صحة نفسية

ما هو الرهاب؟ واكثر الأنواع شيوعًا، وما هي طرق العلاج المختلفة للرهاب؟

ما هو الرهاب

الرهاب هو رد فعل خوف مفرط وغير عقلاني. إذا كنت تعاني من الرهاب، فقد تشعر بإحساس عميق بالخوف أو الذعر عندما تواجه مصدر خوفك. وعلى الرغم من أن الأشخاص المصابون بالرهاب يدركون تمامًا أن خوفهم غير منطقي، ولكنهم غير قادرين على فعل أي شيء حيال ذلك. كما يمكن أن يؤثر بعض أنواع الفوبيا على حياتهم اليومية أو الاجتماعية أو الشخصية.

أسباب الرهاب

الرهاب غير مفهوم حتى الآن لدى الأطباء، كيف يحدث ولماذا يصيب بعض الأشخاص دونًا عن غيرهم، جميعها أسئلة لم نصل إلى إجاباتها حتى الآن. ولكن رجح الأطباء أن هناك بعض العوامل التي تزيد من حدوث الفوبيا مثل:

  • العوامل الوراثية: يزداد خطر إصابة الأطفال إذا كان أحد الوالدين مصاب باضطراب القلق.
  • الأحداث المؤلمة، مثل الغرق أو الإصابات، قد تسبب حدوث الإصابة بالفوبيا.
  • إصابات الدماغ الرضحية: يزداد خطر الإصابة بعد إصابة الدماغ.
  • تعاطي المخدرات.
  • الاكتئاب.

تختلف الفوبيا عن الفصام، حيث يختلف كلاهما في الأعراض بشكل واضح. في الفصام، يعاني الأشخاص من هلوسات بصرية وسمعية وأوهام وجنون العظمة. ولكن في حالة الرهاب، فلا ينفصل الأشخاص المصابون به عن الواقع.

أنواع الفوبيا الشائعة

الخوف من الأماكن المغلقة

يشير الخوف من الأماكن المغلقة إلى الخوف من الأماكن أو المواقف التي لا يمكنك الهروب منها. يخشى العديد من الأشخاص المصابين به من تعرضهم لنوبة هلع في مكان لا يمكنهم الهروب منه. كما قد يخشى أولئك الذين يعانون من مشاكل صحية مزمنة من تعرضهم لحالة طبية طارئة في منطقة عامة أو حيث لا تتوفر المساعدة.

الرهاب الاجتماعي

يُعرف الرهاب الاجتماعي باسم اضطراب القلق الاجتماعي أيضًا. ويشير إلى القلق الشديد بشأن المواقف الاجتماعية ويمكن أن يؤدي إلى العزلة الذاتية. يمكن أن يكون الرهاب الاجتماعي شديدًا لدرجة أن أبسط المواقف، مثل الطلب في مطعم أو الرد على الهاتف، يمكن أن تسبب القلق الشديد. وغالبًا ما يبذل الأشخاص المصابون بهذه الفوبيا قصارى جهدهم لتجنب المواقف العامة.

أنواع أخرى من الرهاب

تشمل أنواع الرهاب غير الشائعة الأخرى:

  • الخوف من التحدث أمام الجمهور Glossophobia: يعاني الأشخاص المصابون بهذا الرهاب من أعراض جسدية شديدة عندما يفكرون حتى في التواجد أمام مجموعة من الأشخاص.
  • أكروفوبيا أو الخوف من المرتفعات: يتجنب الأشخاص المصابون بهذا الرهاب تسلق الجبال أو الطوابق العليا من المباني. وتشمل أعراضه الدوار، الدوخة، والتعرق.
  • الخوف من الطيران Aviophobia.
  • الخوف من طبيب الأسنان: ويمكنك التعرف عليه بالتفصيل من هذا المقال.
  • الهيموفوبيا: قد يُصاب الشخص المصاب بفوبيا الهيموفوبيا بالإغماء عند رؤية أو لمس الدم حتى دم الشخص نفسه.
  • الخوف من العناكب Arachnophobia.
  • أو الخوف من الكلاب Cynophobia: ويمكنك معرفة كل ما تريد عن هذه الفوبيا من خلال قراءة هذا المقال.
  • الخوف من الثعابين Ophidiophobia.
  • أو الخوف من الظلام أو نيكتوفوبيا.
ما هو الرهاب

إقرأ أيضًا:

أعراض الرهاب

أكثر أعراض الفوبيا شيوعًا هي نوبة الهلع. وتشمل أعراض نوبة الهلع ما يلي:

  • سرعة ضربات القلب.
  • ضيق في التنفس.
  • سرعة الكلام أو عدم القدرة على الكلام.
  • جفاف الفم.
  • الغثيان.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ألم أو ضيق في الصدر.
  • إحساس بالاختناق.
  • الدوخة أو الدوار.
  • التعرق الغزير.

العلاج

يمكن أن يشمل علاج الفوبيا استخدام التقنيات النفسية العلاجية أو الأدوية أو مزيج من الاثنين معًا.

وتشمل العلاجات النفسية ما يلي:

العلاج السلوكي المعرفي

العلاج السلوكي المعرفي (CBT) هو العلاج الأكثر استخدامًا لمرض الفوبيا. يركز العلاج على تحديد وتغيير الأفكار السلبية والمعتقدات المختلفة.

الأدوية

مضادات الاكتئاب والأدوية المضادة للقلق يمكن أن تساعد في تخفيف الأعراض أو الخوف الذي تشعر به.

على الرغم من أن الرهاب من الأمراض النفسية التي تتطلب مجهود كبير لتتمكن من التخلص منه، ولكن من خلال العلاج المناسب، يمكنك تعلم كيفية إدارة مخاوفك والعيش براحة وأمان.

المصدر

السابق
كل ما تحتاج معرفته عن اضطراب القلق الاجتماعي، وكيفية التخلص منه
التالي
ما أنواع العلاج التي يمكن أن تساعد في علاج الرهاب؟
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments