أمومة وطفولة

أسباب صداع ما بعد الولادة postpartum headache وعلاجه

يحدث صداع ما بعد الولادة postpartum headache بشكل متكرر عند معظم النساء. في إحدى الدراسات، عانت 39% من النساء بعد الولادة من صداع خلال الأسبوع الأول بعد الولادة. قد يشخص الطبيب الصداع بعد الولادة إذا كنت تعاني من الصداع في أي وقت خلال 6 أسابيع بعد ولادة طفلك. هناك عدة أسباب تؤدي للإصابة بصداع ما بعد الولادة، ويختلف العلاج باختلاف السبب.

هناك العديد من أنواع الصداع التي قد تصاب بها خلال فترة ما بعد الولادة وتختلف في شدتها. يمكن تقسيم الصداع بعد الولادة إلى نوعين:

  • الصداع الأولي: والتي تشمل التوتر و الصداع النصفي.
  • الصداع الثانوي: يكون بسبب داخلي.

أسباب حدوث صداع ما بعد الولادة

تشمل أسباب الإصابة بالصداع الأولى في فترة ما بعد الولادة:

  • التاريخ العائلي للصداع النصفي.
  • انخفاض مستويات الهرمونات وفقدان الوزن.
  • الضغط العصبى.
  • قلة النوم.
  • الجفاف.
  • العوامل البيئية الأخرى.

وتشمل أسباب الإصابة بالصداع الثانوي بعد الولادة:

  • تسمم الحمل.
  • استخدام التخدير النصفي.
  • تجلط في بعض الأوردة.
  • بعض الأدوية.
  • انسحاب الكافيين.
  • التهاب السحايا.

هل تسبب الرضاعة الطبيعية صداعاً بعد الولادة؟

لا تساهم الرضاعة الطبيعية في صداع ما بعد الولادة مباشرة ولكن قد يكون لديك صداع أثناء الرضاعة الطبيعية لعدة أسباب مختلفة:

  • تغيير الهرمونات لديك أثناء الرضاعة الطبيعية يؤدي إلى الصداع.
  • التعب الجسدي أو العاطفي بسبب متطلبات الرضاعة الطبيعية، مما يؤدي إلى الصداع.
  • قلة النوم أو الجفاف يمكن أن يسبب التوتر أو الصداع النصفي.
  • يجب عليك التحدث مع طبيبك إذا كان لديك صداع متكرر أو شديد أثناء الرضاعة الطبيعي.
إقرأ أيضا  تعرف على اللابؤرية أو الاستجماتيزم وأسبابها وأعراضها وعلاجها

أنواع صداع ما بعد الولادة

ذكرت إحدى الدراسات التي شملت 95 امرأة مصابة بصداع ما بعد الولادة:

  • ما يقرب من نصفهم لديهم التوتر أو الصداع النصفي.
  • 24% كان لديهم صداع متعلق بتسمم الحمل.
  • 16% من الصداع الناجم من التخدير النصفي.

لنوضح أسباب وأعراض حدوث الصداع:

1- الصداع الأولي:

  1. التوتر:
    • يكون صداعاً خفيفاً. قد تشعر بألم رأسك من كلا الجانبين أو ضغط حول رأسك.
    • قد يستمر الصداع لمدة 30 دقيقة أو يستمر لمدة تصل إلى أسبوع.
    • يحدث بسبب الإجهاد أو قلة النوم أو الجفاف.
  2. الصداع النصفي:
    • يحدث صداعًا خفيفًا غالبًا أو شديداً في أحد جوانب رأسك.
    • ويشمل أعراضًا مثل الغثيان والقيء وحساسية الأضواء والأصوات مع عدم القدرة على العمل جيداً.
    • تنص رابطة الصداع النصفي الأمريكية على أن واحدة من كل 4 نساء ستصاب بالصداع النصفي خلال الأسبوعين الأولين بعد الولادة.
    • قد يكون هذا بسبب انخفاض الهرمونات التي تحدث في الأيام التالية للولادة أو بسبب رعاية الطفل من قلة النوم والإجهاد.

2- الصداع الثانوي:

يحدث الصداع الثانوي عادة بسبب تسمم الحمل أو عرض جانبي للتخدير النصفي.

صداع ما بعد الولادة
  1. تسمم الحمل:
    • حالة خطيرة للغاية يمكن أن تحدث قبل أو بعد الولادة.
    • بسبب ارتفاع في ضغط الدم. ويؤدي إلى نوبات، غيبوبة، وإذا ترك بدون علاج أو رعاية طبية عاجلة قد يؤدي إلي الوفاة.
    • قد يكون الصداع الناجم عن تسمم الحمل شديدًا ويزداد سوءاً مع النشاط البدني وعلى أحد جانبي الرأس.
  2. التخدير النصفي:
    1. استخدام التخدير أثناء الولادة قد يحدث بعض الآثار الجانبية المحتملة، مثل حدوث صداع شديد مع أول 72 ساعة بعد الولادة، خاصةً عند الوقوف.
    2. قد يصاحب الصداع بعض الأعراض الأخرى مثل:
      1. تصلب الرقبة.
      2. الغثيان.
      3. تغييرات في الرؤية والسمع.
    3. يمكن تجنب هذا الصداع ببعض العلاجات والطرق مثل:
      1. الراحة.
      2. شرب المزيد من الماء.
      3. شرب الكافيين.
إقرأ أيضا  هيدروكين أقراص Hydroquin 200 علاج كورونا الجديد (كوفيد 19) وعلاج الملاريا

أعراض تسمم الحمل: من الضروري علاجه سريعاً لانها من الحالات الطبية الطارئة.

  • ارتفاع ضغط الدم أو البروتين في البول.
  • تغييرات في الرؤية.
  • ألم في أعلى البطن.
  • ضيق في التنفس.
  • اتصل بطبيبك على الفور إذا كنتِ تشكِ في تسمم الحمل.

متى تستشيرِ طبيبك

على الرغم من أن الصداع من الحالات الشائعة نسبيًا، إلا أنه يجب عليك الانتباه إلى أعراض صداع ما بعد الولادة. اتصل بطبيبك على الفور إذا كان لديك صداع:

  • شديد ومستمر.
  • مصحوب بأعراض أخرى مثل الحمى و تصلب الرقبة،والغثيان أو القيء، وتغيرات فى البصر.
  • يزداد مع تغيير الحركة أو الوضع.
  • يوقظك من النوم.
  • يحدث مع النشاط البدني.

علاج صداع ما بعد الولادة

علاج الصداع يعتمد على النوع ومعرفة السبب.

  • علاج الصداع الأساسي:
    • يمكن علاج التوتر والصداع النصفي ببعض مضادات الالتهاب اللاستيرويدية بدون وصفة طبية، مثل نابروكسين و إيبوبروفين.
    • معظم هذه الأشياء آمنة أثناء الرضاعة الطبيعية، باستثناء الأسبرين.
    • اتصل بطبيبك إذا كنت تتناول نوعًا آخر من الأدوية لعلاج الصداع وترغب في تحديد ما إذا كان متوافقًا مع الرضاعة الطبيعية.
  • علاج الصداع الثانوى:
    • يوفر الطبيب العلاج المناسب لكِ ومعرفة أى الأدوية مناسبة مع الرضاعة الطبيعية.

الوقاية من صداع ما بعد الولادة

رعاية نفسك هي وسيلة مهمة لمنع التوتر والصداع النصفي. بالتأكيد ليس سهل القيام بهذا في الأسابيع الأولى من عمر طفلك. لكن هناك بعض النصائح التي تساعد في منع حدوث الصداع الأساسي:

  • الحصول على قسط كافِِ من الراحة. حاولي أن تأخذي قيلولة مع قيلولة طفلك.
  • شرب الكثير من السوائل. قم بحمل زجاجة ماء كبيرة أو تأكد من وجود كوب من الماء بجانبك.
  • تناولِ الأطعمة الصحية بانتظام.
  • محاولة الاسترخاء للحد من التوتر. يمكنك المشي بسهولة أو قراءة كتاب أو الدردشة مع صديقة لتخفيف التوتر.
إقرأ أيضا  تفاحة واحدة تغنيك عن الطبيب، تعرف على فوائد التفاح الصحية

هل يزول صداع ما بعد الولادة؟

يجب أن يزول الصداع بعد الولادة خلال 6 أسابيع أو أكثر من ولادة طفلك. في أغلب الأحيان، يكون صداع ما بعد الولادة بسبب التوتر أو الصداع النصفي، الذي يمكنك علاجه في المنزل أو بمساعدة طبيبك. يجب أن يرى طبيبك فوراً إذا كان الصداع أكثر حدة وفقد يتطلب تناول العلاج المناسب لمنع حدوث أعراض أكثر خطورة.

من المؤكد أن الولادة ورعاية الطفل تستنزف كثيراً من طاقتك عزيزتي الأم، ولكنها بداية حياة طفلك لذلك على الرغم من الألم إلا أنها مليئة بالكثير من الحب والسعادة.

المصدر

السابق
تعرف على فوائد العرقسوس licorice المتعددة ومتى لا يجب عليك تناوله
التالي
تحليل سرعة ترسيب الدم ESR Test
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments