كيف تنمي ذاتك لتصبح شخصًا أفضل؟

كتابة: Mai Hesham - آخر تحديث: 14 يونيو 2020
كيف تنمي ذاتك لتصبح شخصًا أفضل؟

كلنا نريد أن نكون أفضل وننمي ذاتنا وشخصياتنا. تابع معنا هذا المقال لتعرف أفضل الطرق التي تساعدك على تنمية الذات وتحسين شخصيتك.

تنمية الذات

تخلص من مشاعر الغضب

بالتأكيد نمر جميعًا بالعديد من المواقف التي تجعلنا نشعر بالغضب. الغضب من المشاعر التي تؤثر على صحتنا وتزيد من التوتر والقلق الذي نواجهه. وليس هذا فحسب، بل الغضب يؤثر على علاقتنا مع الآخرين ويمنعنا من أن نكون أشخاص أفضل وتمنعنا من تحسين شخصياتنا.

أولى خطوات تحسين الذات والشخصية هو التخلص من مشاعر الغضب المكبوتة. ليس من السهل دائمًا التخلص من الغضب، ولكن يمكنك أن تبدأ بالتحكم في الغضب وإدارته إلى الطريق الصحيح.

  • يجب أن تتعلم كيف يمكنك التخلص من الغضب.
  • الابتعاد عن أي مشاكل تسبب الغضب.

نصائح للتخلص من الغضب

  • ابدأ أولاً في ملاحظة الوقت الذي تشعر فيه بالاستياء، ولا تنكر هذه المشاعر ولا تنتقد الآخرين كطريقة للتكيف.
  • تغيير طريقة تعاملك مع مشاعر الغضب.
  • يمكنك أيضًا التركيز على ما يثير غضبك، والتخلص منه قدر الإمكان.
  • لا تستيقظ وأنت تحمل الضغينة من الليلة السابقة، ركز على المسامحة.
  • يمكن أن تساعدك ممارسة تمارين التأمل على التخلص من الغضب.

اقرأ أيضًا:

ادعم وساعد الآخرين

تبدو مساعدة الآخرين من أفضل الطرق التي تساعد على تنمية الذات لنصبح أشخاص صالحين، تساعد الأعمال الصالحة على أن تجعلنا أشخاصًا أفضل بسبب العلاقة بين الإيثار والرفاهية العاطفية، وتساعد أيضًا على تحسين الوعي الذاتي.

وفقًا للبحوث، فإن مساعدة الآخرين تساعد على علاج التوتر الشديد والقلق الذي قد تشعر به بسبب الضغوط الحياتية التي تمر بها.

إقرأ أيضا  كيف تجيب على أسئلة المقابلة الشخصية (الانترفيو) بطريقة مثالية؟

وأكدت العديد من الدراسات أن مساعدة الآخرين يعود علينا بالنفع، حيث يساعد على:

  • زيادة في النمو الشخصي والرفاهية العاطفية.
  • تعزيز راحة البال بشكل ملحوظ.
  • تحسن واضح في الثقة واحترام الذات والاكتئاب والأداء اليومي.

استفد من نقاط قوتك

عندما تنغمس في ممارسة الهواية المفضلة لك، أو تعلم مهارة جديدة أو تقوم بعملك، فأنت تستفيد من نقاط قوتك. وتساعد على تحسين صحتك العاطفية والشعور بالسعادة.

يمكنك الاستفادة من نقاط قوتك لمساعدة الآخرين وتحسين عالمهم وحياتهم، وتعتبر من أجمل الأشياء الإيجابية والمفيدة التي قد تساعد بها الآخرين.

عندما تتعلم ما يكفي عن نفسك لمعرفة أفضل نقاط القوة لديك ومعرفة كيفية استخدامها لصالح الآخرين، فأنت في طريقك إلى أن تصبح شخصًا أفضل وأكثر سعادة أيضًا.

  • استخدم ما تجيده لتوجيه نفسك في الاتجاه الصحيح.
تنمية الذات

استخدم نموذج مراحل التغيير

تخيل ماذا قد تكون حياتك المستقبلية، وخصص بضع دقائق لسرد التغييرات والأهداف التي تريدها على الورق أو على الكمبيوتر. كن محددًا بشأن ما تريده واكتبه بوضوح. فكر في ما قد يساعدك على تحسين حياتك المستقبلية.

نموذج مراحل التغيير

  1. ما قبل التأمل: جهل المشكلة.
  2. التأمل: معرفة المشكلة.
  3. التحضير: الاستعداد للتغيير.
  4. العمل: اتخاذ إجراءات الاتجاه نحو الهدف.
  5. الصيانة: الحفاظ على السلوك الجديد.

أحد أهم أجزاء مراحل التغيير هو أنه لا يجب أن تضغط على نفسك لإجراء تغييرات قبل أن تكون مستعدًا، ولا تستسلم إذا وجدت نفسك متراجعًا.

  • يمكن أن يساعدك فهم هذه الخطة لإجراء التغييرات على أن تكون تحسين الذات بالطريقة التي تختارها.

اعتني بنفسك جيدًا

يجب أن تعتني بنفسك وصحتك جيدًا، مثل:

  1. النوم الكافي.
  2. التغذية السليمة.
  3. التواصل مع الآخرين.
  4. أخذ بعض الوقت لنفسك.

عندما تعتني بنفسك جيدًا، يمكنك أن تكون قويًا ضد التحديات التي سوف تواجهها. إن العناية الجيدة بجسدك وروحك وعقلك تساعدك على التعامل الجيد مع الإجهاد.

إقرأ أيضا  20 نصيحة لإتقان فن التحدث أمام الجمهور بلباقة

كن صديقًا جيدًا

بعض ما يمكنك فعله لتحسين علاقاتك وتحسين نفسك هو تعلم استراتيجيات حل الصراعات. كونك مستمعًا جيدًا، وفهم الجانب الآخر عندما تكون في الصراع، وتعلم تقنيات إدارة الغضب.

هذه النصائح يمكن أن تساعدنا على تنمية الذات وأن نصبح أشخاصًا جيدين، وتقليل الإجهاد الذي نواجهه في حياتنا اليومية.

المصدر

147 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x