كيف يعمل الفلورايد على منع تسوس الأسنان؟

كتابة: Mai Hesham - آخر تحديث: 25 نوفمبر 2020
كيف يعمل الفلورايد على منع تسوس الأسنان؟

الفلورايد هو الأيون السالب لعنصر الفلور. توجد الفلوريدات في معجون الأسنان وتضاف إلى مياه الشرب في بعض البلدان. تعرف معنا على مادة الفلورايد ونصائح لتقليل التعرض للفلورايد.

الفلورايد في الماء

تتم عملية فلورة الماء بإضافة فلوريد الصوديوم (NaF) أو حمض الفلوروسيليسيك (H 2 SiF 6 ) أو فلوروسيليكات الصوديوم (Na 2 SiF 6 ) إلى مياه الشرب.

الفلورايد

كيف يعمل الفلورايد على منع تسوس الأسنان؟

يضاف الفلورايد إلى معجون الأسنان وغسول الأسنان للمساعدة في حماية الأسنان من التسوس. وعلى الرغم من أن زيادة تركيز الفلوريد لم يثبت أنه يقلل من حدوث تسوس الأسنان، ولكن ربط العديد من العلماء وأطباء الأسنان بين الفلورايد وصحة الأسنان، حيث أنه يقوي ويساعد على إعادة تمعدن المينا التالفة.

مركب الكالسيوم والفوسفات الذي يشكل مينا الأسنان هو شكل معدل من هيدروكسيباتيت، وهو عرضة للهجوم من قبل الأحماض. تتكاثر البكتيريا التي تتغذى على السكريات الموجودة في الفم على أسطح الأسنان وتنتج الأحماض.

يزيل التنظيف المنتظم للأسنان هذه البكتيريا، ولكنه لا يفعل أي شيء لمعالجة الضرر المستمر للمينا من التعرض للحمض. ولكن لحسن الحظ، يعمل اللعاب على تحييد هذه الأحماض وتستخدم الأسنان المركبات الموجودة في اللعاب لإعادة تمعدن المينا. لذلك طالما أن معدل التنقية ومعدل إعادة التمعدن يظلان متوازنين تظل الأسنان قوية وصحية.

عندما يتم فقدان المزيد من المعادن من الأسنان أكثر مما يتم تعويضه، تصاب الأسنان بالتسوس. يساعد الفلوريد من خلال التفاعل مع هيدروكسيباتيت لتكوين مركب أقوى وأقل عرضة للهجوم الحمضي. ويعيد تمعدن المينا التالفة (على الرغم من أنه لا يمكنه إصلاح التجويف بمجرد تشكله). هناك بعض الأدلة على أن الفلورايد قد يثبط نمو البكتيريا على الأسنان أو يحد من قدرتها على إنتاج الحمض.

إقرأ أيضا  نصائح مقدمة من أطباء الأسنان لعلاج وتخفيف ألم الأسنان

حتى بعد الانتهاء من شطف فمك جيدًا، لا يزال هناك ما يكفي من الفلورايد على الأسنان وفي اللعاب لتوفير الحماية لفترة من الوقت بعد تنظيف الأسنان بالفرشاة أو استخدام غسول الفم يحتوي على الفلورايد.

اقرأ أيضًا:

طرق لتقليل التعرض للفلورايد

يحذر بعض الأطباء من الاستهلاك المرطب للمنتجات التي تحتوي على الفلورايد لتجنب التعرض إلى التسمم. يمكنك تقليل أو تجنب التعرض له من خلال:

  1. لا تشرب المياه غير المفلترة، يجب أن تدرك أن معظم فلاتر المياه المنزلية لن تزيل الفلورايد.
  2. لا تتناول مكملات الفلورايد ما لم يصفها الطبيب.
  3. حاول الحد من شرب الصودا لأنها تُصنع عمومًا من المياه المفلورة.
  4. اقرأ الملصق الموجود على المياه المعبأة جيدًا. يجب عليك شرب الماء المنقى باستخدام التقطير.
  5. ضع في اعتبارك استخدام معجون أسنان غير مفلور.
  6. تجنب شرب الشاي الأسود أو الأحمر. يأتي الشاي الأسود والأحمر من نوعين مختلفين من النباتات، لكن كلا الورقتين تحتويان بشكل طبيعي على كميات عالية من الفلور.

نصائح أخرى

  • تناول الفواكه والخضروات العضوية لأنها لا تستخدم المبيدات الحشرية التي تحتوي على الفلوريد بنسبة كبيرة.
  • قلل من استهلاكك الأسبوعي من الأسماك المعلبة والمواد الغذائية المعلبة، لأنها تحتوي على الفلورايد.
  • يمكن استخدام الفلوريد كمادة حافظة في العديد من المنتجات. لذلك يجب قراءة الملصق الغذائي جيدًا قبل شراء أي منتج غذائي.
  • تجنب الملح الصخري الأسود أو الأحمر.
  • تجنب الاستخدام طويل الأمد للأدوية التي تحتوي على الفلور.
  • إذا كنت تستخدم معجون أسنان مفلور، اشطف فمك بالماء جيدًا بعد تنظيف أسنانك.

ومازال الفلورايد تحت الجدل بين العلماء حتى الآن، البعض يرى أنه لا يؤثر على تسوس الأسنان ولا يمنعها، والآخر يرى أنها تساعد على الحفاظ على صحة الأسنان برط الاستخدام الصحيح لها.

إقرأ أيضا  أسباب ألم الأسنان المحتملة ومتى يجب عليك استشارة الطبيب

المصدر

246 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x