5 طرق لعلاج الإسهال منزلياً

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 15 فبراير 2020
5 طرق لعلاج الإسهال منزلياً

يمكن أن يكون الإسهال مزعجاً للبعض، ولكن يمكن لمعظم الناس علاجه بفعالية بعلاجات منزلية بسيطة. يمكنك التعرف على أسباب الإسهال وأنواعه في هذا المقال.

الإسهال مشكلة هضمية تسبب حركات الأمعاء الرخوة. يمكن أن تكون غير مريحة لبضع ساعات أو أيام، وبعد ذلك يجب أن تتحسن الأعراض. لكن في بعض الحالات إذا استمرت لفترة أطول يرجى زيارة الطبيب.

نوضح بعض العلاجات المنزلية التى تساعد فى علاج الإسهال:

1- علاج الجفاف:

ترطيب الجسم ضروري للشفاء من الإسهال. يتسبب الإسهال في نقص السوائل، بما في ذلك الماء. مما يؤدي إلى فقدان الجسم لبعض العناصر مثل الصوديوم والكلوريد.

  • لذلك من الضروري استعادة السوائل لعلاج الجفاف والحفاظ على ترطيب الجسم.
  • يكون الجفاف خطيراً على الأطفال وكبار السن، لذلك من الضروري تشجيعهم على شرب الماء إذا كانوا يعانون من الإسهال.
  • إن شرب الماء هو الخطوة الأولى لإعادة الترطيب.
  • يمكن للشخص أيضاً تجربة خلط 1 لتر من الماء مع نصف ملعقة صغيرة من الملح و 6 ملاعق صغيرة من السكر. يساعد استهلاك السكر والملح في الماء الأمعاء على امتصاص السوائل بشكل أكثر كفاءة.
  • هذا المحلول فعال في ترطيب الجسم بعد نوبة الإسهال أكثر من الماء وحده.
  • المشروبات الأخرى يمكن أن تكون مفيدة أيضاً مثل:
    •  يمكن أن يساعد شرب المشروبات الرياضية على ترطيب الجسم، واستعادة البوتاسيوم والصوديوم.
    • يمكن أن تساعد عصائر الفاكهة في استعادة البوتاسيوم.
  • تجنب شرب أي شيء من شأنه أن يزيد من تهيج الجهاز الهضمي، مثل:
    • المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
    • الكحوليات.
    • المشروبات الغازية.
    • المشروبات الساخنة جداً.

2- اتباع نظام غذائي جيد:

  1. يمكن أن تكون الوجبات الصغيرة والمتكررة أفضل من تناول ثلاث وجبات أكبر يومياً للتعافي من الإسهال.
  2. اتباع نظام غذائي جيد لشخص مصاب بالإسهال يشمل:
    • الأطعمة الغنية بالبكتين: مثل الفواكه.
    • الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم: مثل البطاطس والبطاطا الحلوة.
    • الأطعمة الغنية بالعناصر: مثل المشروبات الرياضية.
    • الخضراوات المطبوخة.
    • كميات كافية من البروتين.
  3. يجد البعض أن اتباع نظام غذائي سائل خلال الـ 24 ساعة الأولى من الإسهال يساعد في استقرار الجهاز الهضمي. قد يشمل :
    • حساء خفيف، وبعض المشروبات.
  4. اعتماد هذا النظام الغذائي لمدة 24 ساعة الأولى يقلل من حركة الأمعاء الغير طبيعية.
  5. وهناك نظام غذائي آخر لعلاج الإسهال وتسمى حمية برات BRAT (حمية قليلة الألياف):
    • تناول الخبز المحمص، الزبادي والتفاح والأرز.
    • عبارة عن الأطعمة منخفضة الألياف الطبيعية.
    • مفيدة للسيدات اللاتى تعانين من غثيان الصباح أثناء الحمل، فهو يضمن لهن راحة المعدة.
    • تساعد هذه الحمية في إنتاج المزيد من حركات الأمعاء الصلبة.
    • كما أنه يحتوي على مغذيات مفيدة، مثل البوتاسيوم والبكتين.
    • من الضروري أن نلاحظ أن حمية BRAT مقيدة للغاية ولا توفر تغذية متوازنة. يجب على الناس اتباع هذا النظام الغذائي فقط حتى يشعروا بتحسن وليس أكثر من يومين.
علاج الإسهال منزلياً

3- تجنب بعض الأطعمة:

يمكن أن يساعد على تجنب الأطعمة التي يمكن أن تهيج أو تضغط على الجهاز الهضمي، مثل:

  1. الأطعمة الغنية بالدهون والأطعمة السمينة.
  2. الطعام الحار.
  3. الأطعمة التي تحتوي على التحلية الصناعية.
  4. الأطعمة التي تحتوي على مستويات عالية من الفركتوز.
  5. يوصي بعض الأطباء بتجنب منتجات الألبان، لأنها قد تؤدي إلى تفاقم الإسهال لدى بعض الأشخاص.
  6. يجب على الأشخاص الذين يعانون من حساسية اللاكتوز (عدم تحمل اللاكتوز) تجنب منتجات الألبان.
إقرأ أيضا  لوموتيل أقراص Lomotil أتروبين وديفينوكسيلات لعلاج الإسهال الشديد 

4- تناول مكملات البروبيوتيك:

البروبيوتيك: هي الكائنات الحية الدقيقة التي تفيد الجهاز الهضمي. عن طريق المساعدة فى حركة الأمعاء ومكافحة العدوى. البروبيوتيك هي بكتيريا حية والخميرة توجد في الزبادي وغيره من الأطعمة المخمرة. وحالياً تتوافر في بعض المكملات الغذائية.

في عام 2010م، أجرى الباحثون مراجعة منهجية كبيرة من 63 دراسة حول البروبيوتيك، مع أكثر من 8000 مشارك. وجدوا أن البروبيوتيك تفيد بشكل كبير في مدة الشفاء من الإسهال. وجدوا أيضاً أن البروبيوتيك آمن ليس له آثار جانبية كبيرة.

لا تراقب إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) المكملات الغذائية والبروبيوتيك، لذا تأكد من شرائها من مصدر آمن واستشر الطبيب أو الصيدلي أولاً.

5- الأدوية:

  • يمكنك تناول الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية.
  • تناول الأدوية المخصصة تقلل من حركة الأمعاء، وتسرع مدة الشفاء.
  • ومن هذه الأدوية: الأنتينال، دياكس، لاكتيول فورت، ستربتوكين، إيموديوم.
  • لكن هذه الأدوية ليست دائماً مناسبة لجميع المصابين.
  • يجب على الأشخاص الذين يعانون من حركات الأمعاء الدموية أو الحمى، الامتناع عن تناول الأدوية واستشارة الطبيب فوراً.

متى تستشير الطبيب؟

عادة يمكن علاج الإسهال في المنزل دون استشارة الطبيب. ومع ذلك، إذا استمر الإسهال لأكثر من يومين، يجب طلب المشورة الطبية لتجنب المضاعفات.

تشمل الأسباب الأخرى لزيارة الطبيب للإسهال:

  • ظهور دماء في حركات الأمعاء.
  • حمى.
  • ظهور علامات الجفاف: العطش الشديد وجفاف الفم.
  • الإسهال المزمن.
  • الإسهال أثناء النوم.
  • فقدان كبير في الوزن.
  • ألم شديد في البطن.

يجب على الأشخاص المعرضين لخطر المضاعفات، مثل الأطفال الصغار والكبار، مراجعة الطبيب لتلقي العلاج إذا لم يتحسن الإسهال مع الوقت والعلاجات المنزلية.

المصدر

684 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x