إثبات هذه الفعالية بعد دراسات على الفئران فقط، ولم تقم أي دراسات بشرية حتى الآن.

وكانت نتائج هذه الدراسات ما يلي:

  1. أن الثوم يقلل من فقدان العظام عن طريق زيادة هرمون الاستروجين في الإناث.
  2. الأطعمة مثل الثوم والبصل قد يكون لها تأثير جيد للوقاية ومنع هشاشة العظام.

يسهل إضافته إلى النظام الغذائي

يمكنك إضافة الثوم إلى العديد من الأطباق اللذيذة، مثل:

  • الشوربات.
  • الصلصات.
  • ويمكنك استخدام الثوم البودرة وزيت الثوم.

الآثار الجانبية للثوم

  • رائحة الفم الكريهة الناتجة من الثوم.
  • الحساسية من الثوم.
  • إذا كنت تتناول أدوية مسيلة للدم، فيجب استشارة الطبيب قبل تناول الثوم.

الثوم من أقدم العلاجات البديلة التي استخدمت لعدة قرون بسبب خصائصه الطبية وفوائده على صحتك. وهذا ما أكدته الأبحاث العلمية أيضًا.

المصدر

طبيبة حاصلة على أربع لغات، وكاتبة في العديد من التخصصات، الطبية والأسرية والمجتمع والرياضية والتغذية والسياحة.

السابق
أجمل أسماء بنات تبدأ بحرف النون مع معانيها
التالي
توب جينج كبسولات Top Ging مكمل غذائي لزيادة الحرق وإنقاص الوزن
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments