أطفال

أسباب احتقان الأنف عند الرضع وعلاجه

الاحتقان

احتقان الأنف من الاضطرابات الشائعة عند العديد من الأطفال وخصوصًا الرضع وحديثي الولادة. يحدث الاحتقان بسبب تراكم المخاط الزائد في الأنف. حيث ينتج الجسم المخاط لترطيب الجهاز التنفسي، ودفاع الجسم ضد الفيروسات والبكتيريا ومنعها من مهاجمة الجهاز التنفسي.

احتقان الأنف

  • يعاني الأطفال وحديثي الولادة من احتقان الأنف كثيرًا، بسبب عدم نضج الرئة بالكامل وصغر الممرات الهوائية للطفل.
  • إذا كان الطفل يعاني من انسداد الأنف أو احتقانه، فتجد أن الطفل يتنفس أكثر من المعتاد ويعاني من ضيق التنفس.
    • يتنفس الأطفال 40 نفسًا في الدقيقة، بينما يتنفس الكبار من 12 – 20 نفسًا في الدقيقة.

إذا لاحظتي أن طفلك يتنفس 60 مرة في الدقيقة الواحدة، يرجي الذهاب فورًا إلى الطوارئ.

أسباب احتقان الأنف

تشمل الأسباب المحتملة لحدوث الاحتقان ما يلي:

  • الهواء الملوث: تنفس الطفل للهواء المحمل بدخان السجائر وملوثات الهواء يؤدي إلى سهولة انسداد الأنف.
  • التعرض للهواء الجاف: يؤدي إلى زيادة إنتاج المخاط.
  • تغييرات الطقس.
  • الإصابة بالالتهابات الفيروسية: مثل فيروس البرد والإنفلونزا.
  • إصابة الطفل بالحساسية أو حساسية الصدر.
  • الحاجز المنحرف: اختلال في الغضروف يفصل بين فتحتي الأنف.

أسباب احتقان الصدر

الأسباب التي تؤدي إلى الاحتقان غالبًا ما تكون أسباب صحية أو الإصابة ببعض الأمراض، مثل:

  • الربو.
  • الإنفلونزا.
  • الالتهاب الرئوي.
  • التليف الكيسي.
  • سرعة معدل التنفس: غالبًا يحدث في أول يومين بعد الولادة.
  • الولادة المبكرة.
  • الفيروس المخلوي التنفسي RSV.
  • التهاب القصيبات.
إقرأ أيضا  قوّي مناعتك بتناول أفضل الأطعمة التي تعزز جهاز المناعة

عوامل الخطر للإصابة بالاحتقان

  1. الدول ذات المناخ الجاف.
  2. تدخين أحد الوالدين بالقرب من الطفل.
  3. الولادة القيصرية.
  4. الولادة المبكرة.
  5. أطفال الأمهات المصابة بالسكري.
  6. إصابة الطفل بمتلازمة داون.

اقرأ أيضًا:

أعراض الاحتقان

تختلف أعراض الاحتقان باختلاف المكان المحتقن أو المصاب.

أعراض احتقان الأنف

  • السعال.
  • التنفس بصوت عالي وملحوظ.
  • الشخير عند النوم
  • انسداد الأنف.
  • سيلان الأنف.

أعراض احتقان الصدر

  • التنفس السريع.
  • صعوبة في التنفس.
  • السعال.
  • الطفل لا يقدر على الرضاعة الطبيعية أو الطعام بشكل جيد.

الاحتقان الليلي

يؤدي إصابة الطفل بالاحتقان الليلي إلى اضطراب النوم عند الأطفال أو صعوبات في النوم. لا يفضل نوم الطفل على وسادة، لأنه يزيد من خطر الإصابة بـ SIDS (موت الرضيع المفاجئ) والاختناق.

علاج الاحتقان الليلي يعتمد على تهدئة الطفل ورفع رأسه أو حمل الطفل قليلاً ليعود للنوم مجددًا.

متى تستشير الطبيب؟

يفضل الذهاب إلى الطبيب إذا ظهرت الأعراض على طفلك ليومين متتاليين. أما إذا كان الطفل يعاني من ارتفاع درجة الحرارة أو الحمى أو صعوبة في التنفس يرجى الذهاب فورًا إلى الطبيب أو المستشفى.

علامات الخطر التي يجب الذهاب إلى الطوارئ فورًا

  1. الحمى.
  2. يعلو وجه الطفل نظرة هلع وذعر.
  3. التنفس السريع.
  4. صعوبة في التنفس.
  5. ظهور لون أزرق حول الشفاه أو الأظافر: حالة خطيرة تتطلب الرعاية الطبية الفورية، لأنها تعني أن الطفل لا يحصل على الأكسجين الكافي له.

تشخيص الاحتقان

يقيس الطبيب درجة حرارة الطفل ويراقب تنفس الطفل. غالبًا ما يسهل على الطبيب اكتشاف الاحتقان. قد يطلب الطبيب الأشعة السينية للصدر للتأكد.

علاج احتقان الأنف

علاج الاحتقان منزليًا

التغذية الجيدة

  • من الضروري أن يحصل المواليد الجدد على ما يكفي من الماء والسعرات الحرارية، لمنع إصابة الطفل بالجفاف.
  • يجب أن يبلل الرضع الصغار حفاضاتهم على الأقل كل ست ساعات.
إقرأ أيضا  احمِ أطفالك من خطر التسمم واعرف ما الذي يجب فعله؟

الراحة

كما هو معروف أن الالتهابات الفيروسية لا يوجد لها علاج سوى الراحة وشرب الكثير من السوائل الدافئة وأكل الطعام الخفيف الغني بالبروتين. هذا أفضل علاج لاحتقان الأنف والصدر.

الحمام الدافئ

قد يفيد إعطاء الطفل حمام دافئ لراحة الطفل ومساعدته على النوم الهادئ.

حمام البخار ومرطبات الجو

  • يمكنك وضع جهاز مرطبات الجو في غرفة الطفل أثناء نومه للمساعدة على علاج انسداد الأنف والتخلص من المخاط الزائد.
  • أو اجعل طفلك يستنشق البخار من الماء الساخن المضاف إليه النعناع لبضع دقائق عدة مرات في اليوم.

المحلول الملحي

  • وضع قطرتين من المحلول الملحي في الأنف يساعد في تخفيف المخاط الزائد وعلاج الاحتقان.
  • استشر طبيبك أولاً قبل إعطاء الطفل أي أدوية.

التدليك

دلكي برفق الأنف والحاجبين والجبهة وخط الشعر وأسفل رأس طفلك لتخفيف الانزعاج والألم عند طفلك الناتج من الاحتقان.

الحفاظ على هواء المنزل الصحي

  • يجب منع التدخين بجوار طفلك أو في المنزل.
  • لا ينصح باستخدام الشموع المعطرة واستبدالها بالغير معطرة.
  • يمكنك استخدام فلتر الهواء لتنقية هواء المنزل.

الأدوية

لا ينصح الأطباء عادةً بتناول الأدوية لعلاج الاحتقان أو البرد أو الإنفلونزا. ينصح الأطباء بسماح جهاز المناعة للجسم بالدفاع عنه والراحة التامة وشرب السوائل الدافئة هم أفضل علاج للالتهابات الفيروسية.

أما إذا أصبح الاحتقان شديدًا، فيصف الطبيب بعض الأدوية التي تساعد في علاج الاحتقان:

  • المضادات الحيوية: يستخدم إذا صاحب الاحتقان عدوى بكتيرية.
  • أدوية لتخفيف أعراض البرد والاحتقان.
  • جهاز الاستنشاق: قد يطلب الطبيب حصول الطفل على جلسات الاستنشاق.

احتقان الأنف من المشاكل الشائعة للرضع والأطفال، يمكن علاجه بسهولة في المنزل، أو يمكنك زيارة الطبيب إذا كان الطفل يعاني من الحمى أو صعوبة في التنفس.

المصدر

إقرأ أيضا  كيف تحمي نفسك من حمى القش
السابق
البطاقة الرقمية من مصرف الراجحي
التالي
شراب ماكسيلاز Maxilase مضاد للالتهابات والتورم والحلق والشعب الهوائية

اترك تعليق

avatar
  اشتراك  
نبّهني عن