أسباب طنين الأذن المفاجئ tinnitus وأعراضه وطرق علاجه ونصائح للوقاية

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 20 أكتوبر 2021
أسباب طنين الأذن المفاجئ tinnitus وأعراضه وطرق علاجه ونصائح للوقاية

في بعض الأحيان، قد تبدأ بالشعور بطنين مفاجئ في أذنيك الاثنين أو في إحدهما. لذا في هذا المقال سنوضح لك أسباب حدوث طنين الأذن المفاجئ وطرق علاجه المختلفة.

طنين الأذن المفاجئ

يظهر الطنين عند سماع وإدراك صوت طنين وصفير محسوس في الأذنين. كما يعتبر طنين الأذن من المشاكل الصحية الشائعة حيث تصيب نسبة 15-20% من الأشخاص حول العالم.

رنين الأذن المفاجئ هي ليست حالة مرضية بحد ذاتها ولكنها قد تكون مؤشر أو عرض على مرض آخر يحتاج إلى علاج فورى.

أسباب طنين الأذن المفاجئ

  • التعرض المطول للأصوات العالية، إذ تسبب الضوضاء ضررًا دائمًا للخلايا المستقبلة للصوت في قوقعة الأذن الداخلية.
  • فقدان السمع المصاحب لتقدم العمر. عند التقدم بالعمر قد يضعف السمع عند الكثير من الأشخاص، حيث يسبب فقدان السمع طنين الأذن.
  • انسداد الأذن الشمعي.
  • التعرض لضوضاء عالية الصوت لفترة طويلة، مثل الحفلات والأصوات العالية في العمل.
  • تناول بعض الأدوية، مثل:
    • الأسبرين.
    • بعض المضادات الحيوية.
    • مضادات الالتهاب.
    • مضادات الاكتئاب.
    • مدرات البول.
  • بعض الأمراض: كما هناك بعض الأمراض التي تسبب طنين الأذن، مثل:
    • ارتفاع ضغط الدم.
    • أمراض القلب والأوعية الدموية.
    • فقر الدم.
    • الحساسية.
    • داء السكري.
    • اعتلال الغدة الدرقية.
    • أمراض المناعة الذاتية.
  • تلف طبلة الأذن، يسبب تلف طبلة الأذن أو العظام الصغيرة في الأذن الوسطى.
  • إصابات في الرأس والرقبة، حيث تؤثر إصابات الرأس والرقبة في بعض الأحيان على الأذن الداخلية وأعصاب السمع.

عوامل الخطر

تشمل عوامل الخطر لزيادة خطر الإصابة بطنين الأذن ما يلي:

  1. التعرض للضوضاء المستمرة.
  2. التدخين.
  3. فقدان السمع.
  4. التقدم في العمر.
طنين الأذن المفاجئ

الأعراض

طنين الأذن هو صوت داخلي غير سمعي وقد يكون متقطعًا أو مستمرًا، وقد يظهر في إحدى الأذنين أو كلتيهما. ووصفت الأصوات المسموعة أثناء الطنين بأنها:

  • صفير.
  • نقر.
  • صراخ.
  • هسهسة.
  • طنين.
  • أزيز.
  • نابض.
إقرأ أيضا  نيفيلوب أقراص Nevilob منظم لضربات القلب؛ متى يبدأ مفعوله وهل يزيد الوزن؟

وغالبًا ما يكون الصوت واضح وملحوظ في الليل أو أثناء فترات الهدوء الخارجي.

التشخيص

إذا لاحظت بطنين أو رنين في أذنيك، عليك التوجه إلى الطبيب لإجراء الفحوصات اللازمة لتحديد سبب الطنين الأساسي، واستبعاد أي أسباب مرضية قد تهدد حياتك.

ويقوم الطبيب ببعض الاختبارات التشخيصية مثل:

  • فحص كامل للأذن والرأس والرقبة والجذع.
  • اختبارات السمع.
  • كما سيقوم الطبيب بإجراء تحليل الدم.
  • الاختبارات التصويرية.

اقرأ أيضًا:

علاج طنين الأذن المفاجئ

في الوقت الحالي، لا يوجد علاج مؤكد لأسباب طنين الأذن المفاجئ، ولكن هناك بعض العوامل التي تساعد من الحد منه وتقليل خطورته، منها ما يأتي:

  • إزالة شمع الأذن، وتتم إزالته من قبل طبيب أخصائي بالأذن.
  • العلاج بالأدوية، قد يصف الطبيب مضادات للاكتئاب والقلق التي بدورها تقوم بتهدئة صوت الطنين في الأذن.
  • العلاج بالصوت، حيث يتم استخدام ضوضاء خارجية معينة كموسيقى خفيفة لإخفاء إدراك الفرد لطنين أذنه.
  • كما يجب عليك تغيير أسلوب الحياة، مثل:
    •  ممارسة الرياضة.
    • تناول طعام صحي.
    • الحصول على قسط كاف من النوم.
    • الراحة والابتعاد عن القلق والتوتر.
    • كما يجب عليك الإقلاع عن التدخين.
    • تجنب استخدام سماعات الأذن بصورة مستمرة أو لفترة طويلة.

نصائح لمنع تلف السمع من التدهور

اتباع هذه النصائح يساعدك على الوقاية من تلف السمع والحفاظ عليه:

  • استخدام أدوات حماية السمع، مثل كاتم الصوت وسدادات الأذن وخاصةً في الأماكن الصاخبة.
  • تشغيل أجهزة الاستماع الشخصية بمستوى صوت معتدل.
  • تجنب استخدام سماعات الأذن بصورة مستمرة أو لفترة طويلة.
  • ممارسة الرياضة والأكل الصحي وعادات النوم الجيدة.
  • تجنب التدخين.
  • تعلم تقنيات التخلص من الإجهاد وتقنيات الاسترخاء.
إقرأ أيضا  ما الأسباب التي تؤدي إلى انسداد الأذن وطرق العلاج المتاحة؟

ولهذا ننصح دائما بتجنب الأصوات العالية وإذا شعرت بأنك تعاني من أي ألم أو رنين في أذنيك، عليك بالتوجه فورًا إلى الطبيب لمعرفة السبب وللحفاظ على السمع.

99 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x