هل تقتل غسولات الفم فيروس كورونا المستجد وتقلل من انتشاره؟

كتابة: Mai Hesham - آخر تحديث: 27 مايو 2020
هل تقتل غسولات الفم فيروس كورونا المستجد وتقلل من انتشاره؟

انتشرت أخبار حديثة مؤخرًا، أن هناك العديد من المراجعات العلمية الحديثة أشارت إلى أن غسول الفم يمكن أن يمنع انتشار فيروس كورونا المستجد COVID-19.

أشارت دراسة بحثية جديدة إلى أن غسول الفم يمكن نظريًا أن يثبط فيروس كورونا COVID-19. ولكن أيضًا أشار الفريق المسؤول عن الدراسة والبحث إلى ضرورة إجراء مزيد من البحث لتأكيد النتائج وفعالية غسول الفم.

يسارع العلماء إلى إجراء العديد من الأبحاث العلمية والتجارب السريرية، للوصول إلى أكثر الطرق فعالية للحد من انتشار وباء كورونا لحين ظهور اللقاح المناسب.

ولكن وفقًا للأطباء ومنظمة الصحة العالمية، فإن الموعد المقدر التقريبي للوصول إلى لقاح فعال:

  • قد يستغرق ما لا يقل عن 12 – 18 شهر.

لذلك في هذه الأثناء، يركز بعض العلماء على طرق فعالة لتقليل معدل الإصابة والحد من انتشار وباء كورونا العالمي.

في حين يبحث العلماء الآخرون عن تطوير علاجات فعالة قد تقلل من معدل انتقال الفيروس.

تعتمد الأبحاث الحالية على قتل الفيروس بواسطة تحلل غشاء الفيروس أو زيادة مناعة الحلق لمقاومة فيروس كورونا.

تحلل غشاء فيروس كورونا

فيروس كورونا كباقي الفيروسات التاجية الأخرى من الفيروسات المغلفة، وهذا يعني أنه يخلق غشاءًا خارجيًا بالاعتماد على خلايا الكائن المضيف (الإنسان أو الحيوان).

لتوضيح الفكرة أكثر:

  • فيروس كورونا خلية تحتاج إلى التطور والنمو، لذلك فهو يحتاج إلى خلايا الإنسان لأنه يحلم أن يصبح كائن حي.

يسمح هذا الغشاء للفيروس بالتكاثر بشكل فعال. إذا تمكن العلماء من تعطيل هذا الغلاف، فقد يؤدي ذلك إلى:

  • إبطاء انتشار الفيروس داخل الكائن الحي.

يمكن أن يؤدي استخدام الصابون والماء أو المطهرات الكحولية إلى تعطيل الغلاف الفيروسي وقتل الفيروس.

إقرأ أيضا  5 أسباب تدفعك لاستخدام زيت اللافندر لشعرك

ولذلك تنصح السلطات والمنظمات الصحية وتشجع الناس على ضرورة غسل أيديهم جيدًا بـ:

  1. الماء والصابون.
  2. المنتجات التي تحتوي على الكحول بانتظام.

اقرأ أيضًا:

غسول الفم

غسول الفم

أشارت بعض الدراسات الحالية أن بعض غسولات الفم قد تكون قادرة على القضاء على غشاء الفيروس وقتل فيروس كورونا المستجد.

وفقًا لتجارب العلماء فإن فيروس كورونا يتكاثر بشكل ملحوظ وكبير في الحلق. مع ارتفاع مستويات الفيروس في الحلق، من السهل أن تنتقل العدوى من شخص مصاب إلى آخر من خلال التنفس والسعال والعطس.

ركزت الدراسات على فكرة أن غسول الفم الموجودة في السوق حاليًا تحتوي على الكحول في تكوينها، لتطهير الفم من الفيروسات والبكتيريا والفطريات.

ولكن يجب التنبيه أن هذا الكلام مازال نظريًا، وأيضًا لا يحتوي غسول الفم على تركيز الكحول بنسبة 60% على الأقل.

انتشار فيروس كورونا من الحلق

أراد مؤلفو هذه الدراسة الحالية معرفة ما إذا كان غسول الفم الذي يحتوي على الكحول والذي يتلامس مع الحلق، يمكن نظريًا أن يمنع انتقال الفيروس أو يقلل شدته.

ببساطة تعتمد التجربة على بعض المنتجات ومدى فعاليتها على قتل الفيروس داخل الحلق.

تنبيه هام

مازال فيروس كورونا يمثل تحديًا لعلماء وخبراء الفيروسات، ومازال ينتظرنا الكثير لنكتشفه حول فيروس كورونا COVID-19.

وكل هذه الدراسات مازالت فرضيات أطلقها العلماء ومازالوا يبحثون ويدرسون الكثير والكثير للوصول إلى لقاح فعال وطريقة فعالة للقضاء على فيروس كورونا.

  • على سبيل المثال، لا يعرف العلماء كيف ينتقل الفيروس من حلق الشخص أو أنفه إلى الرئتين.
إقرأ أيضا  دواء كيفزارا kevzara العلاج الجديد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)

ومع ذلك نظرًا لأزمة الصحة العامة والعالمية، من الضروري اقتراح نظريات وفرضيات عديدة يمكن للعلماء اختبارها في المختبرات، وأخيرًا في التجارب السريرية.

وفقًا للدراسة الحالية، فقد يكون غسول الفم الذي يحتوي على تركيز منخفض من الكحول على قتل فيروس كورونا المستجد الموجود في الحلق. ولكن كما ذكرنا سابقًا لا يغني ذلك عن ارتداء الكمامة الطبية لحين تأكد العلماء من صحة هذه النظرية.

وفي النهاية، نرجو من الجميع الاهتمام بإرشادات ونصائح منظمة الصحة العالمية لحين الانتهاء من اللقاح الفعال، لنستطيع العودة إلى حياتنا الطبيعية.

المصدر

157 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x