العلم والمعرفة

كل ما تريد معرفته عن الإسفنجيات

الاسفنجيات

أغلبنا نعرف برنامج الأطفال سبونج بوب وهو عبارة عن اسفنج بحري، لكن على خلاف ما عرفناه من هذا الكرتون وكذلك على عكس ما نعرفه عن الحيوانات بشكل عام فإن الإسفنج ثابت ولا يتحرك. لنتعرف أكثر عنه في هذا المقال عن الاسفنجيات (المساميّات).

البيئة

تنتمي الاسفنجيات إلى اللافقاريّاتُ وهي حيواناتٌ ليس لها عمودٌ فقرٌي أو هيكلٌ عظميٌّ معظمُها أصغرُ حجماً من الفقاريّاتِ وتشكّلُ اللافقاريّاتُ 97 % من جميعِ الحيواناتِ المعروفةِ.

تعيشُ الإسفنجيّاتُ في البحار ولها ألوانٌ زاهيةٌ وتوجدُ أنواع قليلة تعيش في المياه العذبة لونُها أخضر وتتثبّتُ الإسفنجيّاتُ على الصخورِ أو النباتات المائيّة.

حيث إن إسفنجُ المياهِ العذبةِ لونُه أخضرُ أمّا إسفنجُ البيئةِ البحريّة فلهُ ألوانٌ عديدة منها الأبيضٌ المائلٌ للصّفرةِ، وهناك ما يزيد عن 5000 نوع من الاسفنج.

ويرجع سبب اللون الأخضر في الاسفنجيات إلى وجود الطحالب داخلها.

بنيةُ جدارِ الإسفنج

يتألّفُ جسمُ الإسفنجِ من طبقةٍ خلويّةٍ خارجيّة ومادّة هلاميّة فيها أشواكٌ كلسيّةٌ وخلايا أميبيّةٌ (غذائيّةٌ) وطبقةٌ خلويّة داخليّة تُسمّى خلايا مطوّقة.

تنفّسُ الإسفنج

يمتصُ الإسفنجُ غاز الأكسجين المنحلَّ بالماء الدّاخل من الثقوب الشهيقيّة ويطرحُ غاز ثنائي أكسيد الكربون الذي يخرجُ مع الماء من الفتحةِ الزّفيريّةِ.

تغذية الاسفنجيات

هناكَ موادٌ عضويةٌ وأحياءٌ دقيقةٌ تدخلُ مع الماء إلى جسم الإسفنج من الفتحات الشهيقية وتشّكلُ مصدراً غذائياً له، وتوجد في الطبقة الداخليّة خلايا تساعدُ على التهام هذه الموادّ وهضمها، تسمّى هذه الخلايا المطوَّقة.

توجدُ الخلايا الغذائيّةُ(الأميبيّةُ) في المادة الهلامية المتوسطة، وهي تنقلُ الغذاءَ إلى الخلايا الخارجيّة.

تخرجُ الفضلاتُ مع الماءِ الخارجِ من جسمِ الإسفنجِ من الفتحة الزفيرية.

إقرأ أيضا  اعرف القصة الحقيقية وراء عيد الحب

تكاثر الإسفنج

الاسفنجيات بعضُها منفصلةُ الجنسِ وبعضُها خنثى.

يتكاثرُ الإسفنج تكاثراً لاجنسّياً في الظروف المناسبة عن طريق البرعمة والتجزّؤ

والتجديد ويتكاثرُ تكاثراً جنسّياً في الظروف غير المناسبة بالبيوضِ الملقّحةِ.

يقومُ الغوّاصونَ بتقطيعِ الإسفنجِ إلى أجزاءٍ وإعادتها إلى البحر ثانيةً فينمو كل جزء ويعطي إسفنجاً جديداً.

فوائدُ الاسفنجيات

  • تفرزُ بعض الإسفنجيّات موادّاً كيميائيّةً تقاومُ الفيروسات والجراثيم ويستفاد منها في إنتاج المضادّات الحيويّة، كما أنّ بعضها ينتجُ موادّاً فعّالة ضد مرض السرطان.
  • تستخدمُ بعضُ الإسفنجيات ذاتِ الأشكالِ الجميلةِ والألوانِ الزاهيةِ للزينةِ.
  • تستخدم بعضُ أنواعِ الإسفنجِ في التنظيف وكانت تستخدم سابقاً في الاستحمام.

وقد عُرفت مدينةُ جرجيس التونسية بعاصمةِ الإسفنج، حيث تحتلُّ المرتبة الأولى عالمياً في تصدير الاسفنجيات بإنتاج 74 طن سنوياً. لما للاسفنجيات من فوائد وأهمية كبيرة في حياتنا.

المرجع

السابق
طريقة عمل الكوارع بخطوات سهلة
التالي
أنواع سرطان الدم وأسبابه وأعراضه Blood Cancer
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments