صحة و طب

كل ما تحتاج معرفته عن سكري الحمل

سكري الحمل gestational diabetes

ما هو مرض سكري الحمل؟

أثناء الحمل تصاب بعض النساء بمستويات عالية من السكر في الدم. تُعرف هذه الحالة باسم داء السكري الحملي GDM أو سكري الحمل. يتطور عادةً بين الأسبوعين 24 و 28 من الحمل. وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها CDC، تشير التقديرات إلى حدوثه بنسبة 2 – 10% من حالات الحمل في الولايات المتحدة.

إذا كنت مصاباً بسكري الحمل أثناء الحمل، فلا يعني أنك مصاب بمرض السكري قبل الحمل أو ستصاب به بعد ذلك. لكن سكري الحمل يزيد من خطر الإصابة بالنوع الثاني من داء السكري.

إذا لم يُعالج جيداً فإنه يؤدي أيضاً إلى زيادة خطر إصابة طفلك بمرض السكري وزيادة خطر حدوث مضاعفات لك ولطفلك أثناء الحمل والولادة.

الأعراض

نادراً أن يسبب سكري الحمل أعراضاً. لكن قد تعاني من أعراض التى تكون خفيفة مثل:

  1. التعب والإرهاق.
  2. عدم وضوح الرؤية.
  3. العطش الشديد.
  4. زيادة الحاجة إلى التبول.

أسباب سكري الحمل

السبب الدقيق لسكري الحمل غير معروف، ولكن يرجح السبب لتغيرات الهرمونات، مع الحمل، ينتج جسمك كميات أكبر من بعض الهرمونات، مثل:

  • لاكتوجين المشيمة البشري hPL.
  • الهرمونات التي تزيد من مقاومة الأنسولين.
    • تؤثر هذه الهرمونات على المشيمة وتساعد على استمرار الحمل.
    • ومع زيادة إفراز الهرمونات، تجعل جسمك مقاوماً للأنسولين، وهو الهرمون الذي ينظم نسبة السكر في الدم.

يساعد الأنسولين في نقل الجلوكوز من دمك إلى خلاياك لإنتاج الطاقة. أثناء الحمل، يصبح جسمك طبيعياً مقاوماً للأنسولين قليلاً، بحيث يتوفر المزيد من الجلوكوز في مجرى الدم لينتقل إلى الطفل. أما إذا أصبحت مقاومة الأنسولين كبيرة جداً، فقد ترتفع مستويات السكر في الدم بشكل غير طبيعي، مما يسبب سكري الحمل.

إقرأ أيضا  طريقة استخدام الزنجبيل الصحيحة وأضرار الاستخدام الخاطئ للزنجبيل

زيادة خطر الإصابة بسكري الحمل

أنتِ أكثر عرضة للإصابة بسكري الحمل إذا:

  • العمر أكبر من 25 عاماً.
  • لديك ارتفاع ضغط الدم.
  • تاريخ عائلي مرضي لـ مرض السكري.
  • من يعانون من زيادة الوزن قبل وأثناء الحمل.
  • الحمل بتوأم.
  • إذا أصيبتِ بسكري الحمل سابقاً.
  • الإجهاض.
  • المصابون بمتلازمة تكيس المبايض.
  • من لديهم أصول أفريقية أو أمريكية أو آسيوية أو من جزر المحيط الهادئ أو من أصل إسباني.
سكري الحمل gestational diabetes

كيف يتم التشخيص؟

تشجع جمعية السكري الأمريكية ADA الأطباء على فحص النساء الحوامل بشكل روتيني بحثاً عن علامات الإصابة بسكري الحمل. إذا لم يكن لديك تاريخ مرضي لمرض السكري ومستويات السكر في الدم طبيعية في بداية الحمل، فمن المرجح أن يقوم طبيبك بفحصك لمرض السكري أثناء الحمل من 24 إلى 28 أسبوعاً.

هناك بعض الاختبارات التشخيصية مثل:

1- اختبار تحدي الجلوكوز:

يقوم طبيبك بإجراء اختبار تحمل الجلوكوز عن طريق الفم لمدة ثلاث ساعات. يتكون الاختبار من خطوتين.

1- طريقة إجراء التحليل من خطوة واحدة:

  • يحلل الطبيب مستويات السكر في الدم صائماً.
  • ثم شرب محلول يحتوي على 75 غراماً من الكربوهيدرات.
  • ثم اختبار مستويات السكر في الدم مرة أخرى بعد ساعة وساعتين.

يقوم الطبيب بتأكيد سكري الحمل عند ظهور هذه النتائج:

  • مستوى السكر في الدم صائماً أكبر من أو يساوي 92 ملغ / ديسيلتر.
  • مستوى السكر في الدم لمدة ساعة أكبر من أو يساوي 180 ملغ / ديسيلتر.
  • مستوى السكر في الدم لمدة ساعتين أكبر من أو يساوي 153 ملغ / ديسيلتر.

2- طريقة إجراء التحليل من خطوتين:

  • بالنسبة للاختبار المكون من خطوتين، لن تحتاج إلى الصيام.
  • شرب محلول يحتوي على 50 غرام من السكر.
  • يُفحص نسبة السكر في الدم بعد ساعة واحدة.
إقرأ أيضا  5 طرق لجعل قهوة الصباح أكثر فائدة وصحية

إذا كان مستوى السكر في الدم في هذه المرحلة أكبر من أو يساوي 130 أو 140 ملغ / ديسيلتر، فسيقوم بإجراء اختبار متابعة ثانٍ في يوم مختلف.

  • خلال الاختبار الثاني، تحتاج إلى إجراء التحليل صائماً.
  • شرب محلول يحتوي على 100 غرام من السكر.
  • يفحص نسبة السكر في الدم بعد ساعة أو ساعتين أو ثلاث ساعات.

يقوم الطبيب بتأكيد سكري الحمل عند ظهور هذه النتائج:

  • مستوى السكر في الدم الصائم أكبر من أو يساوي 95 أو 105 ملغ / ديسيلتر.
  • مستوى السكر في الدم لمدة ساعة أكبر من أو يساوي 180 أو 190 ملغ / ديسيلتر.
  • مستوى السكر في الدم لمدة ساعتين أكبر من أو يساوي 155 أو 165 ملغ / ديسيلتر.
  • مستوى السكر في الدم لمدة ثلاث ساعات أكبر من أو يساوي 140 أو 145 ملغ / ديسيلتر.

عوامل الخطر للإصابة بمرض السكري النوع الثاني

يشجع ADA الأطباء على فحص النساء لمرض السكري النوع الثاني في بداية الحمل. وتشمل عوامل الخطر لخطر الإصابة:

  • زيادة الوزن.
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
  • وجود مستويات منخفضة من الكوليسترول الجيد HDL في الدم.
  • وجود مستويات عالية من الدهون الثلاثية في دمك.
  • وجود تاريخ عائلي لمرض السكري.

أنواع سكري الحمل

هناك نوعين من سكري الحمل:

  • A1 لوصف سكري الحمل الذي يمكن السيطرة عليه من خلال النظام الغذائي وحده.
  • A2 يحتاج المصابين إلى تناول الأنسولين أو الأدوية عن طريق الفم للسيطرة على حالتهم.

علاج سكري الحمل

إذا كنت مصاباً بسكري الحمل، فإن خطة العلاج تعتمد على مستويات السكر في الدم طوال اليوم. غالباً ينصحك الطبيب باختبار نسبة السكر في الدم قبل وبعد الوجبات، والتحكم بتناول الأكل الصحي وممارسة الرياضة بانتظام.

وفقاً لمايو كلينك، تحتاج 10-20% فقط من النساء المصابات بسكري الحمل إلى الأنسولين للمساعدة في السيطرة على نسبة السكر في الدم.

إقرأ أيضا  هل تعاني من صعوبة التنفس؟ إليك أسبابه وطرق علاجه

يرجى الانتباه جيداً لنصائح الطبيب الخاص بك للمحافظة على صحتك وصحة الجنين.

سكري الحمل gestational diabetes

نظام غذائي خاص لمرضى سكري الحمل

اتباع نظام غذائي متوازن هو أساس التحكم في مرض سكري الحمل. يجب على النساء المصابات بسكري الحمل الاهتمام بكمية الكربوهيدرات والبروتين والدهون المتناولة. يمكن أن يساعدك تناول الطعام بانتظام على التحكم في مستويات السكر في الدم.

1- الكربوهيدرات:

تقليل تناول الكربوهيدرات يساعد على منع ارتفاع السكر فى الدم أثناء الحمل. لذلك ينصح الأطباء بتناول هذه الأطعمة للحصول على كربوهيدرات صحية:

  • الأرز البني.
  • البقوليات: الفاصوليا، البازلاء، والعدس.
  • الفواكه قليلة السكر.

2- البروتين:

  • يجب على النساء الحوامل تناول وجبتين أو ثلاث وجبات من البروتين يومياً.
  • وتشمل المصادر الجيدة للبروتين:
    • اللحوم الخالية من الدهون، والدواجن، الأسماك، والتوفو.

3- الدهون:

  • تشمل الدهون الصحية التى يجب تناولها:

المضاعفات

إذا كانت نسبة الإصابة بسكري الحمل مرتفعة، ومستويات السكر في الدم أعلى من الطبيعي خلال فترة الحمل. يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات ويؤثر على صحة طفلك. عندما يولد طفلك، قد يكون لديه:

  • ارتفاع وزنه عند الولادة.
  • صعوبة التنفس.
  • انخفاض مستوى السكر في الدم.
  • أكثر عرضة للإصابة بالسكري.

الوقاية أو منع سكري الحمل

لا يمكن الوقاية من سكري الحمل. ولكن تبني عادات صحية يقلل من فرص تطور الحالة بشكل كبير. إذا كنتِ حاملاً ولديكِ واحداً من عوامل الخطر لمرض السكري، فإن المحافظة على تناول نظام غذائي صحي والحصول على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، مثل المشي، قد يكون مفيداً.

لذلك عند الحمل يجب عليكِ المتابعة الدورية مع طبيبك والمحافظة على الزيادة الطبيعية في وزنك ومتاعبة ممارسة التمرينات الرياضية.

المصدر

السابق
أسباب الإصابة بآلام عرق النسا Sciatica أثناء الحمل وعلاجه
التالي
الحزام الناري shingles أسبابه وأعراضه وطرق الوقاية منه

اترك تعليق

avatar
  اشتراك  
نبّهني عن