نصائح للعناية بالأم وصحتها بعد الولادة

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 11 يوليو 2020
نصائح للعناية بالأم وصحتها بعد الولادة

تبدأ فترة ما بعد الولادة بعد ولادة الطفل وتنتهي عندما يعود جسم الأم تقربيًا إلى حالته قبل الحمل. غالبًا ما تستمر هذه الفترة من 6 إلى 8 أسابيع.

تتضمن فترة ما بعد الولادة العديد من التغيرات الجسدية والهرمونية والنفسية التي تحدث للأم، لذلك يجب على الأم ومن حواليها أن يتعلموا كيفية التعامل الصحيح مع جميع التغييرات التي تحدث للأم. تساعد فترة ما بعد الولادة الأم والأب على تعلم كيفية رعاية الطفل حديث الولادة وتعلم تكوين أسرة صحية سوية تساعد على إنشاء جيل صحي وسوي نفسيًا.

يجب على كل أم جديدة أن تعتني بنفسها جيدًا لإعادة بناء قوتها والتعافي سريعًا. تحتاج الأم الجديدة إلى الكثير من الراحة والتغذية الجيدة والمساعدة خلال الأسابيع القليلة الأولى.

بعد الولادة

الراحة بعد الولادة

من المؤكد أن رعاية طفل حديث الولادة يرهق الآباء كثيرًا وخاصةً في الفترة الأولى من عمرهم، بسبب استيقاظ الطفل كل 3 ساعات تقربيًا بالإضافة إلى تغذية الطفل والاهتمام باحتياجات الطفل اليومية.

إذا كان الطفل هو الطفل الأول للأم، تعاني الأم من بعض الإجهاد والتوتر الناتج من عدم الحصول على الراحة، لذلك ينصح الآباء بمشاركة الأمهات في الاعتناء بالطفل جيدًا لتتمكن الأم من التعافي والحصول على الراحة.

إليكم بعض الأفكار لمساعدتكم على الحصول على مزيد من الراحة:

  1. في الأسابيع القليلة الأولى قم بمشاركة الاعتناء بالطفل مع والدتك أو زوجك أو أختك لإعطاء بعض الوقت لتتمكني من العناية بنفسك.
  2. نم عندما ينام الطفل: قد يستغرق ذلك بضع دقائق فقط من الراحة عدة مرات في اليوم، ولكن يمكن لهذه الدقائق أن تقلل من الإجهاد قليلاً.
  3. يفضل وضع سرير الطفل بالقرب من الأم لتقصير الوقت والمجهود.
  4. يمكن للأم الخروج قليلاً واستنشاق بعض الهواء النقي وممارسة بعض التمارين الخفيفة لمساعدة الجسم على التعافي.
إقرأ أيضا  ما هي الأشياء التي لا يجب عليك وضعها في الميكرويف

تغذية الأم الجديدة المناسبة

يخضع الجيم إلى تغييرات كثيرة أثناء الحمل والولادة، ولذلك تحتاج الأم بعد الولادة إلى وقت للتعافي. بالإضافة إلى الراحة، يفضل اتباع نظام غذائي صحي لمساعدتك على التعافي.

بعد الولادة، تحتاجين إلى تناول نظام غذائي صحي ومتوازن حتى يمنح الجسم العناصر اللازمة له للنشاط والحيوية ولتتمكني من رعاية ورضاعة الطفل جيدًا.

يوصي معظم خبراء الرضاعة بتناول الطعام عندما تشعرين بالجوع، وتناول وجبات خفيفة صحية على مدار اليوم.

ينصح الأطباء بضرورة تناول هذه الأطعمة:

  • البقوليات.
  • القمح الكامل والأرز البني ودقيق الشوفان.
  • الخضراوات.
  • الفواكه.
  • منتجات الألبان للحفاظ على نسبة الكالسيوم في الدم.
  • البروتينات: اللحوم والدواجن والأسماك.
  • المكسرات.
  • الحبوب.

يجب على الأم شرب المزيد من السوائل إذا كانت تعتمد على الرضاعة الطبيعية في تغذية الطفل، قد تجد بعض الأمهات أنها تشعر بالعطش الشديد أثناء الرضاعة.

اقرأ أيضًا:

النشاط البدني وممارسة التمارين الرياضية بعد الولادة

يجب على الأم الجديدة الحرص على ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة، للتخلص من الوزن الزائد المكتسب. تساعد التمارين أيضًا على حرق السعرات الحرارية وتقوية العضلات والأطراف.

ولكن هناك عدة نصائح يجب الانتباه إليها جيدًا:

  1. ممارسة الرياضة بعد توصية الطبيب بذلك.
  2. تجنب اتباع نظام غذائي غير صحي لفقدان الوزن سريعًا،لأن ذلك يؤثر على صحتك وصحة الطفل.

قبل اتباع أي نظام غذائي أو حمية غذائية، يجب استشارة الطبيب أولاً للتأكد من سلامة صحة الأم والطفل.

طلب المساعدة من الأقارب

يحتاج الآباء والأمهات الجدد إلى مساعدة الوالدين في رعاية الطفل وخاصةً إذا كان طفلهم الأول، لأن العديد من الآباء والأمهات الجدد لا يتمكنون من فهم احتياجات الطفل الأول وتلبيتها بسرعة.

  • ندرك كثيرًا أن رعاية الطفل تحتاج إلى الخبرة والممارسة قبل المعرفة.
إقرأ أيضا  قصص ممتعة ومضحكة تحكيها لطفلك قبل النوم

يساعد وجود شخص آخر على مساعدة الأمهات الجدد على العناية بالطفل وبصحتهم وكذلك الاهتمام بالمنزل وترتيبه.

بعد الولادة تحتاج الأم إلى كثير من المجهود للاهتمام بصحتها والعناية بمولودها، لذلك يجب على المقربين منها مساعدتها وتشجيعها.

المصدر

236 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x