ما هي أسباب ألم الكتف وكيفية تشخيصه وطرق العلاج المختلفة؟

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 15 أكتوبر 2021
ما هي أسباب ألم الكتف وكيفية تشخيصه وطرق العلاج المختلفة؟

تعد آلام الكتف من الآلام الشائعة والتي يعاني منها العديد من الأشخاص. قد يكون الم الكتف ناتجًا عن حادث أو إصابة. أو مع تقدمك في العمر، يحدث التآكل الطبيعي في مفصل الكتف ووتر الكفة المدورة. بمرور الوقت، قد يسبب الألم المزمن.

الكتف

الكتف عبارة عن هيكل معقد شديد الحركة يتكون من عدة مكونات. يوجد مفصلان في الكتف:

  • المفصل الحقاني العضدي: حيث يتصل عظم الذراع العلوي (عظم العضد) مع لوح الكتف.
  • المفصل الأخرمي الترقوي: حيث يلتقي الجزء العلوي من الكتف بعظمة الترقوة.

ويحافظ النسيج الضام القوي (كبسولة الكتف) على رأس عظم العضد في مكانه في تجويف المفصل. كبسولة المفصل مبطنة بغشاء زليلي، ويعمل السائل الزليلي على حركة المفصل وحماية العظام من التآكل. كما تدعم الأوتار والأربطة والعضلات القوية كتفك وتجعله مستقرًا.

أسباب آلام الكتف

هناك العديد من الأسباب والتي تسبب الم الكتف ولا يشترط أن تكون مرتبطة فقط بالكتف، بل قد يكون السبب من جزء آخر في الجسم.

ومن أسباب أسباب آلام الكتف الناتجة عن العمود الفقري:

  • تآكل غضاريف العمود الفقري.
  • التعرض إلى الإصابة أو الحادث.
  • هشاشة العظام.

التهاب كبسولة الكتف

قد يلتهب الغشاء الزليلي للكتف أو ما يُعرف باسم التهاب الغشاء المفصلي. أو قد يحدث التهاب الغشاء المفصلي نتيجة للإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي أو قد يحدث نتيجة لإصابة أو قد يكون السبب غير معروف.

الكتف المتجمد أو التهاب المحفظة اللاصق هو حالة تحدث تصبح كبسولة الكتف ملتهبة ومشدودة. ونتيجة لذلك، يصبح من الصعب تحريك الكتف.

وقد يحدث الكتف المتجمد أيضًا بعد الجراحة أو التعرض إلى الإصابة. وفي بعض الأحيان قد لا يكون سبب آلام الكتف معروفًا.

الجراب الملتهب

الجراب عبارة عن كيس صغير مملوء بسائل يقلل الاحتكاك بين جزئين من الجسم، مثل العظام والعضلات والأوتار. في الكتف، يمكن أن يلتهب الجراب الموجود بين وتر الكفة المدورة والطرف العظمي للكتف، وغالبًا ما يحدث ذلك مع الحركات المتكررة.

الإصابات والالتواء

الأربطة عبارة عن أنسجة رخوة تربط العظام بالعظام. وتوفر الاستقرار للكتف من خلال الحفاظ على العظام في مكانها المفترض أن تكون.

ولكن في حالة إصابة الأربطة أو التواءها، يمكن أن تسبب ألمًا. وقد يكون هذا نتيجة خروج عظم العضد جزئيًا من تجويف المفصل (الخلع الجزئي) أو إذا خرج عظم العضد تمامًا (الخلع الكلي).

وتشمل الأسباب التي تؤدي إلى الإصابات أو التواء الكتف أيضًا:

  • تمزق النسيج المرن الذي يساعد في الحفاظ على مفصل الكتف في مكانه.
  • السقوط على ذراعك الممدودة.
  • تلث الضربة المباشرة للكتف: تسبب التواء المفصل الأخرمي الترقوي.
  • السقوط.

تسمى مجموعة الأوتار والعضلات التي تحافظ على ثبات الكتف ووضعه بشكل صحيح حتى يتحرك الكتف والذراع بالكفة المدورة. قد تحدث تمزقات أوتار الكفة المدورة نتيجة للإصابة (مثل، السقوط أو كسر الترقوة) أو تحدث بسبب التقدم في العمر.

الرقبة وأعلى الظهر

يمكن أن تكون مشاكل المفاصل والأعصاب المرتبطة بالرقبة وأعلى الظهر مصدرًا لألم الكتف. غالبًا ما يتم الشعور بألم الرقبة وأعلى الظهر في الجزء الخلفي من مفصل الكتف وحتى الجزء الخارجي من أعلى الذراع.

إصابة العصب الإبطي

يمكن أن يصاب هذا العصب نتيجة خلع الكتف أو كسر عظم العضد، ويسبب ضعفًا عند تحريك الذراع.

أسباب أخرى

قد يحدث الم الكتف أيضًا بسبب:

  • حصوات المرارة.
  • الذبحة الصدرية.
  • النوبة القلبية.
  • الالتهاب الرئوي.

إقرأ أيضًا:

الم الكتف

علامات وأعراض آلام الكتف

تشمل أعراض آلام الكتف الشائعة ما يلي:

  • ألم حاد في مفصل الكتف في الظهر أو في الجزء الأمامي من الكتف والجزء العلوي من الذراع.
  • انخفاض في حركة الكتف.
  • الشعور بالألم عند تحريك الكتف.
  • الإحساس بوخز وألم حارق في الذراع المصابة.
  • عدم القدرة على الحركة.

التشخيص

لتحديد سبب آلام الكتف لديك، سيقوم طبيب العظام بالتالي:

  • معرفة الإصابات الحديثة أو الحالات الصحية الأخرى التي قد تعاني منها.
  • مدة وشدة الألم.
  • إجراء فحص جسدي شامل وخاصةً للكتف ومعرفة هل تعاني من الألم عند تحريك الذراع أو عدم القدرة على تحريكها.
  • الأشعة السينية: توفر الأشعة السينية صورًا للعظام والمفاصل. ولكنها لا تظهر أي تغيرات أو مشاكل في الأنسجة الرخوة مثل العضلات والأوتار.
  • الموجات فوق الصوتية: تُستخدم الموجات فوق الصوتية عادةً لفحص وتر الكفة المدورة بحثًا عن الالتهاب أو التمزق. ولكن لا يمكن إجراء التشخيص باستخدام الموجات فوق الصوتية وحدها.
  • التصوير المقطعي والتصوير بالرنين المغناطيسي: من أدق الفحوصات لتشخيص الألم.

علاج آلام الكتف

هناك العديد من العلاجات التي قد يوصي بها طبيب العظام لعلاج ألم الكتف، ومنها:

العلاج الطبيعي

تهدف تمارين العلاج الطبيعي إلى علاج التيبس والضعف. وسيشمل أيضًا القيام بتمارين معينة لإعادة تدريب العضلات والأوتار وإصلاحها.

ويمكن لأخصائي العلاج الطبيعي مساعدتك في تعلم طرق أفضل للقيام بالأنشطة اليومية مثل الاستحمام أو ارتداء الملابس أو العمل أو القيادة.

كمادات الحرارة والباردة

قد تساعد الكمادات الباردة والساخنة على تسكين مؤقت للألم والتيبس.

الأدوية

يمكن أن تساعد بعض الأدوية على الحفاظ على الحركة وعلاج الألم مثل:

  • المسكنات: مثل، الباراسيتامول.
  • مضادات الالتهاب.
  • حقنة الكورتيكوستيرويد.
  • الستيرويد.

الجراحة

بالنسبة لمعظم الناس، يتحسن ألم الكتف بمرور الوقت بالعلاج المحافظ المناسب. ولكن في بعض الحالات قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية. ولذلك قد تكون الجراحة مطلوبة في الحالات التالية:

  • الاضطرابات المتكررة.
  • تمزقات حادة في الكفة المدورة.
  • تمزقات الكفة المدورة المزمنة.
  • تلف المفاصل الشديد نتيجة هشاشة العظام والتهاب المفاصل الروماتويدي.

يتعافى معظم الأشخاص الذين يعانون من الم الكتف بدون الحاجة إلى الجراحة، ولكن في بعض الحالات، قد يلجأ الطبيب إلى الجراحة.

المصدر

302 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments