تقوية مناعة الطفل قبل العودة للدراسة في ظل الكورونا، مع 5 أعشاب لتعزيز المناعة

كتابة: Manar Ahmed - آخر تحديث: 12 سبتمبر 2020
تقوية مناعة الطفل قبل العودة للدراسة في ظل الكورونا، مع 5 أعشاب لتعزيز المناعة

ثبت أن الوقاية خير من العلاج، وجهاز المناعة هو الدرع الآمن للحفاظ على الصحة ومنع الإصابة بأنواع العدوى المختلفة سواء الفيروسية أو البكتيرية أو غيرها. وفي ظل جائحة الكورونا التي أودت بحياة الكثيرين، ما أحوجنا لمعرفة طرق تقوية مناعة الطفل ووقايته من الأمراض قبل العودة للدراسة.

وفي مقالنا، سنناقش طرق تقوية جهاز المناعة عند الأطفال، وأهم الأطعمة والأعشاب والأدوية التي تعزز المناعة.

تقوية مناعة الطفل

  • تهدف لتقوية جهاز المناعة الذي يتكون من شبكة من الخلايا والبروتينات والأعضاء والمسؤول عن منع العدوى للحفاظ على الصحة. 
  • قد تضعف مناعة الطفل على المدى البعيد بسبب الإجهاد النفسي أو الجسدي، وقلة النوم  ونقص الفيتامينات.

7 طرق لتقوية جهاز المناعة عند الأطفال

  • اتباع نظام غذائي متوازن مع مكملات الفيتامينات  والمعادن لتقوية مناعة الطفل.
  • تناول المزيد من الفواكه والخضروات الملونة التي تحتوي على فيتامين (أ، ج، هـ، ب) والحديد والسيلينيوم والزنك أثناء اليوم الدراسي.
  • تدريب طفلك على غسل اليدين بالماء النظيف والصابون والفرك جيدًا لمدة 20 ثانية على الأقل والنظافة الشخصية؛ لمنع  انتشار الجراثيم على الجسم أو الملابس.
  • تخفيف التوتر والإرهاق وتقليل القلق حتى لا يقل عدد خلايا الدم البيضاء التي ينتجها الجسم لتقوية مناعة الطفل ضد الإصابة بالأمراض.
  • متابعة التطعيمات المدرسية التي تقوي جهاز المناعة لدى طفلك من خلال مساعدته على تكوين الأجسام المضادة للوقاية من الأمراض مثل (لقاح الإنفلونزا).
  • تجنب المضادات الحيوية التي تقلل مناعة الطفل أثناء الإصابة بنزلة برد أو إنفلونزا أو التهاب في الحلق؛ لأنها عدوى فيروسية لا تفيد معها المضادات الحيوية.
  • النوم الكافي؛ لأن جهاز المناعة ينتج العديد من خلايا الدم البيضاء أثناء النوم، وتختلف عدد ساعات النوم حسب عمر الطفل.
    • يحتاج الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين (3-5) سنوات إلى النوم (10-13) ساعة من النوم يوميًا.
    • يحتاج الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين (13-6) عامًا إلى (9-11) ساعة من النوم.
    • يحتاج المراهقون الذين تتراوح أعمارهم بين (14-17) عامًا إلى (8-10) ساعات من النوم.
إقرأ أيضا  أومسيت أقراص Omcet مضاد للهيستامين لعلاج حساسية الجلد والحساسية الموسمية

أفضل دواء لتقوية مناعة الطفل

  • يمكن أن يصف الطبيب علاج لتقوية المناعة عند الأطفال خاصة في حالات العدوى الفيروسية المتكررة مثل نزلات البرد والإنفلونزا وحالات الإسهال الحادة.
  • تشمل هذه الأدوية، المكملات الغذائية التي تحتوي ضمن مكوناتها على العديد من المعادن مثل الحديد والزنك وفيتامين د وزيوت السمك والبروبيوتيك.

اقرأ أيضًا:

الأطعمة الأساسية لتقوية مناعة الطفل

يوجد العديد من الأطعمة التي تساعد في تقوية المناعة عند الأطفال، مثل:

  1. الثوم: يحتوي على مضادات للفيروسات والبكتيريا، التي تحفز الخلايا المناعية وتزيد من إنتاج الأجسام المضادة، يمكنك إضافته إلى وجبات طفلك المفضلة في نهاية طهيها حتى لا تقلل الحرارة من خصائصه المناعية. 
  2. التوت بأنواعه يحتوي على مضادات الأكسدة والمغذيات المعززة للمناعة، مثل، الأنثوسيانين وكمية كبيرة من  فيتامين أ، يمكنك إضافته إلى  الزبادي وخلطه مع بعض بذور الكتان لتغذية إضافية.
  3. الخضار الورقية الخضراء: غنية بالعناصر المعززة للمناعة، مثل، الحديد المهم لإنتاج خلايا الدم البيضاء والأجسام المضادة. يمكنك عصرها وتدعيمها بالعصائر لتغيير طعمها.
  4. القرنبيط والجزر والفراولة والبرتقال: تحتوي على مجموعة من الفيتامينات والمعادن فيتامين ج الذي يحسن وظائف المناعة. 
  5. الجوز: يحتوي على أحماض أوميجا الدهنية للمساعدة في مكافحة المرض. 
  6. اللحوم الخالية من الدهون: تحتوي على الزنك، الذي يساعد على تقوية خلايا الدم البيضاء إلى جانب حماية جهاز المناعة.
  7. الزبادي والبروبيوتيك: يحتوي على حمض اللاكتيك L المسؤول عن تقوية مناعة الطفل.

تقوية مناعة الطفل بالأعشاب والعسل

يوجد العديد من الأعشاب لتقوية المناعة عند الأطفال بالإضافة إلى العسل، مثل:

تقوية مناعة الطفل بالأعشاب
  • نبات الإشنسا من عائلة الأقحوان، يقلل الإصابة بالأنفلونزا والبرد؛ عن طريق زيادة إنتاج خلايا الدم البيضاء في جسمك.
  • الجنسنج الهندي (اشواغاندا): يعزز إنتاج الطاقة ويزيد القدرة على التحمل ومقاومة الإجهاد.
  • الثوم: يعالج الأنفلونزا أو الزكام. كما يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب وتحسين الصحة العقلية.
  • أوراق نبات تولسي: له خصائص مضادة للعدوى والربو.
  • عشبة البلسان: غني بمضادات الأكسدة والألياف وفيتامين ج  التي تحفز جهاز المناعة، وتعالج السعال والبرد والالتهابات البكتيرية أو الفيروسية الأخرى. 
  • العسل بأنواعه وخاصة الجبلي: يعزز المناعة ويقي من الإصابة بالعديد من الأمراض، يمكنك إضافة القليل منه على شراب الزنجبيل أو العصير وتناول الخليط مرتين في اليوم لتعزيز المناعة.
إقرأ أيضا  أسباب الاكتئاب المفاجئ؛ أبرزها الكورونا والإفراط في تناول الطعام والشراب

الخلاصة

الوقاية هي مفتاح الصحة الجيدة. حاول تقوية مناعة الطفل بالطعام والمكملات الغذائية وتأكد من حصوله على قسط كاف من النوم، لا تنتظر ظهور الأعراض المرضية الكاملة؛ فقد يصعب إيجاد العلاج المناسب. 

المصادر

وفي نهاية مقالنا، هدفنا هو التوعية بطرق تقوية مناعة الطفل خاصة أثناء العودة للدراسة في ظل جائحة الكورونا. دمتم جميعًا بخير. تسعدنا استفساراتكم عن المناعة من خلال التعليقات.

189 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x