تعريف الحكم الشرعي وأقسامه في الإسلام

كتابة: Salma Kohel - آخر تحديث: 22 يناير 2021
تعريف الحكم الشرعي وأقسامه في الإسلام

سوف نتناول هذا المقال تعريف الحكم الشرعي وأقسامه مع عرض كل التفاصيل الخاصة بالأفعال التي يجب على المؤمن القيام بها.

والأفعال التي على المؤمن تركها، لذا دعونا نتعرف عليها بشيء من التفصيل.

تعريف الحكم الشرعي

التعريف بالحكم هو المنع وهنا كان السبب وراء أن تم تسمية القاضي الذي يحكم بين الناس حكمًا، وهنا يأتي القصد من مصطلح الحكم هو الفصل بين الأمور والنزاعات التي قد تحدث بين الأفراد.

أما عن تعريف الحكم الشرعي هي الأحكام والقوانين التشريعية التي تصدر من الله عز وجل والتي توجه العباد إلى الطريق أو المنهاج الذي يسيرون عليه من أحكام وقواعد.

فإن الأحكام الفقهية تشير إلى الأشياء التي يحللها الله سبحانه وتعالى بأن نقوم بها، كما يشير إلى الأشياء التي ينهى عن القيام بها، كما أن الأحكام الشرعية تشمل أيضًا الأشياء المكروهة والأشياء المحببة لله سبحانه وتعالى.

وهنا يكون للعباد اأن يختاروا ما بين الحكمين، وتلك الأحكام يكون لها مصادر واضحة ومحددة.

تكون تلك المصادر هي القرآن الكريم والسنة الشريفة، كما يكون من تلك الأحكام ما جاء أدلة شرعية، كما أن تلك الأحكام تأتي من الأحكام التي اجتمع عليها العلماء.

لكن تلك الأحكام الشرعية لا تطبق على أي شخص إلا بعد أن يكون مكلف والمكلفين هم الذين ينطبق عليهم أحكام التكليف الشرعية، وهم كل بالغ عاقل من ذكر أو أنثى، وقادر على أداء الحكم.

اقرأ أيضًا:

أقسام الحكم الشرعي

ينقسم الحكم الشرعي إلى الحكم التكليفي والحكم الوضعي:

إقرأ أيضا  تعليم الصوم للأطفال وبعض النصائح الهامة

الحكم التكليفي

  • هنا يشمل هذا الحكم الشروط التي يجب توافرها في الشخص الذي ينطبق عليه الحكم.
  • يجب أن يكون عاقل، أي أنه يدرك الأفعال التي يقوم بها، فإن العقل هو الشيء الذي ميزنا به الله سبحانه وتعالى.
  • الشخص البالغ وهو يتراوح ما بين تسع سنوات إلى 15 سنة لدى الأنثى، ولدى الصبي ما بين 12 إلى 15 سنة، حيث يكون الشخص ينطبق عليه كافة أحكام التكليف.
  • التخيير من الأشياء التي تشمل أحكام التكليف، وهنا يكون الشخص قادر على الاختيار بحرية، أي يكون قادر على اختيار ما هو صواب وما هو خطأ.
  • بالطبع يجب أن يكون الشخص مسلم وموحد بالله سبحانه وتعالى، بالتالي ينطبق عليه كل ما سبق من شروط.

أما أقسام الحكم التكليفي فهي خمسة على النحو التالي:

الواجب والأقسام الخاصة به

الواجب العين: وهو الذي يجب على الفرد أن يقوم به بنفسه، ولا يمكن أن ينوب أي شخص عنه في مثل هذا الفرض.

مثل الصلاة، الحج لمن استطاع إليه سبيلاً، صوم رمضان، إلا الأشخاص الذين لديهم رخصة في تلك الواجبات.

الواجب الكفاية: وهو الذي إن قام به أحد أفراد المسلمين يكفي عن البقية في محيطه.

مثل تغسيل الميت، دفنه، الصلاة عليه، كما أن الجهاد في سبيل الله إعلاء لكلمة الحق وحفظ القرآن الكريم.

الحكم المندوب

إنها الأحكام التي إن لم يقم بها الشخص المسلم لا يترتب على تركها أي إثم أو ذنب، وعلى العكس فإن قام المؤمن بأداء هذا الحكم سوف تحصل على الأجر والثواب من الله سبحانه وتعالى.

ومن ضمن تلك الأحكام المندوبة هي السنة، النوافل وصلاة العين وكافة السنن العينية وسنن الكفاية.

أما عن سنن الكفاية إن قامت بها الجماعة تسقط عن الفرد على عكس سنن العين إن وقعت على الفرد وجب أن يقوم بها دون أن تسقط عليه إن قامت بها الجماعة.

إقرأ أيضا  سؤال وجواب في الدين الإسلامي

الحكم المحرم

  • هو من مسماه الحكم المنهي عنه والمحرم فعله بأمر من الله عز وجل، وهناك نوعين للمحرمات.
  • المحرم لذاته أي أن الفعل نفسه حرام في أي وقت وفي أي مكان، مثل الأفعال التي تتسبب في أضرار للإنسان والمجتمع.
  • أما عن الحكم المحرم لغيره؛ فإنه الحكم المباح طوال الوقت لكنه محرم في وقت ما مثل البيع في وقت صلاة الجمعة.

الحكم المكروه

  • إنه الحكم الذي يؤجر الشخص إن لم يقم بفعله، وهناك الحكم الثابت بأنه مكروه من خلال دليل قطعي.
  • أما عن الحكم ذو كراهية تنزيهية فإنه ظني الثبوت.

الحكم المباح

إنه الحكم الذي لا أمر عليه بالنهي وإنه لا يثاب المرء عند فعله ولا يأثم أيضًا، فإنه فعل حلال يجوز للمرء القيام به دون وجود أي وزر في ذلك.

اقرأ أيضًا:

الحكم الوضعي

يختلف تعريف الحكم الشرعي عن تعريف الحكم الوضعي حيث إنه الفعل الذي يرتبط بفعل الشيء ويقتضي وضع الشيء إن حدث أو منعه أيضًا، أو أن يكون هناك مانع بسببه، وإمكانية وصف الفعل بأنه صحيح أو أن هذا الفعل فاسد.

كما أنه يوضح خطاب الله عز وجل في جعل هذا الحكم سببًا لفعل آخر، أو منعًا لأداء هذا الفعل، فإن الشارع وضع بعض العلامات والدلائل على الأحكام الشرعية، ووضع لها ضوابط وقوانين خاصة تحكمها بشكل عام.

ما هي أقسام الحكم الوضعي

وهناك بعض الأقسام للحكم الوضعي وهي كالتالي:

السبب

إنه الشرط الذي إن حدث يتحقق معه تعريف الحكم الشرعي.

مثل إقامة الحد فلا إقامة لحد السرقة وهو قطع اليد إلا بفعل السرقة.

المنع

وهو وقوع فعل ما يقوم من خلالها المشرع بمنع حكم شرعي آخر.

إقرأ أيضا  كيفية الغسل من الحيض والجنابة

مثل أن يقتل الشخص فبالتالي يمنع عنه حق الميراث رغم توافر الأسباب والشروط التي تسمح له بالميراث.

الشرط

هو فعل يكمل الحكم الشرعي، لا يستقيم الحكم الشرعي بدونه بالرغم من عدم تداخله مع هذا الحكم.

مثل الصلاة لا يوجد من أركانها الوضوء لكن يشترط الوضوء لكي يستقيم الحكم الشرعي لها.

الحكم بالبطلان

توافر شروط بطلان تعريف الحكم الشرعي وهو عكس الصحيح.

الصحيح

وهو أن تكون الأحكام الشرعية التي يقوم بها المرء صحيحة بالكامل.

200 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x