كيف يمكنك التعلم بواسطة التعلم الذاتي؟

كتابة: Mai Hesham - آخر تحديث: 18 أبريل 2020
كيف يمكنك التعلم بواسطة التعلم الذاتي؟

التعلم الذاتي هو كل شيء تتعلمه خارج المدرسة بنفسك وبدون منهج محدد أو امتحانات بالطريقة التي تريدها.
التعلم الذاتي هو أحد أشكال التعلم الحديث. وذلك لا يعني أنها استبدلت التعلم التقليدي، ولكن أضافت له الكثير من الفوائد وحققت النتائج الرائعة.

التعلم الذاتي يزيد من مهارات الأشخاص المتعلقة بأنشطتهم اليومية أو اهتماماتهم. ويتيح لك قياس معرفتك وتحسينها من خلال التطبيقات.

بعض مميزات التعلم الذاتي

  1. يساعدك على تطوير مهاراتك في حل المشكلات.
  2. خالٍ من الإجهاد، حيث لا توجد امتحانات ولا مواعيد نهائية.
  3. إرضاء الفضول حيث يأتي التعلم الذاتي من رغبتك في تعلم أشياء جديدة.
  4. يساعدك في تعلم ما تريد وما تفضل دون إجبار.
  5. توفير المال.
  6. يمكن أن يكسبك مهارات تساعدك على تطوير حياتك المهنية.
  7. يمكنك اختيار الطريقة التي تريد أن تتعلم بها، مثل مقاطع الفيديو والكورسات والتجارب أو الندوات عبر الإنترنت.
  8. يساعدك على الاعتماد على نفسك وذاتك.

اقرأ أيضًا:

كيف يمكنك البدء في التعلم بنفسك؟

كن فضولي

الفضول هو أول خطوة فى التعلم. ويحدث التعلم بشكل طبيعي، عندما يكون هناك فضول لديك رغبتك في التعلم هي ما ستساعدك أن تبقى متحمس لمواصلة التعلم. كلما زاد فضولك كلما زادت قدرة في استيعاب المعلومات.

إقرأ أيضا  أفضل التطبيقات لرؤية ومشاهدة النجوم في السماء

ابدأ بسؤال نفسك العديد من الأسئلة مثل:

  • ماذا تريد أن تتعلم؟
  • لماذا تحتاج للتعلم؟
  • ما الفائدة المترتبة عليه؟

حدد أهداف التعلم

وضع وتحديد أهداف يساعدك على زيادة التركيز وتحسين مهاراتك. وتبقيك متحمسًا لتعلم المزيد، مما يمنحك الطموح لتحقيق الهدف.

على سبيل المثال:

  • إذا كنت تريد تعلم لغة البرمجة، فحدد هدف لإنشاء تطبيق مثلاً.
  • إذا كنت تريد تعلم لغة جديدة، يجب أن تحدد لنفسك هدفًا لاستثمار بعض الوقت في هذه اللغة.
    • يمكن أن يكون هذا الهدف كتابة مقال، أو قراءة بعض الشعر بهذه اللغة.

قيّم مصادر التعلم الخاصة بك

يجب عليك التحقق من صحة المواد والمصادر التي تتعلم منها. يوجد العديد من المصادر في الإنترنت، ولذلك التحقق من هذه المصادر والمواد الموجودة فيها خطوة مهمة جدًا ويجب التركيز عليها.

بعض المؤشرات لمساعدتك في كيفية تقييم مصادرك التعليمة

  1. تحقق من المصادر وما تحتوي عليه.
  2. حاول معرفة المعلومات القديمة والغير صحيحة وذلك لاحتواء الإنترنت المعلومات المزيفة.
  3. حاول الاستفادة من قواعد البيانات الأكاديمية التي يراجعها المتخصصين والمجلات العلمية.
  4. حاول الاستفادة من المنصات التعليمية عبر الإنترنت.

البدء في عملية التعلم

كلما أجلت عملية التعلم كلما زادت الصعوبة عليك، ولذلك إبدأ التعلم اليوم. ضع جدولًا وحدد الطريقة التي تناسبك في التعلم والمنهج الخاص به وحاول الالتزام بها.

يمكنك تحديد الطريقة التي تريد تقييم نفسك بها عن طريق اختبارات قصيرة عبر الإنترنت أو أي شيء تفضله للتأكد من تقدمك ومهاراتك. كل ما عليك هو إنشاء الملاحظات لمساعدتك على التعلم بشكل أسرع.

حاول تطبيق ما تتعلمه

عندما تتعلم شيء جديد، حاول تطبيق ما تعلمته عن طريق العثور على تطبيق لاستخدام المعرفة التي اكتسبتها. وهذه هي أفضل وسيلة للاحتفاظ بالمعلومات والمعرفة.

إقرأ أيضا  كوكب الزهرة Venus نجمة تتلألأ في سماءنا

إذا كنت تحاول تعلم لغة جديدة، يمكنك محاولة التحدث بها مع زميل أخر، هذه الطريقة ستساعدك على زيادة ثقة نفسك، وسوف تُمكنك من تذكر ما درست وتطبيقه بشكل أفضل.

التعلم الذاتي

التعاون مع المتعلمين الآخرين

أفضل شيء فى التعلم الذاتي هو أنه يمكن معرفة العديد من الأشخاص الذين لديهم نفس اهتماماتك. ومن أهم مميزاتها:

  1. الوصول إلى مزيد من المصادر.
  2. توضيح المفاهيم حول الموضوعات مما يزيد من اهتمامك.
  3. يتيح لك رؤية وجهات النظر المختلفة.
  4. يساعدك على تجديد رؤيتك للمواضيع وتحسين معرفتك في نفس المجال.

وهذا سيكون بمثابة بيئة مناسبة للتعلم، حيث يجتمع أشخاص مختلفون لديهم نفس الاهتمامات للتعلم، وتبادل الأفكار والمناقشة وإبداء الأراء.

حاول مشاركة معرفتك

يقول ألبرت أينشتاين:

إذا لم تستطع تفسير ما تعلمته ببساطة، فأنت لم تفهمه جيدًا بما فيه الكفاية.

الخطوة الأخيرة هي محاولة مساعدة الأشخاص الآخرين بكيفية البدء في التعلم الذاتي أو مشاركة المعلومات التي حصلت عليها.

عندما تحاول شرح مفهوم للأشخاص، يساعدك ذلك على فهم أفضل للموضوع، والقدرة على الاحتفاظ بالمعلومات بشكل أفضل، ويفتح لنا آفاق جديدة ورؤية الأشياء التي تعلمتها بصورة جديدة.

تدوين ما تتعلمه

الكتابة والتسجيل هما أكثر الخطوات التي تساعدنا على حفظ وتذكر ما نتعلمه باستمرار. وتساعدنا على الحصول على أكبر قدر من الفائدة والمعرفة. يجب عليك كتابة أهم النقاط وعمل ملخص لما تعلمته، حيث يمكن أن تستخدمه فيما بعد.

ابتكر شيئًا جديدًا مما تعلمته

حاول إنشاء رسم بياني أو مقال أو أغنية أو أي شيء تفضله من خلال ما تعلمته. هذا لن يساعدك فقط في ترسيخ المعلومات وحفظها، ولكن سيساعدك على التطلع لطرق التعلم المستقبلية أيضاً.

ابدأ بالبحث عن المعلومات الأساسية عن الموضوع

يمكنك التعرف على الخلفية عن الموضوع الذي تريد تعلمه من خلال قراءة صفحات WiKi أولاً. وبذلك يكون لديك معرفة مسبقة عن الأساسيات.

إقرأ أيضا  علاج مشكلة جفاف اليدين والوقاية منها

استخدام استراتيجيات التحفيز

المكافآت لها عجائب، عندما يتعلق الأمر بالتعلم الذاتي. ولذلك حاول منح نفسك سبب ممتع لتحدي نفسك وللعمل بجد واجتهاد.

أثبتت الدراسات الحديثة أن التعلم عبر الإنترنت، والتعلم الذاتي أكثر ملاءمة و فعالية من الفصول الدراسية. يمكنك تنمية مواهبك وقدراتك بالتعلم الذاتي.

المصادر

441 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x