أسباب آلام العظام والطرق المختلفة للعلاج وكيفية التعافي منه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 31 أغسطس 2021
أسباب آلام العظام والطرق المختلفة للعلاج وكيفية التعافي منه

ألم العظام هو ألم شديد أو وجع في واحد أو أكثر من العظام. وهو يختلف عن ألم العضلات وآلام المفاصل، حيث يظهر الألم حتى عند عدم الحركة ويرتبط الألم عادةً بالأمراض التي تؤثر على الوظيفة الطبيعية للعظام أو تركيبها.

أسباب آلام العظام

يمكن أن تؤدي بعض الأسباب أو الأمراض إلى آلام العظام، مثل:

الإصابة

الإصابة، مثل حادث سيارة أو السقوط، من أكثر أسباب آلام العظام شيوعًا. فقد تؤدي إلى حدوث شرخ أو كسر في العظام مما يسبب ضرر وألم في العظام المصابة.

نقص المعادن

لكي تبقى العظام قوية، فإن الأمر يتطلب مجموعة متنوعة من المعادن والفيتامينات، بما في ذلك الكالسيوم و فيتامين D.

غالبًا ما يؤدي نقص الكالسيوم وفيتامين د إلى هشاشة العظام، وهو أكثر أنواع أمراض العظام شيوعًا. غالبًا ما يعاني الأشخاص في المراحل المتأخرة من هشاشة العظام من آلام العظام.

السرطان

انتشار السرطان في الجسم قد يسبب آلام العظام. وغالبًا سرطان الثدي أو سرطان الرئة والغدة الدرقية والكلى والبروستاتا هي من بين أنواع السرطان التي تنتشر عادةً في العظام.

سرطان العظام

يشير سرطان العظام إلى وجود الخلايا السرطانية في العظم نفسه. يعد سرطان العظام أكثر ندرة من سرطان العظام النقيلي. يمكن أن يسبب ألمًا في العظام عندما يدمر السرطان البنية الطبيعية للعظام.

الأمراض التي تعيق إمداد العظام بالدم

تتداخل بعض الأمراض، مثل فقر الدم المنجلي، مع إمداد العظام بالدم. بدون وجود مصدر ثابت للدم، تبدأ أنسجة العظام في الموت، مما يسبب آلامًا كبيرة في العظام ويضعف العظام.

إقرأ أيضا  ارقام هواتف أهم الصيدليات فى مصر 2020 الخط الساخن

العدوى

إذا نشأت العدوى في العظام أو انتشرت إليها ، فيمكن أن تسبب حالة خطيرة تعرف باسم التهاب العظم والنقي. يمكن أن تقتل هذه العدوى التي تصيب العظام خلايا العظام وتسبب آلامًا في العظام.

سرطان الدم

اللوكيميا هو سرطان يصيب نخاع العظام (يوجد في معظم العظام وهو مسؤول عن إنتاج خلايا العظام). وغالبًا ما يعاني الأشخاص المصابون بسرطان الدم من آلام العظام خاصةً في الساقين.

الأعراض

أكثر أعراض آلام العظام وضوحًا هو الشعور بعدم الراحة سواء كنت تتحرك أو لا تتحرك (الراحة). وتعتمد الأعراض الأخرى على السبب المحدد لألم العظام، حيث يوضح الجدول التالي.

سبب آلام العظامالأعراض الأخرى المصاحبة
الإصابةتورم أو تشوهات ظاهرة، صوت طقطقة أو صرير عند الإصابة.
نقص المعادنآلام العضلات والأنسجة، اضطرابات النوم، التشنجات، التعب، الضعف.
هشاشة العظامآلام الظهر، وضعية الانحناء، وفقدان الطول بمرور الوقت.
السرطان المنتشرالصداع، آلام في الصدر وكسور العظام، والدوخة، واليرقان، وضيق في التنفس، تورم في البطن.
سرطان العظامزيادة كسور العظام، وجود كتلة تحت الجلد، تنميل أو وخز (ناتح من ضغط الورم على العصب).
توقف تدفق الدم إلى العظامآلام المفاصل وفقدان وظائف المفاصل والضعف.
العدوىالاحمرار، تورم، سخونة في موقع الإصابة، انخفاض نطاق الحركة، الغثيان، فقدان الشهية
سرطان الدمالإرهاق، شحوب الجلد، ضيق في التنفس، التعرق الليلي، فقدان الوزن غير المبرر

إقرأ أيضًا:

آلام العظام

آلام العظام أثناء الحمل

ألم عظام الحوض من الآلام الشائعة والتي تعاني منها الكثير من النساء الحوامل. يشار إلى هذا الألم أحيانًا بألم حزام الحوض المرتبط بالحمل (PPGP). وتشمل الأعراض:

  • ألمًا في عظم العانة.
  • تيبس وألم في مفاصل الحوض.
إقرأ أيضا  الوندا 0.5 أقراص Elonda كابيرجولين لتنشيف اللبن وعلاج العقم عند النساء

أن يقلل العلاج المبكر من الأعراض. وتشمل خيارات العلاج ما يلي:

  • العلاج الطبيعي لتحريك المفاصل بشكل صحيح.
  • التمارين المائية.
  • تمارين لتقوية قاع الحوض.

تشخيص آلام العظام

يحتاج الطبيب إلى تحديد السبب الكامن وراء الألم لتحديد خطة العلاج المناسبة لك. ويمكن أن يؤدي علاج السبب الأساسي إلى تقليل الألم أو التخلص منه بشكل كبير.

قد يطلب الطبيب بعض الاختبارات التشخيصية لمعرفة هل تعاني من نقص الفيتامينات أو السرطان أو أمراض أخرى. وتساعد أيضًا هذه الاختبارات على اكتشاف الالتهابات واضطرابات الغدة الكظرية التي يمكن أن تتداخل مع صحة العظام.

ومن هذه الاختبارات التشخيصية ما يلي:

  • الأشعة السينية للعظام والتصوير بالرنين المغناطيسي والتصوير المقطعي: تساعد على تقييم المنطقة المصابة من الإصابات وآفات العظام والأورام داخل العظام.
  • تحليل البول: لاكتشاف التشوهات داخل نخاع العظام، مثل الورم النقوي المتعدد.

علاج آلام العظام

بعد تحديد سبب ألم العظام، يبدأ الطبيب في مناقشة خطة العلاج المناسبة لك. ولكن في الغالب ينصح الطبيب بالراحة قدر الإمكان وقد يصف الطبيب بعض مسكنات الألم.

في حالة وجود العدوى، يوصي الطبيب بتناول المضادات الحيوية. وتُستخدم الستيرويدات القشرية أيضًا بشكل شائع لتقليل الالتهاب.

ويشمل علاج آلام العظام ما يلي:

مسكنات الآلام

تُعد مسكنات الألم من أكثر الأدوية الموصوفة شيوعًا لتقليل آلام العظام، مثل إيبوبروفين (أدفيل) أو أسيتامينوفين (تايلينول) أو الباراسيتامول أو المورفين للألم المتوسط أو الشديد.

المضادات الحيوية

إذا كنت مصابًا بعدوى في العظام، فقد يصف الطبيب مضادات حيوية قوية لقتل البكتيريا المسببة للعدوى. قد تشمل هذه المضادات الحيوية:

  • سيبروفلوكساسين.
  • الكليندامايسين.
  • فانكومايسين.

المكملات الغذائية

يحتاج الأشخاص المصابون بهشاشة العظام إلى استعادة مستويات الكالسيوم وفيتامين د لديهم. ولهذا يصف الطبيب المكملات الغذائية والفيتامينات لعلاج نقص المعادن والفيتامينات.

إقرأ أيضا  كيف يمكنك تجنب التعرض للكسور وحماية عظامك؟

علاج السرطان

يصعب علاج آلام العظام الناتجة عن السرطان. سيحتاج الطبيب إلى علاج السرطان لتخفيف الألم. وتشمل علاجات السرطان شيوعًا:

  • الجراحة.
  • العلاج الإشعاعي.
  • العلاج الكيميائي (والتي يمكن أن تزيد من آلام العظام).

الجراحة

قد تحتاج لعملية جراحية لإزالة أجزاء من العظام التي ماتت بسبب العدوى. قد تكون هناك حاجة أيضًا لعملية جراحية لإعادة تثبيت العظام المكسورة وإزالة الأورام الناتجة عن السرطان. ويمكن استخدام الجراحة الترميمية في الحالات الشديدة حيث يمكن استبدال المفاصل أو استبدالها.

منع آلام العظام

للحفاظ على صحة العظام اتبع النصائح التالية:

  • الحفاظ على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الحصول على ما يكفي من الكالسيوم وفيتامين د.
  • تجنب التدخين.
  • تجنب الإصابات التي تؤدي إلى آلام العظام.
  • ارتداء ملابس واقية مناسبة في الرياضات التي تتطلب الاحتكاك الجسدي، مثل، الملاكمة أو كرة القدم.

التعافي

في كثير من الحالات، يستغرق الأمر بعض الوقت لعلاج المشكلة المسببة لآلام العظام، سواء كان الألم ناتجًا عن العلاج الكيميائي أو كسور العظام.

أثناء الشفاء، يجب عليك تجنب تحريك المنظقة المصابة، لمنع مزيد من الإصابة والألم وللسماح بالشفاء. وبالنسبة لبعض الأشخاص، يمكن أن توفر الأدوات المساعدة مثل الأقواس والجبائر الدعم الذي يمكن أن يحمي العظام ويخفف الألم.

غالبًا ما تشير ألم العظام إلى ضرورة استشارة الطبيب. ولهذا إذا كنت تعاني من آلام في العظام غير مبررة ولم تتحسن في غضون أيام قليلة بعد الالتزام بالراحة أو كنت تعاني من فقدان الوزن المصاحب لألم العظام أو التعب والإرهاق، يجب عليك استشارة الطبيب على الفور.

المصدر

530 مشاهدة
0 0 أصوات
Article Rating
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments