العلم والمعرفة

كوكب الزهرة Venus نجمة تتلألأ في سماءنا

كوكب الزهرة Venus planet

خلق الله الكون بنظام رائع نظام يسلب العقل والروح. من منا لم يستمتع يوماً بمشاهدة النجوم والقمر والشمس. من منا لم يترقب مشاهدة الظواهر الكونية المدهشة. من المؤكد أنك يوماً شاهدت كوكب الزهرة بجانب القمر.

مهما اكتشفنا من معجزات وحقائق مازلنا لم نعرف الكثير حول الكون. من رأى الفضاء من رواد الفضاء وقع فى حبه بالتأكيد. فأنت ترى معجزة كونية تجعلك تشعر بعظمة الخالق.

من هذه المعجزات كوكب الزهرة أو كوكب الجمال ضمن المجموعة الشمسية. تحتوي المجموعة الشمسية على الكواكب والأقمار والكويكبات. سنناقش المجموعة الشمسية فى مقالات أخرى بإذن الله.

على الرغم من التطور التكنولوجى الحالى إلا أننا لم نستطع فهم طبيعته تماماً. يبدو أنه قد أخذ من اسمه نصيب، لأنه الكوكب الوحيد الذي سمي باسم مؤنث، فأصبح جميل وغامض بألغازه ومفاجآته.

كوكب الزهرة هو الكوكب الثاني من المجموعة الشمسية، يعرف باسم كوكب الحب والجمال. تم تسميته باسم venus لأنه كان الكوكب الأكثر جمالاً واشراقاً بين الكواكب الخمسة المعروفة لعلماء الفلك قديماً. اشتهر بلمعانه فى سماء الأرض فسميَ فينوس.

يمكنك رؤية كوكب الزهرة في الشروق والغروب حيث يظهر كنجمة تتلألأ وأكبر من باقى النجوم فى سماء الأرض. لذلك عرف قديما بأنه نجمة الصباح و نجمة المساء.

على الرغم من نعومة ورقة اسم Venus إلا أنه من الكواكب الساخنة التي تحبس حرارة الشمس على سطحه .لذلك هو من الكواكب التي يصعب اكتشافها لأن درجة الحرارة على سطحه كافية لإذابة الرصاص.

الخصائص الفيزيائية للكوكب

غالباً ما يطلق على كوكب الزهرة توأم كوكب الأرض؛ حيث يتشابهون في الحجم (أصغر قليلاً من الأرض) والكتلة والكثافة والتكوين والجاذبية على سطحه.

هناك عدة خصائص تميز كوكب الزهرة عن باقى الكواكب مثل:

  1. هو الكوكب الأكثر سخونة في النظام الشمسي:
    1. تصل درجة الحرارة على سطحه حوالي 471ْ، نجت المركبات الفضائية لعدة ساعات قليلة فقط بعد هبوطها على سطحه قبل تدميرها.
  2. يتكون الغلاف الجوي للكوكب من ثانى أكسيد الكربون وسحب من حمض الكبريتيك:
    1. يتميز الغلاف الجوي للكوكب بأنه من أثقل الغلافات الجوية للكواكب.
    2. لذلك يزيد الضغط على سطحه 90 مرة عن سطح الأرض (تقريبا يساوى الضغط الموجود في عمق 1000 متر في المحيطات).
  3. على الرغم من سخونة الكوكب إلا أن الباحثين من معهد جودارد لدراسات الفضاء التابع لناسا صرحوا أنه ربما كان الكوكب صالحاً للحياة قبل الانفجار الهائل للكون.
  4. سطح الكوكب جاف تماماً:
    1. حيث بخرت الأشعة فوق البنفسجية الماء بسرعة، لذلك لا يوجد ماء جاري على سطحه للآن؛ لأن الحرارة الناتجة من غلافه كافية لتسبب غليان الماء.
  5. يحتوى الزهرة على آلاف البراكين على سطحه:
    1. حوالي ثلثي سطح الكوكب مغطى بالبراكين (بعضها نشطاً للآن). يحتوى الزهرة على 1600 بركان.
  6. يحتوى على 6 مناطق جبلية (ثلث سطح الكوكب):
    1. حيث يبلغ طول جبل ماكسويل (إحدى سلاسل الجبال) 870 كيلومتر تقريباً ويبلغ ارتفاعها 11.13 كيلومتر.

الخصائص المدارية للكوكب

  1. يدور كوكب الزهرة حول محوره في 243 يوماً. يعتبر دوران بطيء لذلك لا يمكن لكوكب الزهرة أن يولد مجال مغناطيسي مثل الأرض.
  2. يدور كوكب الزهرة حول المحور في اتجاه معاكس لباقي الكواكب: تشرق الشمس في كوكب الزهرة غرباً وتغرب شرقاً.
  3. يبلغ طول اليوم على كوكب الزهرة حوالي 225 يوماً من أيام الأرض.
  4. آخر مرة تمت مشاهدة كوكب الزهرة يمر أمام الشمس كانت في عام 2012م.
كوكب الزهرة

الطبقات الداخلية لكوكب الزهرة

  • يتكون الجزء الداخلي لكوكب الزهرة من 3 طبقات أساسية: القشرة واللب (النواة) والوشاح.
  • ما يثير اهتمام وتساؤل العلماء هو مدى تشابه باطن الأرض وباطن الزهرة. على الرغم من استحالة اختبار التشابه الداخلي بين الكوكبين، ولكن تم استنتاجه من الخصائص المشتركة بين الكوكبين.
  • هنا يظهر اللغز الثاني للعلماء حول Venus وهو: هل باطن الكوكب سائل مثل كوكب الأرض أم صلب؟
    • هناك أدلة تشير إلى أنه صلب بسبب افتقار الكوكب لحقل مغناطيسي جوهري.
    • الحقول المغناطيسية هي نتيجة لنقل الحرارة من داخل الكوكب إلى سطحه، ولا بد من وجود سائل للانتقال.
    • وبما أن الزهرة لا يحتوي على حقل مغناطيسي فهو لا يحتوي على نواة سائلة بالتأكيد.
    • ولكن لم يصل العلماء والباحثون إلى رد أو إجابة لهذا اللغز.
كوكب الزهرة

المناخ على كوكب الزهرة

  • تقدر الرياح على سطحه 360 كيلومتر/ساعة.
  • يعتبر المناخ أحد أكبر ألغاز كوكب الزهرة، لأن على الرغم من ذلك إلا أن الغلاف الجوي للأرض أسرع من كوكب الزهرة في دورانه 60 مرة.
  • موجات الجاذبية: تسبب الرياح التي تهب فوق المعالم الجيولوجية ارتفاع وهبوط في طبقات الهواء، مما تسبب بما يعرف بموجات الجاذبية.
  • الماصات الزرقاء: وهي الخطوط الغير طبيعية في السحب العليا من الغلاف، لانها تمتص الضوء الأزرق والموجات الفوق بنفسجية من الشمس.
  • وجدت مركبة الفضاء فينوس اكسبريس أن البرق في كوكب الزهرة يختلف عن كوكب الأرض، لأن في الزهرة يتشكل من الغيوم التي تحتوي على حمض الكبريتيك.
  • يعتبر العلماء أن معرفة ودراسة البرق يساعد على معرفة الجزيئات اللازمة لانطلاق الحياة وهذا ما يعتقده العلماء أنه حدث على الأرض.
  • شهد كوكب الزهرة عام 2006 إعصاراً والذي استمر لفترة طويلة.
إقرأ أيضا  مشوار النجاح يبدأ بإلهام؛ قد تجده في أحد هذه العبارات التحفيزية

تاريخ اكتشاف كوكب الزهرة

  • أول من اكتشف Venus كان عالم الرياضيات اليوناني فيثاغورس قبل حوالي 1600 ق.م.
  • أما أول من شاهد مراحل الزهرة (الزهرة لديه مراحل من القمر) كان الفلكي الإيطالي غاليليو غاليلي في عام 1610م.
  • صنف بأنه ضمن الكواكب من قبل العالم ميخائيل لومونوسوف عام 1761.
  • وأكد الفلكي يوهانس شتوتر ذلك في عام 1790م.
  • يفترض أن كوكب الزهرة تم تشكيله حوالي 4.5 مليار عام عندما قامت الجاذبية بسحب الغاز والغبار معاً، لتكوين الكوكب الذي استقر لاحقاً في شكله الحالى.
  • كان يطلق قديماً في الحضارات القديمة مثل حضارة المايا على الكوكب بخماسي فينوس:
    • لأن هناك إيقاع ملحوظ في حركة الزهرة، حيث يعود إلى نفس المكان فى السماء بعد 8 سنوات تماماً في نفس التاريخ.
  • سمى البابليون القدماء كوكب الزهرة باسم ملكة السماء الساطعة.
  • حالياً وكالة الفضاء ناسا قررت ارسال مزيد من المركبات الفضائية لكشف أسرار الكوكب.

احتمالية الحياة على كوكب الزهرة

  • لم يزر أي شخص كوكب الزهرة ولا تستطيع المركبات الفضائية دراسته جيداً بسبب الحرارة على سطحه العالية.
  • ولكن هناك بعض التكهنات حول الحياة في الماضي البعيد، بالإضافة إلى وجود افتراضات حول إمكانية الحياة في الطبقات العليا من الجو، لأن درجة الحرارة تكون أقل.

الأقمار والحلقات

  • لا توجد أقمار تدور حول الزهرة.
  • ولا توجد لديه حلقات.
  • هناك نظريتين حول عدم وجود أقمار تابعة لكوكب الزهرة:
    • يعتقد العلماء أن عدم وجود الأقمار بسبب اصطدامه مع كوكب آخر، أدى إلى تدمير أقماره.
    • أو تعرض الكوكب لاصطدامين عند تكوينه قديماً:
      • أول اصطدام كون القمر التابع له وأدى تانى اصطدام إلى تحطم القمر.
  • لذلك لا يزال من حقيقة وجود أقمار حوله ضمن الدراسة والبحث.

مركبات الفضاء التي أرسلت إلى Venus

  • أرسل الروس أول مركبة فضاء في عام 1961م، تم إطلاق venera 1 لكنهم فقدوا الاتصال بها.
  • ثم أرسلت أمريكا مركبة الفضاء مارينر 1، ولكنها أيضاً فقدت التواصل معها.
  • أول مركبة هبطت على الكوكب كانت من الاتحاد السوفيتي فينيرا 3 عام 1966م.
  • قدمت مركبة الفضاء ماجلان عام 1990م، العديد من الصور التي أدت إلى اكتشاف الحفر على سطح الكوكب.
كوكب الزهرة

لون كوكب الزهرة

  • عندما نرى كوكب الزهرة من الفضاء يكون لونه أصفر بني.
  • يرجع سبب اللون إلى الطبقة السميكة التي تتكون من سحب كثيفة من غاز ثانى أكسيد الكربون.
  • لوحظ ايضاً أن الكوكب تمطر سحب من قطرات حمض الكبريتيك.
إقرأ أيضا  تعرف على فاعلية الصابون في القضاء على الفيروسات

المسافة بين كوكب الزهرة وكوكب الأرض

تقدر المسافة 40 مليون كم تقربياً.

حقائق علمية متنوعة حول كوكب الزهرة

  1. يتكون من قارتين كبيرتين: عشتار شمالاً وأفروديت جنوباً.
  2. يفتقر إلى تنوع فصول السنة الأربعة.
  3. يعتبر كوكب سام: نتيجة للسحب التي تحتوي على حمض الكبريتيك في غلافه.
  4. تشرق الشمس على كوكب الزهرة مرة واحدة كل 117 يوم أرضي.
  5. من النادر رؤيته من الفضاء الخارجي، ويرجع ذلك لتغطية غلافه بالسحب الكثيفة والسميكة جداً.
  6. كان يعتقد أنه كان كوكباً بارداً. ولكن بفعل الاحتباس الحراري ودرجة الحرارة العالية على سطحه أصبح أكثر الكواكب سخونةً.
  7. اليوم أطول من السنة بسبب بطئ دورانه حول محوره.
  8. الزهرة ثالث ألمع جرم سماوي في السماء بعد الشمس والقمر.

يعتبر مشاهدة كوكب الزهرة وحلقات زحل من أقوى المشاهدات التي يحرص عليها محبو الكون والفضاء. بالتأكيد عليك تجربة رؤية معجزات الفضاء من خلال التلسكوبات. ويمكنك أيضاً تجربة رؤية الفضاء والكون ومشاهدة جماله وروعته الشديدة من خلال التلسكوبات المتوفرة في العديد من المراصد الفلكية في بلدك.

نتمنى من أطفال وطننا العربي، أن يصبحوا قادرين على حل ألغاز كوكب الجمال كوكب الزهرة. ونرى المزيد من رواد الفضاء مثل “هزاع المنصوري” الذي وصل بحلمه من الصحراء إلى الفضاء.

خلق الله لنا كوناً رائعاً. لذلك احرص على مشاهدة المعجزات حولك لتتعلم شكر الله عز وجل.

المصدر

حقوق الصور

السابق
فوائد عشبة المورينجا Moringa
التالي
لنسافر إلى النرويج لنشاهد الشفق القطبي Aurora

اترك تعليق

avatar
  اشتراك  
نبّهني عن