ملف كامل عن تساقط الشعر وعلاجة وزراعة الشعر

كتابة: Manar Ahmed - آخر تحديث: 9 فبراير 2020
ملف كامل عن تساقط الشعر وعلاجة وزراعة الشعر

تساقط الشعر

مشكلة شائعة تؤرق الكثير من الرجال والسيدات على حد سواء، وتحدث نتيجة تعرض الشعر لكثير من العوامل الضارة التي تتلف الشعر مثل كثرة استخدام الشامبو لغسل الشعر أو بسبب الطرق الكيمائية لفرد الشعر واستخدام المستحضرات الطبية غير المناسبة.

قد يكون تساقط الشعر بسبب العوامل النفسية وتعرض الأشخاص للاكتئاب. أو العوامل الصحية مثل نقص الهيموجلوبين والإصابة بالأمراض التي تؤدي لنقص العناصر الازمة للنمو الطبيعي للشعر. وقد يكون تساقط الشعر مرضيا من فروة الرأس أو من الجسم بأكمله وقد يكون التساقط تدريجيا يبدأ بتساقط الشعر من فروة الرأس أثناء تمشيط الشعر أو غسله.

أو يكون تساقط الشعر مفاجئا من منطقة معينة من فروة الرأس أو الجسم. في كلا الحالتين يجب استشارة الطبيب المعالج للتعرف على الأسباب التي أدت لذلك وتقييم المرض ووضع خطة للعلاج.

معدل تساقط الشعر الطبيعي

يتساقط الشعر طبيعيا حيث يفقد الأشخاص ما بين (80-100) شعرة يوميا. ولا يسبب هذا تغيرا ملحوظا في فروة الرأس وذلك لنمو الشعر الجديد في نفس الوقت. أما في حالة تساقط الشعر المرضي فهناك اختلال في دورة نمو الشعر وتساقطه الطبيعي، وعند ذلك تتلف بصيلات الشعر وتنمو بدلا عنها أنسجة ندبات.

النمو الطبيعي للشعر

تتكون دورة نمو الشعرة من ثلاث مراحل هي:

  1. مرحلة النمو: وفيها تنمو الشعرة حوالي نصف بوصة في الشهر، وتكون أسرع في فصل الصيف عن فصل الشتاء. وتستغرق هذه المرحلة ما بين (3-5) سنوات. لذلك يبلغ متوسط ​​طول الشعر من 18 إلى 30 بوصة. 
  2. المرحلة الانتقالية:  فيها يتوقف نمو الشعرة. وهي مرحلة قصيرة تستمر حوالي 10 أيام فقط.
  3.  مرحلة استراحة: فيها تسقط الشعرة. ويظل جريب الشعرة غير نشط لمدة 3 أشهر. بعدها تبدأ دورة أخرى لنمو شعرة جديدة. 

ويتراوح عدد خصلات الشعر في فروة الرأس ما بين (100.000-500.000) شعرة. يتساقط الشعر طبيعيا بمعدل (80-100) شعرة يوميا.

أسباب تساقط الشعر

يفقد الناس عادة حوالي 100 شعر يوميًا. ,لا يسبب هذا ترقق ملحوظ في شعر فروة الرأس لأن الشعر الجديد ينمو في نفس الوقت. يحدث تساقط الشعر عندما تتعطل هذه الدورة الطبيعية لنمو الشعر وتساقطه أو عندما يتم تدمير جريب الشعرة واستبداله بأنسجة ندبة. ويرتبط تساقط الشعر بالعوامل التالية:

  1. الوراثة: وهي السبب الأكثر شيوعًا لتساقط الشعر ويسمى الصلع  ويحدث في الرجال أكثر من النساء. ويحدث تدريجيا مع تقدم العمر. ويحدث في صورة انحسار الشعر وظهور بقع الصلع عند الرجال وتخفيف الشعر عند النساء.
  2. التغيرات الهرمونية: مجموعة متنوعة من الحالات يمكن أن تسبب تساقط الشعر بشكل دائم أو مؤقت ، بما في ذلك التغيرات الهرمونية بسبب الحمل والولادة وانقطاع الطمث ومشاكل الغدة الدرقية.
  3. الأدوية والمكملات الغذائية. يمكن أن يكون تساقط الشعر من الآثار الجانبية لبعض الأدوية، مثل الأدوية المستخدمة لعلاج السرطان والتهاب المفاصل والاكتئاب ومشاكل القلب والنقرس وارتفاع ضغط الدم.
  4. العلاج الإشعاعي في الرأس.
  5. الإرهاق النفسي والتوتر: الكثير يعانون من ترقق الشعر العام بعد عدة أشهر من صدمة جسدية أو عاطفية. وهذا النوع من تساقط الشعر يكون مؤقتا.
  6. بعض قصات الشعر والعلاجات. يمكن أن تسبب قصات الشعر أو التسريحات  التي تسحب شعرك بشدة نوعًا من تساقط الشعر. 
  7. الأدوية والعلاجات وبروتينات الشعر: تسبب التهاب بصيلات الشعر وتؤدي إلى تساقط الشعر.
إقرأ أيضا  أفضل 10 طرق طبيعية لعلاج الدوالي في المنزل

كيفية علاج تساقط الشعر

تختلف طرق علاج تساقط الشعر بحسب أسباب التساقط. ويحدد الطبيب الأسباب عن طريق إجراء الفحص البدني والسؤال عن التاريخ المرضي للعائلة وتاريخك الطبي وسيقوم بعمل الاختبارات التالية:

  • فحص الدم: الذي يساعد في الكشف عن الحالات الطبية المتعلقة بتساقط الشعر.
  • اختبار سحب: يسحب الطبيب بلطف عدة عشرات من الشعرات لمعرفة عدد الخروج. وهذا يساعد على تحديد مرحلة عملية التساقط.
  • خزعة فروة الرأس: يقوم طبيبك بفك عينات من الجلد أو من بضعة شعيرات تم انتشالها من فروة الرأس لفحص جذور الشعر. ويساعد ذلك في تحديد العدوى التي تسبب تساقط الشعر.
  • المجهر الضوئي. يستخدم طبيبك أداة خاصة لفحص الشعر. ويساعد الفحص المجهري في الكشف عن الاضطرابات المحتملة في جذع الشعرة.

أدوية علاج تساقط الشعر

  • مينوكسيديل (روجين). ويمكن استخدام هذا الدواء بدون وصفة طبية ويكون الشعر الجديد أقصر وأرق من الشعر السابق. ويتطلب العلاج ستة أشهر على الأقل من العلاج لمنع تساقط الشعر مرة أخرى وبدء نمو الشعر. 
  • فيناسترايد (بروبيكيا). وهو نوع من الهرمونات . ويتوفر فقط بوصفة طبية. ويستخدم فقط للرجال بشكل يومي لأنه يؤثر على مستويات هرمون التستوستيرون، ويمكن أن يتسبب في تشوهات خلقية إن تناولته النساء. الآثار الجانبية النادرة الفيناستريد تشمل تناقص الدافع الجنسي والوظيفة الجنسية وزيادة خطر الإصابة بسرطان البروستاتا.
  • دواء دووتاسترايد: ويتم تناوله عن طريق الفم.
  • السبيرونولاكتون

يمكن تناول السبيرونولاكتون لعلاج تساقط الشعر للنساء وهو أحد الأدوية التي تعالج ارتفاع ضغط الدم، ولكنه يسبب تراكم البوتاسيوم في الجسم لذا فهو ليس أول ما يصف الطبيب استخدامه، ويمكن أن يتسبب في تشوهات الأجنة الذكور لذا لا يجب تناوله أثناء الحمل.

  • المكملات الغذائية والفيتامينات

تحتوي هذه الأدوية على المعادن والفيتامينات الهامة لنمو الشعر مثل الحديد والزنك والسيلينيوم وأحماض الأوميجا 3 والبيوتين والكافيين وبعض الفيتامينات مثل فيتامين (ب، جـ، سي).

إقرأ أيضا  ديفرين كريم Differin لعلاج حب الشباب وتوحيد لون البشرة وإزالة الكلف والنمش

العلاج بالليزر

وافقت إدارة الغذاء والدواء على جهاز ليزر منخفض المستوى كعلاج لتساقط الشعر الوراثي لدى الرجال والنساء. وأظهرت بعض الدراسات أنه يحسن من كثافة الشعر. لكن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لإظهار الآثار طويلة الأجل.

زراعة الشعر

وفيها  يقوم الطبيب بأخذ شريحة من الشعر تحتوي على عدد كبير من خصلات الشعر، من الجزء الخلفي أو الجانبي من فروة رأسك. ثم تزرع بصيلات الشعر في المنطقة الخالية من الشعر. ويوصي بعض الأطباء باستخدام المينوكسيديل بعد عملية الزرع ، للمساعدة في تقليل تساقط الشعر. وبعض المرضى يحتاجون لأكثر من عملية جراحية للحصول على التأثير المطلوب.

علاج تساقط الشعر طبيعيا

توجد العديد من الوصفات الطبيعية لـ علاج تساقط الشعر، والتي تفيد في حالات تساقط الشعر غير المرضية مثل:

  • قناع البيض: ويعطي الشعر الكثير من العناصر الغذائية المفيدة مثل الكبريت والفوسفور والسيلينيوم واليود والزنك والبروتين، مما يساعد في تعزيز نمو الشعر.
  • جذر العرق سوس الذي يمنع تساقط الشعر.
  • حليب جوز الهند الذي يمد الشعر بالدهون والبروتينات الأساسية التي تعزز من نموه.
  • الشاي الأخضر وهو غني بمضادات الأكسدة مما يوقف تساقط الشعر.
  • عصير الشمندر وهو غني بالفيتامينات والمعادن مثل البوتاسيوم والمنجنيز ويعمل على إزالة السموم.
  • عصير العنب الهندي غني بفيتامين سي ويمنع التساقط والشيب للشعر.
  • عصير البصل والثوم يعززان نمو الشعر ومنع تساقطه.
  • بذور الحلبة تساعد على إصلاح البصيلات وإعادة نمو الشعر.
  • خلاصة نبات الصبار تقلل من حكة الرأس وتساعد في وقف تساقط الشعر.

حلول تساقط الشعر

مع التطور والتقدم السريع في المجال الطبي وخاصة جراحات التجميل. توفر العلاج الموضعي لعلاج تساقط الشعر عن طريق الحقن. وهو أحد الطرق الفعالة والآمنة لعلاج تساقط الشعر. ويوجد العديد من أنواع الحقن بحسب المادة المستخدمة مثل:

حقن الشعر
حقن الشعر
  • حقن الشعر بالبلازما: وفيها يتم استخلاص البلازما الغنية بالصفائح الدموية أولا من دم الشخص، ثم حقن فروة الرأس بها في الأماكن المستهدفة، ويتم ذلك في جلسات أسبوعية. ويتوقف عدد الجلسات على مدى الضرر الذي أحدثه التساقط وهي طريقة فعالة للتغلب على تساقط الشعر.
  • حقن الشعر بالبوتكس:  يعمل على تقليل التعرق من خلال استهداف الغدد العرقية في فروة الرأس مما يحسن البيئة المحيطة بالشعر ويقلل من تساقطه. 
  • حقن الشعر بالكولاجين: وهو مادة بروتينية طبيعية في الجسم تمنح الأنسجة الخارجية مثل الشعر والأظافر والجلد النضارة والمرونة اللازمة. والكولاجين الطبيعي لا يسبب أي آثار جانبية على بصيلات الشعر. كما يساعد على وقف التساقط ويزيد من نمو الشعر وكثافته.

علاج الشعر بالليزر

تكمن الفكرة في أن استخدام الليزر منخفض الجرعة ينشط الدورة الدموية ويحفز بصيلات الشعر مما يساعد في وقف تساقط الشعر وإعادة نمو الشعر. والعلاج بالليزر البارد يشع الفوتونات إلى أنسجة فروة الرأس. ويتم امتصاص هذه الفوتونات بواسطة بواسطة بصيلات الشعر ليشجع نمو الشعر مرة أخرى. وأثبتت الدراسات أن استخدام الليزر آمن وفعال لنمو الشعر عند الرجال والسيدات، ويوفر زيادة نمو الشعر بنسبة 39% على مدار 16 أسبوع من الجلسات.

إقرأ أيضا  أفضل الأعشاب الطبية والتوابل الصحية وفقًا للدراسات والأبحاث

أحسن علاج لتساقط الشعر

تعد زراعة الشعر هي الحل النهائي والفعال لعلاج تساقط الشعر. والتي تتم من خلال أربع مراحل وهي:

  • مرحلة الفحص الطبي للمريض والتعرف على أسباب تساقط الشعر وإجراء الفحوصات المعملية اللازمة. ثم يقوم الطبيب بتنظيف فروة الرأس ورسم العلامات التي توضح منابت الشعر. ثم يقوم بإعطاء المريض المسكنات.
  • مرحلة التخدير عن طريق استخدام التخدير الموضعي مع استخدام جهاز يصدر اهتزازات عالية التردد وهو ما يعرف بالتخدير الاهتزازي.
  • مرحلة استخراج بصيلات الشعر من المنطقة المانحة والتي توجد في مؤخرة الرأس أو الجوانب.
  • مرحلة زراعة البصيلات. وتستغرق من (4-6) ساعات. وفيها تحدث الثقوب في منطقة الصلع ثم يقوم الطبيب بزرع بصيلات الشعر في المنطقة المستهدفة من زراعة الشعر.

نصائح لعلاج تساقط الشعر

هناك العديد من النصائح لتجنب تساقط الشعر نذكر منها:

  1. اغسل شعرك بانتظام بشامبو يناسب شعرك.
  2. تناول الفيتامينات الهامة لتحسين نمو الشعر فيتامين (هـ، أ، ب) لوقف تساقط الشعر.
  3. تناول البروتينات في النظام الغذائي اليومي يقلل من تساقط الشعر.
  4. تدليك فروة الرأس بالزيوت مثل زيت اللوز والسمسم يعزز نمو الشعر.
  5. تجنب تمشيط الشعر الرطب لأن الشعر يكون ضعيفا وقت البلل ويتساقط سريعا.
  6. حافظ على شرب كمية كافية من الماء يوميا. للحفاظ على ترطيب جسمك.
  7. قم بفرك الشاي الأخضر في فروة رأسك. لتقليل تساقط الشعر.
  8. تجنب التدخين وشرب الكحوليات.
  9. خصص وقت لممارسة الأنشطة الرياضية.
  10. تخلص من التوتر والارهاق العقلي بممارسة التأمل واليوجا.
  11. تجنب الاستشوار وكي الشعر واستخدام المستحضرات الكيماوية لفرد الشعر.
  12. تجنب الصبغات الكيمائية لتغيير لون الشعر.
  13. قم بتغيير طريقة تسريحة شعرك.
  14. اعتن بصحتك الجسدية وتعامل مع الأمراض بشكل جيد وتناول دوائك بانتظام.
  15. ابتعد عن المواد الكيميائية التي تؤذي الجلد والبشرة والشعر.

وفي نهاية نتمنى أن تفيدكم المعلومات التي قمنا بعرضها خلال مقالنا هذا عن تساقط الشعر وأسبابه وكيفية علاجه في حياتكم اليومية. 

المصادر

507 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x