صحة وطبمعلومات ونصائح طبيةمنوعات طبيةنساء وتوليد

تقدم الدورة الشهرية؛ 15 سبب لنزول الدورة قبل موعدها

تقدم الدورة الشهرية أو نزولها قبل موعدها بيومين أو حتى أسبوع أمر طبيعي عادة لا يدعو للقلق حيث تستمر الفترة النموذجية لأي امرأة من 21 إلى 39 يومًا، لذلك يختلف عدد أيام نزول الحيض النزيف.

وفيما يلي سنتعرف على أبرز أسباب نزول الدورة قبل موعدها وما هي الأعراض المصاحبة لذلك وكيف تفرقين بين الدورة والحمل أو الإجهاض وأهم النصائح للمساعدة في تنظيم دورتك. فتابع القراءة.

الدورة الشهرية المنتظمة

  •  تختلف دورة الطمث لدى كل امرأة  وعادة ما تبدأ دورتك الشهرية في اليوم الأول من دورتك الحالية وتنتهي في اليوم الأول من دورتك التالية.
  • ينزف معظم النساء لمدة يومين إلى سبعة أيام وتستمر الدورة النموذجية من 21 إلى 39 يومًا.

أسباب تقدم الدورة الشهرية

  • قد تكون دورتك أقصر من 21 يومًا مما يؤدي إلى النزيف في وقت أبكر من المعتاد مما يدل على وجود شيء أساسي.

وفيما يلي سنذكر 15 سبب لنزول الدورة مبكرا قبل موعدها:

البلوغ

  • يبدأ البلوغ عادة بين سن 8-13عام نتيجة زيادة إنتاج الهرمونات التناسلية التي تؤثر على الدورة الشهرية طوال سنوات الإنجاب.
  • قد تكون الهرمونات غير منتظمة في السنوات القليلة الأولى بعد الدورة الشهرية مما طول أو قصر فترتك الشهرية.

تشمل أعراض البلوغ الأخرى:

  • تضخم أنسجة الثدي
  • ينمو الشعر على الإبطين والأربية
  • البثور
  • الاكتئاب

فترة ما قبل سن اليأس

  • ما قبل انقطاع الطمث هي الانتقال إلى سن اليأس ويبدأ عادةً في منتصف الأربعينيات إلى أواخره ويستمر حوالي 4 سنوات نتيجة تغير مستويات الهرمونات مما يمنع الإباضة شهريا وعدم انتظام الدورة الشهرية، مما يسبب نزول الدورة قبل موعدها أو تأخرها.

وتشمل الأعراض الأخرى:

  • فترات الدورة الشهرية أخف أو أثقل من المعتاد
  • الفترات الضائعة
  • جفاف المهبل
  • الهبات الساخنة
  • صعوبة النوم
  • التهيج

التمرين المكثف

  • تتسبب التمارين الرياضية الشديدة في عدم انتظام الدورة الشهرية أو توقفها تمامًا خاصة في الرياضيين الذين يتدربون لعدة ساعات يوميًا مع تقييد الوزن مثل رياضة الباليه والجمباز.

تقلبات الوزن

  • غالبًا ما يرتبط تقدم الدورة الشهرية أو عدم الانتظام أو تأخرها أ بتغيرات كبيرة في الوزن خاصة فقدان الوزن السريع.
  • عندما يدخل الجسم في وضع الجوع، فإنه يحتفظ بطاقته لوظائف الحياة الأساسية، مثل التنفس وسيتوقف عن إنتاج الهرمونات التناسلية.

الإجهاد

قد يسبب الإجهاد أيضًا:

  • زيادة أو خسارة الوزن غير المبررة.
  • صعوبة النوم أو في التركيز.

تغيير الروتين العادي

  • تؤثر التغييرات في روتينك الطبيعي على هرموناتك وتتسبب في أن تأتي تقدم الدورة الشهرية أو تأخرها.  
  • لا يوجد سبب واضح لحدوث ذلك، ولكن قد يكون مرتبطًا باضطراب في إيقاع الساعة البيولوجية وهو ما قد يعطل هرمون النوم الميلاتونين الذي يؤثر على الهرمونات التناسلية.

أدوية تسييل الدم

  • قد يؤدي تناول مضادات التخثر إلى إطالة فترة الدورة الشهرية أو نزيف حاد. حيث يتم إطلاقها بشكل طبيعي أثناء الدورة الشهرية للمساعدة في ترقيق بطانة الرحم.
  • لذلك، قد يؤدي تناول مضادات التخثر إلى حدوث هذه العملية بشكل أسرع مما يؤدي إلى تدفق أثقل.

وسائل منع الهرمونية

  • تؤثر الهرمونات الموجودة في تحديد النسل الهرموني بشكل مباشر على الإباضة والحيض.
  • إذا كنت تتناولين حبوب منع الحمل، فسيعتمد توقيت دورتك الشهرية التالية على الوقت الذي بدأت فيه خلال دورتك في تناول الحبوب وما إذا كنت تتناول أسبوعًا من حبوب التذكير (خالية من الهرمونات).
  • قد تتسبب خيارات تحديد النسل الهرمونية الأخرى، مثل الأجهزة الرحمية (IUDs) وحقن Depo-Provera، في حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية في أول شهرين أو ثلاثة أشهر. 

تشمل الآثار الجانبية ما يلي:

  • عدم انتظام الدورة الشهرية أو حدوث نزيف اختراق يومي.
  • تشنج.
  • التهاب الصدور.
  • الصداع.
  • غثيان.

حبوب منع الحمل الطارئ

  • تستخدم وسائل منع الحمل الطارئة (EC) لتقليل مخاطر الحمل بعد ممارسة الجماع غير المحمي.
  • تحتوي حبوب منع الحمل على هرمونات تعطل عملية التبويض الطبيعية مما يسبب يؤدي تقدم الدورة الشهرية أو تأخرها.

اللولب النحاسي

وسيلة لمنع الحمل قد تسبب نزيف مفاجئ بعد أن يقوم الطبيب بإدخال اللولب وعادة ما يستغرق الرحم بضعة أشهر لتعتاد على اللولب، وخلال هذه الفترة:

  • قد تنزفين يوميًا أو غير منتظم.
  • فترات غزيرة.
  • تقلصات شديدة في الدورة الشهرية.
  • وجع أو آلام في الظهر.

بعض الأمراض المنقولة جنسياً (STIs)

يشمل ذلك، الكلاميديا ​​والسيلان  وتسبب:

  • بقع الدم بين فترات الدورة الشهرية أو إفرازات مصحوبة بالدم.
  • ألم أثناء ممارسة الجنس.
  • آلام أو حرقان عند التبول.
  • وجع البطن.

متلازمة تكيس المبايض (PCOS)

  • تكيس المبايض حالة شائعة بسبب اختلال التوازن الهرموني تؤثر على 0.1% من إناث في سن الإنجاب.

وتشمل الأعراض:

  • صعوبة في الحمل.
  • فترات غير منتظمة.
  • الفترات الضائعة.
  • شعر الوجه أو الجسم المفرط.
  • حب الشباب.
  • زيادة الوزن.

انتباذ بطانة الرحم

  • يحدث الانتباذ البطاني الرحمي عندما تبدأ الأنسجة الشبيهة ببطانة الرحم بالنمو خارج الرحم في مناطق مثل المبيض والبطن والأمعاء. يؤثر على 11 % من الإناث الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 44 عامًا.

ويسبب أعراضًا، مثل:

  • النزيف غير المتوقع.
  • تقلصات شديدة في الدورة الشهرية.
  • آلام أسفل الظهر المزمنة.
  • ألم أثناء أو بعد ممارسة الجماع.

اقرأ أيضًا:

مرض السكري غير المنضبط  

  • يسبب مرض السكري غير المنضبط أو غير المشخص ارتفاع مستويات السكر في الدم بشكل مزمن من المعتاد. 
  • أكدت دراسة عام 2011 أن العديد من النساء المصابات بداء السكري من النوع 2 يعانون من فترات غير منتظمة في السنوات التي سبقت تشخيصهم بالسكري.

بالإضافة إلى أعراض مرض السكري الأخرى مثل:

  • زيادة العطش وزيادة الحاجة للتبول وخاصة في الليل.
  • شفاء بطيء للجروح.
  • فقدان الوزن المفاجئ.

مرض الغدة الدرقية

  • تسبب أمراض الغدة الدرقية اضطرابات هرمون الغدة الدرقية الضروري للعديد من وظائف الجسم، بما في ذلك التمثيل الغذائي ودورة الطمث.

تعتمد الأعراض على ما إذا كنت مصابة بفرط أو قصور الغدة الدرقية وتشمل ما يلي:

  •  تقدم الدورة الشهرية
  • الفترات التي تكون خفيفة أو أثقل من المعتاد
  • معدل ضربات القلب أسرع أو أبطأ من المعتاد
  • صعوبة النوم
  • فقدان أو زيادة الوزن بشكل غير متوقع

هل تقدم الدورة الشهرية من علامات الحمل؟

  • يحدث نزيف الانغراس أحد علامات الحمل المبكرة عندما تلتصق البويضة المخصبة ببطانة الرحم بعد أسبوع إلى أسبوعين من الحمل ولا يسبب أعراضًا دائمًا. 
  • تظهر الأعراض في شكل نزيف أو مغص خفيف وعادة ما يكون النزيف أخف من نزيف الدورة الشهرية الطبيعي ولا يتطلب عادة فوطة صحية.
  • إذا كنت قد مارست الجماع غير المحمي، فيمكنك التفكير في إجراء اختبار الحمل بعد تفويت أسبوع من موعد دورتك الشهرية العادية.  

ما الفرق بين تقدم الدورة الشهرية والإجهاض؟

الفرق بينهما في كمية الدم وحدة التقلصات كالتالي: 

الإجهاض المبكر 

  • هو فقدان الجنين خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل قبل أن تعلم المرأة بحملها، لذلك قد يصعب التفريق بين غزارة الطمث والإجهاض.
  • قد يتسبب الإجهاض في حدوث تقلصات وآلام في الظهر أكثر من الدورة العادية وإذا كان عمر الحمل كبير، فإن إفرازات وردية أو جلطات دموية أو قطع من أنسجة الجنين تمر من المهبل.

نصائح لتنظيم نزول الدورة

في معظم الحالات، يتم حل مشكلة تقدم الدورة الشهرية من تلقاء نفسها في غضون شهر أو شهرين. كما قد تتمكنين من تنظيم دورتك من خلال:

  • استخدام تطبيقات تتبع الدورة الشهرية وبمرور الوقت ستلاحظين وجود نمط في نزولها.
  • الاستعداد دوما والاحتفاظ ببعض الفوط الصحية في حقيبتك أو في العمل حتى لا تفاجئي بنزولها. 
  • النوم 8 ساعات كل ليلة لتجنب اضطرابات دورتك الشهرية. 
  • تناول نظامًا غذائيًا صحيًا ومتوازنًا فالتغذية السليمة هي مفتاح الجهاز التناسلي الصحي.  
  • تجنب التمارين الشاقة.
  • تقليل التوتر والقلق والاستمتاع بالأشياء قدر المستطاع.
  • ممارسة اليوجا.
  • الحفاظ على وزن صحي.  

متى تستشيرين الطبيب؟

عادة لا يكون تقدم الدورة الشهرية علامة على أي شيء خطير. ولكن استشيري الطبيب إذا كنت:

  • تعاني من ألم شديد أو انزعاج.
  • تعرضتِ للإجهاض أو شككت في إصابتك به.

المصادر

وفي نهاية مقالنا، نتمنى أن نكون وفقنا في عرض معلومات مفيدة عن أسباب تقدم الدورة الشهرية وطرق العلاج ونذكركم أنها ليست تشخيص أو وصفة طبية، ولا تغني عن استشارة الطبيب أو الصيدلي.  

Manar Ahmed

صيدلانية أعمل في مجال الطب الوقائي شغوفة بالبحث والسعي لتبسيط المعلومات وتنمية حس الإدراك لدى القارئ العربي بمختلف مجالات الصحة والدواء والصحة النفسية وجميع ما يهم الأسرة والمجتمع.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى