العلم والمعرفة

كوكب المشتري Jupiter درع كوكب الأرض أم نجم تحول لكوكب

كوكب المشتري Jupiter الكوكب الخامس في المجموعة الشمسية، أكبر كواكب المجموعة الشمسية. من الكواكب الخمسة القديمة في المجموعة الشمسية، وهو أول كوكب يتشكل من بقايا السديم الشمسي. يعتبر من الكواكب العملاقة الغازية.

بسبب كبر وضخامة الكوكب، رجح العلماء بانه كاد يكون نجماً لو كان أكبر ب 80 مرة زيادة عن حجمه. يشع Jupiter ضوء وطاقة أكثر مما يمتصها من الشمس. استطاع الكوكب أن يحير العلماء بألغازه، فكما يمتلئ سطحه بالأعاصير والرياح والثلوج، ملأ عقل رواد الفضاء بالعديد من الأسئلة التي ربما نكتشف إجابتها يوماً ما.

خصائص كوكب المشتري

  • حجمه ضعف حجم كل الكواكب الأخرى مجتمعة، كتلته تساوي 318 ضعف كتلة الأرض.
  • له جوهر كثيف من التكوين، تحيط به طبقة غنية بالهيليوم والهيدروجين المعدني السائل الذي يمتد إلى 80٪ إلى 90٪ من قطره.
  • يعد الحقل المغناطيسي الهائل للكوكب هو الأقوى بين جميع الكواكب في النظام الشمسي (حوالي 20000 ضعف قوة الأرض). ولذلك فهو درع الأرض لأنه يبعد النيازك والكويكبات الحرة من الاصطدام بالأرض و يجذبها نحوه.
  • يدور أسرع من أي كوكب آخر، حيث يستغرق أقل من 10 ساعات لإكمال دوران محوره (اليوم علي سطحه). هذا الدوران السريع يجعل كوكب المشتري ينتفخ عند خط الاستواء ويتسطح عند القطبين.
  • في عام 1979، انطلقت سفينة الفضاء Voyager 1 و 2 التابعة لناسا حيث التقطت صور مفاجأة للكوكب العملاق بأنه يتمتع بحلقات رقيقة حوله.
  • خطوط ودوامات كوكب المشتري التي نراها على سطحه هي في الواقع غيوم باردة ورياح من الأمونيا والماء، وتطفو في جو من الهيدروجين والهيليوم.

البقعة الحمراء الشهيرة في نصف الكرة الجنوبي للكوكب:

  • واحدة من أكبر العواصف والأعاصير في النظام الشمسي.
  • من المثير للدهشة والتعجب أن هذه العاصفة قد اندلعت لقرون وتبلغ مساحتها 25000 كم بما يكفي لتحمل كوكبين داخلها.
  • يقدر عمرها بحوالي 350 عاماً، أي في الوقت الذي رصدت فيه لأول مرة، في القرن السابع عشر.

اكتشاف كوكب المشتري

  • كوكب المشتري هو ثاني ألمع كوكب في سماء الأرض، بعد كوكب الزهرة، والذي يسمح لعلماء الفلك الأوائل باكتشاف ودراسة الكوكب الهائل منذ مئات السنين.
  • عام 1609 اكتشف جاليليو كوكب يدور حول الشمس وليس الأرض، وكان هذا أول دليل على الأجرام السماوية أنها تدور حول شيء آخر غير الأرض.
  • في يناير من عام 1610، اكتشف عالم الفلك جاليليو جاليلي أربعة نجوم صغيرة تميز إلى جانب كوكب المشتري. هذه الأجسام الخفيفة للضوء هي في الواقع أربعة أقمار الكوكب، والمعروفة الآن باسم أقمار جاليليو:
    • Io – Europa – Ganymede – Callisto.
  • في عام 1979، اكتشفت مركبة الفضاء فوياجر نظام الحلقة الخافتة لكوكب المشتري. جميع الكواكب العملاقة الأربعة في نظامنا الشمسي لديها حلقات.
  • اختلف سنة اكتشاف رصد Great Red Spot للمرة الأولى، هل بواسطة روبرت هوكي (عام 1664) أما عام 1665 بواسطة كاسيني؟
  • قام الصيدلي هاينريش شوابي بإنتاج أول رسم معروف لإظهار تفاصيل البقعة الحمراء في عام 1831.
  • مركبة جونو الفضائية التابعة لناسا تستكشف حالياً هذا العالم العملاق، لذلك لنأمل فك ألغازه قربياً.
كوكب المشتري

أقمار الكوكب

  • كوكب المشتري في حد ذاته يعتبر نظام شمسي مصغر، بسبب تنوع واختلاف حجم الأقمار حوله.
  • كوكب المشتري لديه أكثر من 75 قمر.
  • جانيميد: أكبر قمر في نظامنا الشمسي، أكبر من كوكبي عطارد وبلوتو، القمر الوحيد المعروف بوجود مجال مغناطيسي خاص به.
  • سيكون جانيميد هو الهدف الرئيسي للمركبة الفضائية Jupiter Icy Moons التي من المقرر إطلاقها في عام 2022 والوصول في عام 2030.
  • في عام 2003 حدد علماء الفلك 23 أقمار جديدة. وفي يونيو من عام 2018، اكتشف الباحثون 12 أقمار أخرى.
  • يتم فصل هذه الأقمار إلى ثلاث مجموعات:
    • الأقمار الداخلية: مداراتها هي الأقرب إلى كوكب المشتري وتسمى مجموعة أمالثيا.
    • أقمار جاليليو: أكبر أقمار كوكب المشتري واكتشفها جاليليو جاليلي في عام 1610.
    • الأقمار الخارجية: هذه الأقمار أصغر بكثير وبعيداً عن المشتري. مداراتهم غير منتظمة ويوجد بها بعض الكويكبات السيارة.
إقرأ أيضا  ديوان معروف الرَّصافي

كيف أثر كوكب المشتري على النظام الشمسي

  • من المحتمل أن يكون Jupiter مسؤول عن إبعاد نبتون وأورانوس بالخارج.
  • يعتقد العلماء أن المشتري وزحل حافظوا على سلامة الكواكب الداخلية من حطام الانفجار قديماً.
  • يؤثر حقل الجاذبية للكوكب على العديد من الكويكبات التي تجمعت في مداره حول الشمس، وتعرف باسم كويكبات طروادة.
  • يبحث بعض العلماء حالياً مدى الدور الذي لعبه كل كوكب في تحريك الكويكبات، وقد أظهرت الأحداث الأخيرة أن كوكب المشتري يمكنه استيعاب بعض التأثيرات المهمة في النظام الشمسي.

احتمالات الحياة على سطح الكوكب

يزداد الغلاف الجوي لكوكب المشتري دفئاً مع العمق، حيث يصل إلى 21 درجة مئوية، ويكون الضغط الجوي أكبر بعشر مرات عن الضغط الجوى للأرض. لم يجد الباحثون أي دليل للحياة على Jupiter.

سطح كوكب المشتري

الغلاف الجوي للكوكب

  • تكوين الغلاف الجوي للكوكب مثير جداً للاهتمام.
  • تكوين كوكب المشتري هو نفسه تقريباً تكوين الشمس، يتكون من حوالي 90٪ الهيدروجين و 10٪ الهيليوم ، الفرق الوحيد هو أن الشمس أكبر بكثير من كوكب المشتري. هذا التكوين يدعم نظرية أن كوكب المشتري كاد أن يكون نجماً.
  • ينتقل الغلاف الجوي من المنطقة الخارجية الغازية إلى الطبقة السائلة للكوكب.
  • حدد العلماء العمق الذي يساوي فيه الضغط الجوي عشرة أضعاف الضغط عند مستوى سطح البحر على الأرض باسم سطح المشتري.
  • الغلاف الجوي لكوكب المشتري هو أكبر غلاف جوي كوكبي في النظام الشمسي،
  • مغطى دائماً بالغيوم المكونة من بلورات الأمونيا وربما هيدروكسيد الأمونيوم.

الطبقات الداخلية للكوكب

  • الجزء الداخلي من الكوكب يتكون من ثلاث مناطق:
    1. لب صخري: يتكون من عناصر مختلفة بكتلة تتراوح ما بين 12 و 45 ضعف كتلة الأرض بأكملها.
    2. يحيط بالمنطقة الثانية طبقة أساسية من الهيدروجين السائل الموصل للكهرباء. بسبب هذه الطبقة يتمتع Jupiter بهذا المجال المغناطيسي القوي.
    3. المنطقة الثالثة تتكون من الهيدروجين والهليوم، التي تنتقل إلى الغلاف الجوي للكوكب.
  • ومن المدهش للكوكب أنه تنبعث من طاقة أكثر مما تتلقاه من الشمس بسبب ضخامته الكبيرة.
  • نتيجة لهذه الكتلة الكبيرة، يمارس كوكب المشتري قوة جاذبية قوية على نفسه.
إقرأ أيضا  تعرَّف على سوزان أنتوني التي يحتفي جوجل بذكرى ميلادها ال200

حلقات الكوكب

يحتوي كوكب المشتري على حلقات خافتة تتكون من ثلاثة أجزاء رئيسية:

  • الهالة حجرة داخلية من الجزيئات.
  • حلقة رئيسية ساطعة نسبياً.
  • خاتم جوسامير الخارجي.
كوكب المشتري Jupiter

الشفق القطبي Aurora على كوكب المشتري

  • انفرد تلسكوب هابل الفضائي مؤخراً بصور مذهلة لحدث مذهل على القطب الشمالي للكوكب، وهو وجود الشفق القطبي.
  • وتبدو بلون أزرق كهربائي عكس ما تظهر به في الأرض باللون الأخضر الأرجواني.
  • يمكنك مشاهدتها من النرويج أو من هنا.

حقائق علمية عن كوكب المشتري

  • كانت أول رؤية سجلت للكوكب من قبل البابليين القدماء قبل الميلاد.
  • كوكب المشتري لديه أقصر يوم من الكواكب الثمانية حوالي 9 ساعات و55 دقيقة.
  • لكن السنة على سطحه تعادل 11.86 سنة من الأرض. هذا يعني أنه عند النظر إليها من الأرض، يبدو أن الكوكب يتحرك ببطء شديد في السماء.
  • رابع أجمل جرم في نظامنا الشمسي. بعد الشمس والقمر والزهرة.
  • ألمع كوكب من بين الخمس كواكب التي يمكن رؤيتها بالعين المجردة من الأرض.
  • الكوكب الوحيد الذي لديه مركز كتلة مع الشمس التي تقع خارج حجم الشمس، ولكن بنسبة 7٪ فقط من نصف قطر الشمس.
  • لديه طبقة سحابة فريدة من نوعها للغاية، تبلغ سماكة الغيوم تقريباً 50 كيلومتراً.
  • لا يمتلك كوكب المشتري أي موسم من المواسم الأربعة مثل الأرض والمريخ. وذلك لأن المحور يميل فقط بمقدار 3.13 درجة.
  • يُطلق عليه المكنسة الكهربائية للنظام الشمسي، لأنه يتلقى تأثيرات المذنب والنيازك عن باقي الكواكب.

رجح العلماء أن كل سكان الأرض رأى كوكب المُشتري في السماء يوماً. إذا رأيت نجماً ساطعاً في السماء، فأنت تنظر إلى المشتري.

خلق الله كوناً أبهر العلماء والعقول من شدة جماله وكثرة ألغازه. دع نفسك واستمتع بجمال ما خلقه الله لنا. استمتع بمرور الشمس والقمر في سماءنا. انظر للنجوم قد تره كوكب الجمال Venus أو أحد أقمار المشتري، قد ترى المريخ بلونه الأحمر. عندما تنظر للسماء فأنت تعالج عقلك ونفسك من مشاكل الحياة اليومية. لذلك استرح ودع عقلك يسبح فى جمال وإبداع الفضاء. فربما يوماً ترى علم دولة عربية على قمر ما أو تشاهد الشهب وهي تمتلئ بالأماني والأحلام.

إقرأ أيضا  تعريف الإدمان وأعراضه وعلاجه

المصدر

السابق
أقراص التروكسين Eltroxin لعلاج قصور الغدة الدرقية
التالي
15 مدينة سياحية عالمية تتسابق لجذب السياح إليها

اترك تعليق

avatar
  اشتراك  
نبّهني عن