علاج طنين الأذن وأسباب الإصابة ونصائح للوقاية

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 3 يوليو 2020
علاج طنين الأذن وأسباب الإصابة ونصائح للوقاية

غالبًا ما نسمع العديد من الأشخاص يعانون من رنين أو طنين في الأذن أو صوت صفير. لنتعرف معًا على أسباب وعلاج طنين الأذن.

وتشمل الأسباب الشائعة التعرض المستمر للضوضاء وإصابات الرأس والعنق أو قد يكون السبب بعض الأمراض الصحية.

طنين الأذن

يحدث الطنين عندما تسمع صوت لا يأتي من مصدر خارجي وكلن مصدره هي الأذن. في معظم الحالات، يسمع المرضى رنين ثابت عالي النبرة وعلى الرغم من أنه قد يكون مزعجًا ولكنه لا يشير إلى حالة مرضية خطيرة.

قد يستمع المريض إلى ضربات القلب وحركات الأوعية الدموية أو العضلات والعظام في الجسم، وفي هذه الحالة قد يكون هذا علامة على حالة طبية طارئة.

طنين الأذن

أسباب طنين الأذن

السبب الرئيسي لطنين الأذن هو تلف أو فقدان خلايا الشعر الحسية الدقيقة في قوقعة الأذن الداخلية. وقد يحدث هذا الفقدان بسبب عدة أسباب تشمل:

  • التقدم في العمر.
  • التعرض لفترات طويلة للضوضاء الصاخبة.
  • فقدان السمع.
  • بعض الأدوية: مثل الأسبرين والإيبوبروفين وبعض المضادات الحيوية ومدرات البول.

الأسباب المحتملة الأخرى

  1. إصابات الرأس والعنق.
  2. التهابات الأذن.
  3. تراكم الشمع داخل الأذن.
  4. مشاكل قناة استاكيوس (الأذن الوسطى).
  5. اضطرابات المفصل الصدغي الفكي TMJ.
  6. تصلب عظام الأذن الوسطى.
  7. إصابات في الدماغ.
  8. أمراض القلب والأوعية الدموية.
  9. داء السكري.

أما طنين الأذن والذي يبدو وكأنه ضربات قلب يعد من الأعراض الخطيرة، لأنها قد تشير إلى بعض الأورام.

عوامل الخطر

هناك عدة عوامل تزيد من طنين الأذن مثل:

  • التعرض للضوضاء من العمل.
  • التدخين.
  • فقدان السمع.
  • التقدم في العمر.

الأعراض

طنين الأذن هو صوت داخلي غير سمعي يمكن أن يكون متقطعًا أو مستمرًا، في إحدى الأذنين أو كلتيهما. قد يكون هذه الأصوات:

  • صفير أو نقر أو هدير أو طنين أو نبض.
إقرأ أيضا  فاست فلام أقراص Fast Flam لعلاج آلام العظام والمفاصل وآلام الدورة الشهرية

غالبًا ما يكون ملحوظًا في الليل أو خلال فترات الهدوء. قد يكون هناك بعض فقدان السمع في الأذن المصابة.

اقرأ أيضًا:

طنين الأذن

التشخيص

يبدأ الطبيب بسؤال المريض بعض الأسئلة لمعرفة سبب طنين الأذن مثل:

  • كيف ومتى بدأت؟
  • هل الضوضاء ثابتة أو متقطعة أم نابضة؟
  • هل هناك أي فقدان للسمع أو دوار؟
  • هل هناك أي ألم في الفك؟
  • هل عانيت من مرض أو إصابة حديثة؟
  • هل تعرضت لأي ضوضاء عالية مؤخرًا؟

قد يقوم الطبيب ببعض الاختبارات لتحديد سبب الطنين مثل:

  • فحص كامل للأذن والرأس والرقبة.
  • اختبارات السمع.
  • تحليل الدم.
  • الاختبارات التصويرية.

علاج طنين الأذن

إذا كان الطنين ناتج من سبب مرضي، فإن العلاج يعتمد على علاج الأمراض المسببة للطنين. وقد يقوم الطبيب أيضًا:

  • علاج عدوى الأذن.
  • التوقف عن أي أدوية المسببة للطنين.
  • علاج أي مشاكل في المفصل الصدغي الفكي TMJ.

حتى الآن لا يوجد علاج لمعظم حالات طنين الأذن، ولكن يمكنك تعلم بعض التقنيات التي تساعدك على التكيف مع الطنين. وقد ينصحك الطبيب أيضًا بتجاهله بدلاً من التركيز عليه.

العلاجات المنزلية

فيما يلي بعض الأشياء الأخرى التي يمكنك القيام بها لتخفيف الطنين:

  • صنع ضوضاء خارجية لإخفاء طنين الأذن.
  • توجيه الانتباه إلى الأصوات البيئية بدلاً من التركيز على الطنين.
  • تجنب التعرض للضوضاء الصاخبة.

لمنع تلف السمع من التدهور

  1. حماية السمع عن طريق سدادات الأذن في البيئات الصاخبة.
  2. الاستماع إلى الأصوات بمستوى صوت معتدل

يمكن أن تساعد ممارسة الرياضة، وتناول الطعام الصحي، والنوم الجيد، وتجنب التدخين، والتخلص من الإجهاد وتقنيات الاسترخاء على تحقيق الرفاهية العامة للجسم.

إقرأ أيضا  ريتالين أقراص Ritalin لعلاج اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة والنوم القهري

المصدر

64 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x