التهاب الجلد التأتبي: أسباب الإصابة والأعراض والعلاج ونصائح للوقاية

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 19 يونيو 2021
التهاب الجلد التأتبي: أسباب الإصابة والأعراض والعلاج ونصائح للوقاية

التهاب الجلد التأتبي من الأمراض الجلدية المزمنة التي تتميز بجفاف الجلد والحكة. يعرف أيضًا هذا الالتهاب بأنه الالتهاب الجلدي الذي يحدث بسبب رد الفعل التحسسي.

أنواع التهاب الجلد التأتبي

تشمل أنواع الالتهاب الجلدي التأتبي:

  • الأكزيما،
  • أكزيما اليد،
  • التهاب الجلد التماسي،
  • أكزيما خلل التعرق.

أعراض التهاب الجلد التأتبي

يتميز هذا النوع من الالتهاب الجلدي يجفاف الجلد والطفح الجلدي الأحمر، والحكة حيث يتسبب الالتهاب الناتج في زيادة تدفق الدم والرغبة في الحكة. وقد يتسبب هذا في الإصابة بعدوى بكتيرية ثانوية.

وتشمل الأعراض عند الرضع ما يلي:

  • جفاف الجلد،
  • الحكة،
  • تقشر الجلد،
  • الطفح الجلدي على فروة الرأس أو الخدين،
  • صعوبة في النوم بسبب حكة الجلد،
  • التهابات جلدية ناتجة من الخدش.

وتشمل الأعراض عند الأطفال:

  • طفح جلدي في تجاعيد المرفقين أو الركبتين أو كليهما،
  • بقع متقشرة من الجلد في موقع الطفح الجلدي،
  • بقع الجلد الفاتحة أو الداكنة،
  • جلد سميك،
  • بشرة شديدة الجفاف ومتقشرة،
  • طفح جلدي على الرقبة والوجه وخاصة حول العينين.

يمكن أن تشمل الأعراض عند البالغين:

قد يعاني البالغون الذين أصيبوا بمرض الالتهاب الجلدي التأتبي في طفولتهم من تغير في لون الجلد والتهيج.

إقرأ أيضًا:

التهاب الجلد التأتبي

من هو المعرض لخطر الإصابة بالتهاب الجلد التأتبي

يعد الالتهاب الجلدي التأتبي والاكزيما من أكثر الأمراض الجلدية شيوعًا، كما يصاب به الأطفال قبل سن الخامسة. عادةً ما يكون لدى الأشخاص المصابين بمرض الالتهاب الجلدي التأتبي فرد من أفراد الأسرة مصاب بمرض التهاب الجلد التأتبي أو الحساسية أو الربو.

إقرأ أيضا  فوائد سيروم فيتامين سي للبشرة وطريقة استخدامه

أسباب التهاب الجلد التأتبي

غالبًا ما ينتج هذا الالتهاب بسبب وجود عدد كبير جدًا من الخلايا الالتهابية في الجلد، مما يسبب جفاف الجلد ودخول المهيجات مما يؤدي إلى ظهور طفح جلدى المسبب الحكة.

وتشمل أسباب الالتهاب الجلدي التأتبي الأخرى ما يلي:

  • الاستحمام لفترة طويلة أو استخدام الماء الساخن عند الاستحمام،
  • الخدش،
  • العرق،
  • الحرارة،
  • الطقس البارد والجاف،
  • الصابون والمنظفات،
  • أقمشة الصوف وأقمشة تركيبية،
  • المهيجات الجسدية (الأوساخ والرمل والدخان)،
  • مسببات الحساسية (حبوب اللقاح، الوبر، والغبار)،
  • التمارين الشاقة،
  • الضغط العصبى.

العلاج

لا يوجد علاج نهائي لعلاج التهاب الجلد التأتبي. ولكن قد يساعد العلاج المناسب في تقليل الحكة وتهدئة البشرة وتقليل التوتر الناتج من الحكة ويساعد على منع الخدش المفرط الذي يؤدي إلى التهابات الجلد.

أفضل علاج وقائي هو ترطيب البشرة، حيث يحسن وظيفة حاجز الجلد، مما يقل من خطر تعرض البشرة إلى الالتهاب والتهيج وتوفر حاجزًا أفضل ضد مسببات الحساسية والمهيجات.

ويشمل علاج الالتهاب الجلدي التأتبي:

  • المراهم لترطيب الجلد.
  • الكمادات الباردة لتخفيف الحكة.
  • الهيدروكورتيزون: لعلاج التهاب الجلد وتخفيف الحكة والتهيج.
  • الكورتيكوستيرويدات لعلاج التهاب الجلد.
  • المضادات الحيوية: لمعالجة الالتهابات التي تسببها البكتيريا.
  • مضادات الهيستامين.

متى يجب استشارة طبيب الأمراض الجلدية

يجب أن ترى طبيب الأمراض الجلدية لتلقي التشخيص والعلاج. يساعدك الطبيب على وضع خطة علاج فعالة.

يجب استشارة الطبيب على الفور إذا رأيت هذه العلامات، لأنها تشير إلى عدوى جلدية بكتيرية، مثل:

  • ألم أو تورم أو حرارة حول الطفح الجلدي،
  • خطوط حمراء تمتد من الطفح الجلدي،
  • إفرازات من الجلد،
  • الحمى.

يعد التهابات الجلد من أكثر الأمراض الجلدية شيوعًا، وغالبًا ما يحدث بسبب بعض المسببات أو المهيجات التي تسبب الطفح الجلدي أو الحكة.

المصدر

إقرأ أيضا  أشهر حبوب تأخير الدورة الشهرية وطريقة عملها

94 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x