صحة نفسية

14 علامة على اضطراب الشخصية الهستيرية  

أعراض اضطراب الشخصية الهستيرية

اضطراب الشخصية الهستيرية أو المسرحية حالة عقلية تتميز بعدم استقرار المشاعر وصورة مشوهة للذات ورغبة عارمة في أن يتم ملاحظتك، مما يجعل المصاب يتصرف بشكل درامي أو غير لائق لجذب الانتباه.

وفي مقالنا سنتعرف على أحد اضطرابات الشخصية المرضية: الشخصية الهسيتيرية، الأعراض والأسباب التشخيص والاختبارات والعلاج الوقاية.

ما هي الشخصية الهستيرية؟

  • الشخصية المسرحية هي أحد مجموعة من حالات اضطرابات الشخصية “المجموعة ب”، والتي تنطوي على سلوك درامي مسرحي وغير منتظم.
  • حالة عقلية نادرة تصيب 1% من الأشخاص عادةً في أواخر سن المراهقة أو أوائل العشرينات خاصة عن الإناث مقارنة بالرجال.
  • يعتمد تقدير الذات للشخص المصاب بها على موافقة الآخرين ولا يأتي من شعور حقيقي بقيمة الذات كما أن لديه رغبة غامرة في أن يتم ملاحظته ويتصرف في كثير من الأحيان بشكل درامي غير لائق لجذب الانتباه.

أعراض اضطراب الشخصية الهستيرية 

تشمل الأعراض ما يلي:

  • إظهار العاطفة والجنس المفرط والسطحي للفت انتباه الآخرين.
  • الشعور بقلة التقدير أو بالاكتئاب عندما لا يكونون محور الاهتمام.
  • عواطف سريعة التحول وضحلة.
  • الدراما والعاطفة حتى لدرجة إحراج الأصدقاء والعائلة في الأماكن العامة.
  • حب الظهور والحياة.
  • دائم السحر والمغازلة.
  • شدة الاهتمام بالمظهر الجسدي للفت الانتباه إلى أنفسهم من خلال ارتداء ملابس ذات ألوان زاهية أو ملابس مكشوفة.
  • التصرف جنسيًا بشكل غير لائق مع معظم الأشخاص الذين يقابلونهم، حتى عندما لا ينجذبون إليهم جنسيًا.
  • التحدث بشكل درامي وعبر عن آراء قوية ولكن مع القليل من الحقائق أو التفاصيل لدعم آرائهم.
  • السذاجة وسهولة التأثر بالآخرين، خاصة الأشخاص الذين يحبونهم.
  • الاعتقاد أن العلاقة مع الآخرين أقرب مما هي عليه عادة.
  • صعوبة في الحفاظ على العلاقات، وغالبًا ما تبدو مزيفة أو سطحية في تفاعلاتهم مع الآخرين.
  • الحاجة إلى إشباع فوري والشعور بالملل أو الإحباط بسهولة شديدة.
  • البحث باستمرار عن الطمأنينة أو الموافقة.

أسباب اضطراب الشخصية الهستيرية 

قد تتدخل عدة عوامل في حدوثها ويشمل ذلك ما يلي:

  • الوراثة: حيث أنها الانتشار في العائلات.
  • صدمة الطفولة: مثل إساءة معاملة الأطفال أو وفاة أحد أفراد الأسرة.
  • العلاقات الأسرية وأنماط الأبوة والأمومة التي تفتقر إلى الحدود مع الأطفال.

التشخيص  

  • تستمر الشخصية في التطور خلال نمو الطفل والمراهق، لذلك، لا يتم تشخيصها إلا بعد سن 18 عامًا.
  • يصعب تشخيص اضطرابات الشخصية؛ لأن معظم المصابين لا يعتقدون أن هناك مشكلة في سلوكهم أو طريقة تفكيرهم إلا إذا حدث لهم مشاكل متكررة ولجأوا إلى المتخصص.

لذلك قد يطلب الطبيب:

  • التاريخ الماضي.
  • العلاقات.
  • تاريخ العمل السابق.
  • اختبار الواقع.
  • السيطرة على الاندفاع.

تتطلب معايير تشخيص اضطراب الشخصية الهستيرية تلبية خمسة (أو أكثر) من السلوكيات المستمرة التالية:

  • عدم الراحة عندما لا يكون مركز الاهتمام.
  • سلوك مغر أو استفزازي.
  • التحول والانفعالات السطحية.
  • استخدام المظهر لجذب الانتباه.
  • كلام انطباعي وغامض.
  • المشاعر الدرامية أو المبالغ فيها.
  • قابل للإيحاء (يتأثر بسهولة بالآخرين).
  • اعتبار العلاقات أكثر حميمية مما هي عليه.

اقرأ أيضًا:

العلاج   

  • يستخدم العلاج النفسي (العلاج بالكلام) لمساعدة الشخص على اكتشاف الدوافع والمخاوف المرتبطة بأفكاره وسلوكه ومساعدة الشخص على تعلم كيفية التواصل مع الآخرين بشكل أكثر إيجابية.

الشخصية الهستيرية والزواج

  • تواجه الشخصية المسرحية صعوبة الحفاظ على العلاقات الرومانسية أو على صداقات حميمة من نفس الجنس، لذلك، عادة ما يحدث الطلاق أو مواجهة العديد من المشكلات.

هل يمكن منع اضطراب الشخصية الهستيرية؟

  • لا يمكن الوقاية بشكل عام، يمكن أن يسمح العلاج للشخص المعرض لهذه الحالة بتعلم طرق أكثر إنتاجية للتعامل مع السلوكيات والأفكار والمواقف المحفزة.

مضاعفات الشخصية الهستيرية 

الأشخاص المصابون باضطراب الشخصية الهستيرية (HPD) أكثر عرضة للإصابة بـ:

  • الاكتئاب واضطرابات تعاطي المخدرات، مثل اضطراب تعاطي الحشيش واضطراب تعاطي الكحول.
  • اضطراب الأعراض الجسدية. 
  • نوبات الهلع. 
  • اضطرابات التحويل. 

المصادر

وفي نهاية مقالنا، نتمنى أن نكون وفقنا في عرض معلومات مفيدة عن اضطراب الشخصية الهستيرية ونذكركم أنها ليست تشخيص، ولا تغني عن استشارة الطبيب المتخصص.  

السابق
دابوكستارد 60 Dapoxtard أقراص لعلاج سرعة القذف
التالي
9 أعراض لاضطراب الشخصية الحدية
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments