ما هي العظام؟ ومما تتكون وما أهميتها في الجسم؟

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 29 يونيو 2020
ما هي العظام؟ ومما تتكون وما أهميتها في الجسم؟

العظام عبارة عن أجزاء تربط الجسم ببعضها البعض. هناك العديد من أنواع وأحجام العظام التي توجد في الجسم والتي لها العديد من الفوائد للجسم.

للعظام وظائف عديدة، فهي تدعم الجسم وتحمي الأعضاء الحيوية وتساعدنا على التحرك. عند الولادة ، يمتلك الرضيع 270 عظمة طرية، ومع التقدم في العمر يصبح لدينا 206 من العظام.

أكبر عظم في جسم الإنسان هو عظمة الفخذ، وأصغرها هو الركائز في الأذن الوسطى، والتي يبلغ طولها 3 ملم فقط.

تتكون العظام في الغالب من بروتين الكولاجين وفوسفات الكالسيوم. يتم الاحتفاظ بأكثر من 99% من الكالسيوم في الجسم في العظام والأسنان. تعرف معنا على تركيب العظام وأهميتها في الجسم.

تركيب العظام
تركيب العظام

هيكل العظام (تركيب العظام)

تتكون العظام من نوعين من الأنسجة:

  1. عظم مدمج (قشري): طبقة خارجية صلبة كثيفة وقوية، وتشكل حوالي 80% من كتلة العظام البالغة.
  2. العظم السرطاني (الإسفنجي): يتكون من شبكة من الهياكل الشبيهة بالقضبان، وهو أخف وأقل كثافة وأكثر مرونة من العظام المدمجة.

تحتوي العظام أيضًا على ما يلي

  • الخلايا العظمية: المسؤولة عن تكوين العظام
  • خلايا امتصاص العظام.
  • عظام: مزيج من الكولاجين والبروتينات الأخرى.
  • أملاح معدنية غير عضوية داخل المصفوفة.
  • الأعصاب والأوعية الدموية.
  • نخاع العظم.
  • الغضروف.
  • الأغشية.

خلايا العظام

العظام ليست نسيجًا ثابتًا، فهي بحاجة إلى خلايا تساعد على إعادة تشكيلها باستمرار، وهناك ثلاثة أنواع رئيسية من الخلايا:

إقرأ أيضا  لماذا يفضل الطلاب دراسة التصميم الداخلي؟ ومجالات العمل المتاحة بعد التخرج

بنايات العظم

  • وهي المسؤولة عن صنع عظام جديدة وترميم العظام الأكبر سنًا.
  • تنتج بنايات العظم مزيجًا بروتينيًا، وتفرز بعض الهرمونات، مثل، البروستاجلاندين.

الخلايا غير النشطة

  • وهي بنايات عظام غير نشطة، توجد عالقة في العظام.
  • وهي مهمة للتواصل داخل أنسجة العظام.

الخلايا العظمية

  • وهي خلايا كبيرة بها أكثر من نواة.
  • وهي مسؤولة عن إفراز الإنزيمات والأحماض لإذابة المعادن في العظام وهضمها.
  • تساعد بنايات العظم في إعادة تشكيل العظام المصابة وإنشاء مسارات للأعصاب والأوعية الدموية للتنقل.

نخاع العظام

يوجد نخاع العظام في جميع العظام تقريبًا حيث يوجد العظم الإسفنجي.

النخاع مسؤول عن تكوين حوالي مليوني خلية دم حمراء كل ثانية، وأيضًا الخلايا الليمفاوية وخلايا الدم البيضاء وتخزين المعادن وخاصةً الكالسيوم.

اقرأ أيضًا:

النسيج البيني خارج الخلية

العظام هي خلايا حية مضمنة في مواد خلوية عضوية قائمة على المعادن. تتكون هذا النسيج خارج الخلية من:

  • المكونات العضوية: معظمها من الكولاجين.
  • المكونات غير العضوية: مثل هيدروكسيباتيت وأملاح أخرى، مثل الكالسيوم والفوسفات.

أهمية العظام في جسم الإنسان

الأهمية الميكانيكية

  • توفر العظام الدعم للجسم، فهي ترتبط مع العضلات والأوتار والأربطة.
  • بدون العظام، لا تستطيع العضلات تحريك الجسم.
  • بعض العظام تحمي أعضاء الجسم الداخلية:
    • تحمي الجمجمة الدماغ.
    • عظام الأضلاع تحمي القلب والرئتين.

التركيبية

  • ينتج العظم الإسفنجي خلايا الدم الحمراء والصفائح الدموية وخلايا الدم البيضاء.
  • يتم تدمير خلايا الدم الحمراء التالفة والقديمة في نخاع العظام.

تخزين المعادن

  • تعمل العظام كمخزن احتياطي للمعادن، وخاصةً الكالسيوم والفوسفور.
  • كما يقومون بتخزين بعض عوامل النمو، مثل عامل النمو الشبيه بالأنسولين.
إقرأ أيضا  أكثر الكلمات الكورية شهرة واستخدامًا

تخزين الدهون

  • يمكن تخزين الأحماض الدهنية في الأنسجة الدهنية لنخاع العظام.

توازن الأس الهيدروجيني

  • يمكن أن تطلق العظام أو تمتص الأملاح القلوية، مما يساعد الدم على البقاء عند مستوى الأس الهيدروجيني الطبيعي.

إزالة السموم من الدم

  • يمكن أن تمتص العظام المعادن الثقيلة والعناصر السامة الأخرى من الدم.

وظيفة الغدد الصماء

  • تفرز العظام بعض الهرمونات التي تعمل على الكلى وتؤثر على تنظيم نسبة السكر في الدم وترسب الدهون.

توازن الكالسيوم

يمكن للعظم أن ترفع أو تقلل مستوى الكالسيوم في الدم عن طريق تكوين العظام، أو تكسيره في عملية الارتشاف.

تركيب العظام

أنواع العظام

هناك خمسة أنواع من العظام في جسم الإنسان:

العظام الطويلة: وهي عبارة عن عظم مضغوط مع القليل من النخاع وتضم معظم العظام في الأطراف. تميل هذه العظام إلى دعم الوزن ومساعدة الحركة.

العظام القصيرة: تشمل عظام الرسغ والكاحل.

العظام المسطحة: عادة تكون العظام رقيقة ومنحنية. تتكون من طبقتين خارجيتين من العظم المضغوط وطبقة داخلية من العظم الإسفنجي. تشمل العظام المسطحة معظم عظام الجمجمة والقص (عظمة الصدر).

عظام السمسمويد: وهي مدمجة في الأوتار مثل الرضفة أو الركبة. أنها تحمي الأوتار من التلف والإجهاد.

العظام غير المنتظمة: تشمل عظام العمود الفقري والحوض. غالبًا ما تحمي الأعضاء أو الأنسجة.

تنقسم عظام الهيكل العظمي إلى مجموعتين:

  • الهيكل العظمي الزائدي: عظام الأطراف والكتفين وحزام الحوض.
  • الهيكل العظمي المحوري: عظام الجمجمة، العمود الفقري، القفص الصدري.

مرض هشاشة العظام

هشاشة العظام هو مرض يصيب العظام حيث ينخفض فيه كثافة المعادن في العظام، مما يزيد من خطر حدوث كسور. هشاشة العظام من الأمراض الشائعة عند النساء بعد انقطاع الطمث.

يحدث هشاشة العظام إما عندما تتم إزالة العظام أو ارتشافها بسرعة كبيرة جدًا، أو يتم تكوين عظم جديد ببطء شديد، أو بسبب كلاهما.

إقرأ أيضا  فوائد التمر الصحية

وتشمل أسباب هشاشة العظام:

  • نقص الكالسيوم.
  • نقص فيتامين د.
  • التدخين.

العظام هى البطل المجهول للجسم، فهي تساعد على إفراز خلايا الدم الحمراء وتساعد على حماية الأعضاء الحيوية.

المصدر

1231 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x