صحة و طب

مخاطر سكر الحمل على الأم والجنين

مخاطر سكر الحمل على الأم والجنين

تُصاب بعض الأمهات الحوامل بارتفاع سكر الدم أثناء الحمل أو سكر الحمل. غالباً ما يكون مؤقتًا وينتهي بانتهاء الحمل والبعض قد يستمر لفترة طويلة نسبيًا. يقلق البعض من آثار ارتفاع سكر الحمل ومضاعفاته على الأم والجنين. لذلك يجب متابعة طبيب الولادة شهريًا لمنع مضاعفات سكر الحمل.

ناقشنا سابقًا سكر الحمل وأسبابه وأعراضه وطرق الوقاية منه. يمكنك قراءته هنا.

تنتج المخاطر المرتبطة بسكر الحمل من ارتفاع مستويات السكر في الدم. لذلك يجب الانتباه جيدًا إلى نسبة الجلوكوز في الدم وعدم تجاوزها للنسبة الطبيعية (80-120).

ومن هذه المخاطر للإصابة بالسكري أثناء الحمل:

خطر إنجاب طفل ثقيل الوزن

إذا كان مستوى السكر في الدم مرتفعًا، فقد يتسبب ذلك في ارتفاع مستويات السكر في الدم لدى طفلك. مما يجعل طفلك ينتج المزيد من الأنسولين، وقد يجعله هذا ينمو أكبر من المعتاد. غالبًا يزيد وزنهم عن 4 كيلوجرام عند الولادة.

وثقل وزن الجنين يزيد من بعض المخاطر مثل:

  1. صدمة الولادة: عندما يكون من الصعب أن يولد الطفل. قد تظهر الصدمات الجسدية على الأم والجنين، مثل:
    • الجنين: كسور العظام أو تلف الأعصاب للطفل.
    • الأم: التمزق والنزيف الحاد للأم والضيق النفسي.
  2. عسر الولادة: يكون كتف الطفل عالقًا في الحوض بمجرد ولادة الرأس، وقد يضغط علي الحبل السري، ويؤثر على الجنين صحيًا. لذلك يحتاج االأطباء إلى تدخل سريع لإنقاذ الجنين من الوفاة.

ولذلك يحرص الأطباء على متابعة وزن الجنين شهريًا؛ لمعرفة العملية المناسبة للولادة والترتيبات اللازمة.

خطر الولادة المبكرة

خطر الولادة المبكرة

يرتبط سكري الحمل بزيادة خطر الولادة المبكرة (الولادة قبل 37 أسبوعًا). قد يكون السبب طبيًا لولادة الطفل قبل حدوث مضاعفات أو مفاجئًا عفويًا.

  • أحد أسباب الولادة المبكرة هو تلف المشيمة.
  • تنتج المشيمة في الحمل مستويات عالية من الهرمونات التي تؤثر على الأنسولين، مما يؤدي إلى زيادة نسبة السكر في الدم.
  • مع نمو الطفل، تنتج المشيمة المزيد من الهرمونات المضادة للأنسولين.
  • في سكري الحمل، يمكن أن تعني هرمونات المشيمة ارتفاع نسبة السكر في الدم إلى مستوى يؤثر على الجنين ونموه.
إقرأ أيضا  منتوبروفين جل Mentoprofen Gel مضاد للالتهاب ومسكن لعلاج آلام العظام والمفاصل

وفاة الجنين بعد الولادة

  • بالنسبة لجميع النساء يزيد خطر وفاة الطفل بعد وقت قصير من الولادة عندما يزيد الحمل عن 42 أسبوعًا، لذا إذا زاد الحمل يقرر الطبيب معاد التدخل القيصري لولادة الطفل عاجلاً.
  • وقد أظهرت إحدى الدراسات أنه بالنسبة للنساء المصابات بسكري الحمل، يكون هناك خطر متزايد للوفاة بعد 40 أسبوعًا.
  • وبعض الدول مثل إنجلترا أو الولايات المتحدة، يُنصح بالحث على المخاض قبل أن الأسبوع 40 من الحمل.

نقص السكر في الدم لحديثي الولادة

  • في بعض الأحيان يصاب أطفال الأمهات المصابات بسكري الحمل بخفض نسبة السكر في الدم بعد الولادة بوقت قصير؛ لأن إنتاجهم من الأنسولين عالي.
  • يمكن علاج ذلك بالتغذية السريعة وأحيانًا بمحلول الجلوكوز في الوريد
  • أما إذا تركت دون علاج، يمكن أن يسبب أضرارًا في دماغ الجنين مما يؤثر على النمو.
  • ولذلك يجب تنبيه طبيب الأطفال بقياس سكر الدم للطفل بعد الولادة مباشرةً.

قد يشرح الطبيب للأم بعض هذه المخاطر، ولكن لا داعي للقلق أو الخوف من حدوث مضاعفات. بعض هذه المضاعفات يمكن تجنبها تمامًا والقضاء علي نسبة ظهورها باتباع النظام الغذائي الخاص بكِ، واتباع تعليمات الطبيب الخاص بك.

المصدر

طبيبة حاصلة على أربع لغات، وكاتبة في العديد من التخصصات، الطبية والأسرية والمجتمع والرياضية والتغذية والسياحة.

السابق
منصّة edX وكيفية التسجيل فيها مجاناً والحصول على شهادة بمبلغ رمزي
التالي
أكياس موفيكول Movicol Sachets لعلاج الإمساك المزمن والحاد
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments