أمراض القدم

مرض النقرس Gout أعراضه وعلاجه

مرض النقرس Gout

النقرس هو نوع شائع من التهاب المفاصل ويسمى داء الملوك، يسببه زيادة حمض اليوريك فى مجرى الدم، يسبب ألما حادا وتورم وتصلب فى المفاصل. يؤثر عادة على مفاصل الإصبع الكبير للقدم (الابهام)، يصف المصابين الالم أنه يجعل القدم وكأنها تحترق وأى وزن مهما كان خفيف (مثل المناشف) يكون وزن ثقيل للغاية.

ترجع أعراض النقرس إلى تكوين بلورات (كريستالات) حمض اليوريك في المفاصل. الألم والتورم هي نتيجة للدفاع للجسم ( الجهاز المناعى) حيث تطلق مواد كيميائية تسمى السيتوكينات (التي تسبب الالتهاب والألم).

يتطور النقرس بسرعة ويتميز بعودته باستمرار بمرور الوقت، يضر الأنسجة فى مناطق الالتهاب ببطء، مما يسبب ألما حادا شديدا. ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية والسمنة هم عوامل خطر لمرض النقرس.

النقرس النوع الشائع من التهاب المفاصل فى الرجال. وهو عادة ما يصيب الرجال ولكنه قد يصيب النساء فى سن اليأس. يفيد مركز السيطرة على الأمراض والوقاية CDC بأن ٨.٣ مليون شخص اميركي اصيب بالنقرس بين عامى 2007 و 2008م.

مراحل النقرس (أنواع النقرس)

هناك مراحل مختلفة يتقدم فيها النقرس واحيانا يشار اليها بانواع مختلفة للنقرس، لنتعرف عليها:

1- ارتفاع حمض اليوريك فى الدم اللاعرضي (بدون أعراض)

من الممكن أن يكون لدى الشخص مستويات مرتفعة من حمض اليوريك (البوليك) دون ظهور أي أعراض خارجية عليه. ولا تتطلب هذه المرحلة معالجة، حتى وان كانت بلورات حمض اليوريك قد تترسب فى الأنسجة مسببة تلف طفيف.

ينصح المصابون باتخاذ خطوات لمعالجة أى عوامل محتملة تساهم في تراكم حمض اليوريك فى الدم.

2- النقرس الحاد

تحدث هذه المرحلة عندما تسبب بلورات حمض اليوريك فجأة التهابا حادا وألما شديدا. يشار الى هذا الهجمة المفاجئة بلقب شعلة مضيئة وعادة تهدأ في غضون 3 الى 10 أيام.

إقرأ أيضا  تلفاست أقراص Telfast مضاد للهيستامين لعلاج الحساسية الجلدية وأعراض حمى القش

ولكن تذكر أن التوهجات يمكن أن يسببها أيضا التوتر والإجهاد والمخدرات والطقس البارد.

3- النقرس الفاصل (بين النوبات)

هذه المرحلة هي الفترة الفاصلة بين هجمات النقرس الحاد. قد لا تحدث التوهجات اللاحقة لاشهر او سنوات. وان لم تتم معالجتها جيدا، فانها يمكن ان تستمر لفترة طويلة وتتكرر باستمرار.

خلال هذه المرحلة تترسب بلورات أخرى من حمض اليوريك فى الأنسجة.

4- النقرس المزمن

يعتبر النقرس المزمن من أكثر أنواع النقرس ضعفا. قد يحدث تلف دائم في المفاصل والكليتين.

يمكن أن يعانى المريض من التهاب المفاصل المزمن و قد يتطور الى حصوات وهى كتل كبيرة من البلورات تتواجد فى مفاصل الاصابع (المناطق الباردة من الجسم).

يتطلب الوصول لمرحلة النقرس المزمن مدة طويلة من دون علاج (حوالى 10 سنوات)، ومن غير المرجح أن يصل المريض الذي يتلقى العلاج المناسب لهذه المرحلة.

5- النقرس الكاذب

أحد الحالات التى يتم الخلط بينها بسهولة مع النقرس هو النقرس الكاذب pseudogout. أعراض النقرس الكاذب تتشابه بشكل كبير مع أعراض النقرس ما عدا أن الهجمات تكون أقل حدة والما.

الفرق الجوهري بين النقرس والنقرس الكاذب هو ترسيب بلورات بيروفوسفات الكالسيوم فى النقرس الكاذب، لذلك يتطلب علاجا مختلفا عن النقرس (ترسيب بلورات حمض اليوريك).

أسباب الإصابة بالنقرس

السبب الرئيسى للإصابة بالنقرس هو زيادة حمض اليوريك فى الدم. ينتج حمض اليوريك فى الجسم أثناء تحلل البيورينات (مركبات كيميائية توجد فى اللحوم والدواجن والأطعمة البحرية بكميات كبيرة).

عادة ما يذوب حمض اليوريك فى الدم ويخرج من الجسم عن طريق الكليتين. لذلك إذا أنتج الكثير من حمض اليوريك او نقصت قدرة الكلى عن طرده من الجسم، فإنه يتراكم ويكون بلورات شبيهة بالإبر تسبب آلام والتهاب المفاصل والأنسجة المحيطة.

لكن هناك أيضا بعض الأسباب التى تزيد من احتمالية اصابتك بالنقرس:

  1. النظام الغذائي هو المسبب الرئيسي.
  2. اضطرابات الدم او الايض ( عملية التمثيل الغذائي): تجعل الجسم ينتج كميات كبيرة من حمض اليوريك.
  3. الجفاف.
  4. اضطرابات الكلى.
  5. اضطرابات الغدة الدرقية.
  6. الاضطراب الوراثي: اما بزيادة إنتاج حمض اليوريك أو مشكلة وراثية تؤثر على الكليتين.
  7. تناول الكثير من الأطعمة الغنية بالبيورينات (اللحوم الحمراء وبعض الأسماك والدواجن).
  8. تناول بعض الأدوية، مثل مدرات البول والأدوية التي تحتوي على الساليسيلات.
  9. بعض الحالات المرضية مثل: ضغط الدم المرتفع، أمراض الكلى، أمراض الغدة الدرقية، مرض السكري، انقطاع النفس أثناء النوم والسمنة.
  10. التعرض المزمن للرصاص.
إقرأ أيضا  أسباب رفة العين وعلاجها ونصائح للوقاية منها

أعراض النقرس

تكون عادة أعراض مفاجئة وغالبا فى منتصف الليل. العرض الرئيسي هى آلام المفاصل الشديدة والاحمرار والالتهاب خصوصا فى مفصل الأصبع الكبير ومقدمة القدم.

تختلف الأعراض حسب مرحلة ونوع النقرس:

  • النقرس الحاد: تتمثل أعراضه بألم شديد، الحرارة فى المفاصل.
  • النقرس المزمن: تلف فى المفاصل والنسج حول المفصل.

مضاعفات النقرس

فى بعض الحالات يتطور النقرس الى حالات خطرة ويسبب:

  1. حصوات الكلى
  2. النقرس المتكرر: ويسبب أضرار شديدة فى المفاصل.

التشخيص والاختبارات الطيبة للنقرس

يعتبر النقرس من الأمراض الخادعة فى التشخيص، لأنها في بداية ظهور الأعراض تشبه حالات مرضية اخرى. هناك بعض الأشخاص الذين لا يصابون بالنقرس حتى مع ارتفاع نسبة حمض اليوريك فى الدم.

يستطيع الطبيب تشخيص النقرس من خلال الفحص الجسدي، والاعراض من سؤالك لوصف الالم وشدة الالم والتورم حول المفاصل.

من أهم الاختبارات التشخيصية للنقرس هو اختبار سائل المفاصل، حيث يتم سحب بعض السوائل من المفصل المصاب بحقنة ثم يفحص فحص وجود كريستالات حمض اليوريك. ويمكن فحص البكتيريا ايضا لاستبعاد الاصابة بالتهاب المفاصل. قد يطلب الطبيب فحص الدم لقياس مستوى حمض اليوريك فى الدم.

وكما ذكرنا أنه ليس كل المصابين بارتفاع حمض اليوريك يصابون بالنقرس وبعض المصابين بالنقرس لا تظهر لديهم ارتفاع معدلات حمض اليوريك في الدم والبول. لذلك أهم فحص لتشخيص النقرس هو تحليل سائل المفصل المصاب.

علاج النقرس

يمكن علاج النقرس فى اغلب الحالات، تعتمد خطة العلاج على مرحلة وخطورة النقرس. وتستخدم الأدوية فى علاج الأعراض ومنع ظهورها مجددا وانخفاض نسبة الإصابة بمضاعفات النقرس مثل حصوات الكلى.

عادة ما تستخدم الأدوية مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية والكولشيسين و الكورتيكوستيرويد، تعمل هذه الأدوية على تقليل الالتهاب والألم في المفاصل المصابة.

إقرأ أيضا  كل ما تريد معرفته عن سرعة ضربات القلب (خفقان القلب) والعلاج

يمكن استخدام أدوية أخرى لتقليل إنتاج حمض اليوريك (مثل: الوبيورينول) أو لتحسين قدرة الكلية على التخلص من حمض اليوريك فى الجسم (مثل: البروبينسيد).

بدون علاج النقرس، تبدأ نوبة النقرس الحاد فى خلال بين 12 الى 24 ساعه فقط من بدايته. وعند العلاج يمكن أن يشفي المصاب من اسبوع الي اسبوعين. ولكن قد يستمر الألم طوال فترة العلاج.

العلاجات المنزلية

تشير بعض الدراسات الى ان هناك علاجات طبيعية تساعد على خفض حمض اليوريك ومنع هجمات النقرس، مثل:

  • تارت الكرز.
  • المنجنيز.
  • الجنزبيل.
  • خل التفاح.
  • الكرفس.

وهناك بعض الدراسات على استخدام بعض الزيوت لتخفيف الالتهاب والألم مثل:

  • زيت الليمون.
  • زيت الزيتون
  • زيت الكرفس.
  • زيت القرفة الصينية.

يمكن للمصابين بالنقرس تعديل نظامهم الغذائي وتقليل تناول الأطعمة الغنية بالبيورين، ومن هذه الأطعمة:

  • الأنشوجة.
  • نبات الهليون.
  • لحوم البقر.
  • الفاصوليا والبازلاء.
  • صلصة اللحم.
  • السمك المملح.
  • الكبدة.
  • الفطر.
  • السردين والاسقلوب وسمك الاسقمري البحرى.

العلاج الجراحي

يمكن علاج النقرس بدون التدخل الجراحى. ولكن بعد سنوات طويلة من الاصابة المتكررة بالنقرس قد تتلف المفاصل، قطع الاوتار وعدوى فى الجلد المحيط بالمفصل، وظهور كتل مؤلمة ومنتفخة على المفصل.

لذلك هناك 3 تدخلات جراحية تجرى:

  1. جراحة ازالة الكتل.
  2. جراحة المفاصل الاندماجية.
  3. جراحة استبدال المفصل.

يختار الطبيب الجراحة المناسبة لك وخطة العلاج وتعتمد على مدى الضرر والكتل المتواجدة.

الوقاية من الإصابة بالنقرس

إليك بعض الخطوات التي يمكنك اتخاذها للمساعدة على منع النقرس:

  • تغيير نمط الحياة اليومية.
  • شرب الماء الكافى يوميا.
  • تجنب التدخين.
  • الحفاظ على وزنك المثالي الصحي وفقدان الوزن فى حالة السمنة.
  • تقليل كمية الأطعمة الغنية بالبورين.
  • ممارسة الرياضة اليومية.

يعد النقرس من الأمراض التي يمكن السيطرة عليها، بسبب فهم دور حمض اليوريك فى النقرس وتوافر الأدوية المناسبة لعلاجه.

المصدر

السابق
فوائد واستخدامات اللبان المر Frankincense
التالي
تامول Tamol أقراص لتسكين آلام الجسم المتوسطة والشديدة بعد العمليات الجراحية
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments