أسباب غثيان الصباح في الحمل وعلاجه وكيفية الوقاية منه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 14 مارس 2020
أسباب غثيان الصباح في الحمل وعلاجه وكيفية الوقاية منه

غثيان الصباح هو من أعراض الحمل الشائعة، ويتميز بالغثيان والقيء. ولكنه قد يحدث أيضًا في أي وقت من اليوم على الرغم من تسميته غثيان الصباح. غالبًا ما يحدث في الأشهر الأربعة الأولى من الحمل، وغالبًا ما يكون من العلامات التي تشير إلى الحمل.

أسباب غثيان الصباح

لا يوجد سبب محدد مؤكد لتفسير حدوث غثيان الصباح أثناء الحمل، ويختلف شدته بين كل إمرأة وأخرى. ويرجح الأطباء أنه قد يحدث بسبب:

  • زيادة مستوى الهرمونات خلال الأسابيع الأولى من الحمل.
  • انخفاض نسبة سكر الدم.

هناك عوامل أخرى تؤدي إلى غثيان الصباح، وتشمل:

  • الحمل بتوأم.
  • الضغط العاطفي للأم.
  • التعب والإرهاق.

المضاعفات المحتملة للغثيان

الغثيان والقيء يمكن أن يؤدي إلى فقدان الشهية. وتقلق العديد من النساء الحوامل من أن هذا سيؤذي أطفالهن. ولكن غثيان الصباح المعتدل غير ضار. يفضل استشارة الطبيب إذا استمر غثيان الصباح بعد أربعة أشهر من الحمل أو إن كان وزنك لا يزيد.

اتصلي بطبيبك فورًا مع الحالات التالية:

  • فقدان الوزن.
  • وجود حمي (ارتفاع درجة الحرارة).
  • قلة التبول.
  • الدوار أو الدوخة.
  • سرعة ضربات القلب.
  • استمرار الغثيان الشديد.
  • صداع مستمر أو متكرر.
  • آلام في البطن.
  • حدوث نزيف.

غالبًا ما تعالج نوبات الغثيان الشديدة باستخدام السوائل الوريدية والعناية والمراقبة الطبية.

غثيان الصباح

اقرأ أيضاً:

إقرأ أيضا  نصائح مقدمة من أطباء الأسنان لعلاج وتخفيف ألم الأسنان

علاج غثيان الصباح

الأدوية

قد يصف الطبيب الأدوية لتخفيف الغثيان، وتشمل هذه الأدوية:

  • مضادات الهيستامين: للمساعدة في الغثيان والدوخة.
  • الفينوثيازين: لعلاج الغثيان والقيء.
  • ميتوكلوبراميد: يساعد على الهضم ويعالج الغثيان والقيء.
  • مضادات الحموضة: لمنع ارتجاع الحمض من المعدة.
  • لا يجب أن تتناول هذه الأدوية بمفردك بدون استشارة الطبيب أولاً.

العلاجات المنزلية البديلة لعلاج الغثيان

وهناك بعض النساء قد يرغبن في استخدام العلاجات البديلة، مثل:

  • مكملات فيتامين B6.
  • فيتامينات الحمل وما قبل الولادة.
  • شاى الزنجبيل.
  • العلاج بالإبر الصينية المعقمة.
  • التنويم المغناطيسي.

التحاليل المطلوبة لتشخيص غثيان الصباح

قد يطلب الطبيب بعض التحاليل الطبية للتأكد من سلامتك أنت وطفلك.

تحليل البول

  • يحدد تحليل البول ما إذا كانت الأم تعاني من الجفاف.

تحليل الدم

  • تحليل صورة الدم الكاملة CBC.
  • تحاليل الأيض (التمثيل الغذائي) الشاملة BMP.
  • تحليل التمثيل الغذائي (Chem-20): لقياس الشوارد (Electrolytes) في الدم.

تساعد هذه التحاليل في تحديد هل الأم الحامل تعاني من سوء التغذية أو الجفاف أو فقر الدم (الأنيميا).

الموجات فوق الصوتية

تستخدم الموجات فوق الصوتية للتحقق من أن جنينك ينمو بمعدل صحي وسماع ضربات قلب الجنين.

كيف تتجنبين غثيان الصباح؟

قد يساعد اتخاذ الخطوات التالية في منع الغثيان أو تقليله:

  • شرب الماء الكافي (8 أكواب يوميًا).
  • شرب الماء قبل وبعد الوجبات.
  • يمكنك النوم (القيلولة) قليلاً في الظهر.
  • تهوية المنزل جيدًا.
  • تجنب الأطعمة الحارة.
  • تناول وجبات صغيرة بدلًا من وجبة كبيرة دسمة.
  • تجنب الأطعمة الدهنية.
  • تناول الفيتامينات الموصوفة من قبل الطبيب.

على الرغم من روعة الحمل والاستعداد لرؤية طفلك، إلا أن غثيان الصباح من أكثر الأعراض المزعجة في الحمل. استشيري طبيبك إذا استمر لأكثر من أربعة أشهر. ويمكنك تجربة شاي الزنجبيل لعلاج الغثيان.

إقرأ أيضا  أسباب متلازمة القولون العصبي IBS وأعراضه وعلاجه

المصدر

263 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x