خراج الأسنان: أسبابه وأعراضه وأنواعه ونصائح للوقاية منه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 20 أغسطس 2020
خراج الأسنان: أسبابه وأعراضه وأنواعه ونصائح للوقاية منه

كثيرًا ما نسمع عن خراج الأسنان ويستغرب البعض من سبب حدوث الخراج والألم الذي يحدثه. تعرف معنا على أسباب ظهور خراج في إحدى أسنانك وعلاجه ونصائح للوقاية من حدوثه.

خراج الأسنان يشير إلى وجود جيب يحتوي على القيح الذي ينتج بسبب العدوى البكتيرية، وقد يسبب ألمًا متوسطًا إلى حادًا وقد يشعر البعض بألم في الأذن أو الرقبة وفقًا لموقع السن المصاب.

الخراج من الحالات الطبية التي تستلزم المتابعة الدورية مع الطبيب وعلاجه سريعًا، لأنه قد يتطور ويسبب بعض المضاعفات الخطيرة ومنها فقدان السن.

خراج الأسنان

أنواع الخراج

تختلف أنواع الخراج على موقع السن المصاب، وتشمل الأنواع الثلاثة الأكثر شيوعًا::

  1. الخراج القمي: يحدث الخراج عند طرف جذر السن.
  2. خراج دواعم الأسنان: يحدث على اللثة بجانب جذر السن، وقد ينتشر أيضًا إلى الأنسجة والعظام المحيطة.
  3. خراج اللثة.

أعراض خراج الأسنان

العرض الرئيسي لتكون خراج في أسنانك هو ظهور ألم خفقان بالقرب من السن أو في اللثة، غالبًا ما يظهر الألم فجأة ويزداد سوءًا بمرور الوقت.

وتشمل الأعراض الأخرى:

  1. ألم ينتشر إلى الأذن أو الرقبة.
  2. يزداد الألم سوءًا عند الاستلقاء.
  3. ألم عند المضغ أو العض.
  4. إحمرار وتورم في الوجه.
  5. تورم اللثة.
  6. حساسية الأسنان.
  7. رائحة الفم الكريهة.
  8. الشعور بطعم كريه في الفم.
  9. ألم أو تورم الغدد الليمفاوية في الرقبة أو تحت الفك.
  10. الحمى.

وتخف هذه الأعراض فورًا بمجرد فتح الخراج وتنظيفه.

أسباب تكون الخراج

السبب الرئيسي لخراج السن هو دخول البكتيريا إلى الأسنان أو اللثة، مما يؤدي إلى الخراج.

نقطة دخول البكتيريا إلى الأسنان هي التي تحدد نوع الخراج:

  1. الخراج القمي: تدخل البكتيريا إلى لب الأسنان من خلال تجويف فيه.
    • لب الأسنان: الجزء الداخلي من الأسنان، ويتكون من الأعصاب والنسيج الضام والأوعية الدموية.
  2. خراج دواعم الأسنان: عادةً ما تسببه أمراض اللثة، وقد يحدث نتيجة التعرض للإصابة.
  3. خراج اللثة: يحدث بسبب دخول جسم غريب مثل قشرة الفشار أو شعيرات فرشاة الأسنان في اللثة.
إقرأ أيضا  أسباب ارتفاع الكوليسترول وعلاجه

اقرأ أيضًا:

خراج الأسنان

علاج خراج الأسنان

يعتمد علاج الخراج على إزالة العدوى وتسكين الألم.

يقوم الطبيب بفحص الأسنان بالأشعة السينية، لتحديد مكان الخراج وهل يؤثر على أماكن أخرى من الفك أو اللثة.

علاج الخراج يعتمد على نوع ومكان الخراج ولكن يشمل العلاج ما يلي:

  1. تجفيف الخراج: يقوم الطبيب بعمل قطع صغير في الخراج لتصريف القيح، ثم تنظيف المنطقة بمحلول ملحي.
  2. حشو قناة الجذر: يقوم الطبيب بالحفر في السن المتضرر لتصريف الخراج ثم إعادة بناء لب السن مجددًا وقد يقوم الطبيب بتغطية السن بتاج أو crown.
  3. خلع الأسنان: قد ينصح الطبيب بخلع الأسنان في حال ضرر الأسنان الكامل.
  4. الأدوية:
    1. المضادات الحيوية: يصف الطبيب المضادات الحيوية عن طريق الفم للمساعدة في التخلص من العدوى.
    2. مضادات الالتهابات.
    3. مسكنات الألم: لتخفيف الألم.
  5. إزالة الجسم الغريب: إذا كان الخراج ناتجًا عن وجود جسم غريب في اللثة، سيقوم الطبيب بإزالته وتنظيف المنطقة بمحلول ملحي.

المضاعفات

إذا تُرك الخراج بدون علاج، يمكن أن يؤدي ذلك إلى انتشار العدوى إلى العديد من المناطق الأخرى من الرأس والرقبة وقد تصل البكتيريا إلى الدماغ مما يؤدي إلى تعفن الدم، وهو من المضاعفات التي تهدد حياة المصاب وتستلزم الرعاية الطبية العاجلة.

أعراض تعفن الدم:

يجب الذهاب إلى الطوارئ فورًا إذا كنت تعاني من خراج ف أسنانك، وظهرت الأعراض التالية:

  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • تورم في الوجه.
  • صعوبة في البلع.
  • سرعة ضربات القلب أو خفقان القلب.
  • الالتباس أو الارتباك.

يمكنك تقليل خطر إصابتك بخراج في أسنانك من خلال ممارسة نظافة الفم الجيدة والمتابعة الدورية مع طبيب الأسنان كل ستة أشهر.

إقرأ أيضا  ما هي قرحة المعدة وكيف يمكن علاجها؟

المصدر

425 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x