أعراض انضغاط الحبل الشوكي وأسبابه وطرق علاجه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 27 نوفمبر 2021
أعراض انضغاط الحبل الشوكي وأسبابه وطرق علاجه

يحتوي الحبل الشوكي على أعصاب ترسل إشارات للعقل وجميع أعضاء الجسم. يحدث انضغاط الحبل الشوكي عندما تضغط كتلة على الحبل الشوكي. 

يمكن أن تشتمل الكتلة على ورم أو جزء من العظام. كما يمكن أن يحدث الضغط في أي مكان على طول الحبل الشوكي من الرقبة إلى أسفل العمود الفقري.

أعراض انضغاط الحبل الشوكي

تختلف أعراض انضغاط الحبل الشوكي باختلاف مدى شدة الضغط والمنطقة التي يحدث بها الضغط. ومن أكثر الأعراض شيوعًا تيبس أو ألم في الظهر أو الرقبة. 

كما يمكن أن يحدث أيضًا تنميل أو ضعف في:

  • الساقين.
  • اليدين.
  • الذراعين. 

يمكن أن تحدث حالة تعرف باسم متلازمة ذيل الفرس إذا كان الضغط في منطقة أسفل الظهر. تشمل أعراض هذه المتلازمة ما يلي:

  • ألم شديد وضعف في الساقين.
  • فقدان السيطرة على الأمعاء والمثانة.
  • خدر شديد في مؤخرة الساقين وداخل الفخذين.
  • يؤثر ضغط الحبل الشوكي على المهارات الحركية الدقيقة والتنسيق.

أسباب حدوث انضغاط الحبل الشوكي

هناك العديد من الأسباب المحتملة لضغط الحبل الشوكي. يمكن أن يحدث الضغط فجأة أو بمرور الوقت. تشمل أسباب انضغاط الحبل الشوكي ما يلي:

  • بعض الأمراض التنكسية، مثل التهاب المفاصل.
  • تمزق القرص.
  • إصابة الحبل الشوكي أو المنطقة المحيطة به ووصولها للتورم، والذي يمكن أن يسبب الضغط.
  • تؤدي النتوءات العظمية إلى تضييق القناة الشوكية، مما يتسبب في ضغط الحبل الشوكي.
  • يمكن أن تنمو الأورام السرطانية وغير السرطانية في الفراغ القريب من النخاع الشوكي. 

إقرأ أيضًا:

أعراض انضغاط الحبل الشوكي

الأشخاص المعرضون لخطر انضغاط الحبل الشوكي

يمكن لأي شخص أن يعاني من إصابة أو يتطور إلى حالة تؤدي إلى ضغط الحبل الشوكي. هناك بعض العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة. قد يؤدي:

  • استخدام تقنيات الرفع السيئة إلى زيادة خطر التعرض لإصابة في الرقبة أو الظهر، مما قد يؤدي إلى انضغاط الحبل الشوكي. 
  • قد يكون الأشخاص المصابون بالفُصال العظمي أيضًا في خطر متزايد للإصابة بضغط الحبل الشوكي.
إقرأ أيضا  كريم افوكوين Avoquin 4% لتبييض المناطق الحساسة والوجه والكلف

التشخيص 

يمكن للأطباء تشخيص ضغط الحبل الشوكي عن طريق إجراء فحص طبي، بالإضافة إلى الأشعة السينية للعمود الفقري والتصوير المقطعي المحوسب أو اختبار التصوير بالرنين المغناطيسي. 

يمكن أن يوفر كل من التصوير المقطعي والتصوير بالرنين المغناطيسي صورة مفصلة للعمود الفقري.

قد يطلب الطبيب تصوير النخاع في بعض الحالات. يتضمن ذلك حقن صبغة في منطقة العمود الفقري ثم إجراء فحص بالأشعة المقطعية لتلك المنطقة.

العلاج

يعتمد العلاج على أسباب الانضغاط وشدته. قد يوصي الطبيب بتقليل النشاط البدني أو الشلل. كما يمكن أن تشمل خطط العلاج ما يلي:

  • تساعد الأدوية المضادة للالتهابات في تقليل التورم والألم.
  • تساعد حقن الستيرويد فوق الجافية في منطقة العمود الفقري في علاج أعراض انضغاط الحبل الشوكي.
  • القيام بتمارين للساق وعضلات البطن، والعلاج الطبيعي يساعد في تقليل الأعراض.
  • يمكن أن تساعد الرعاية المنزلية، مثل وضع كمادات الثلج وضمادات التدفئة وتناول مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية، في تخفيف الألم.
  • يمكن أن تشمل العلاجات البديلة الوخز بالإبر.
  • قد يصف الطبيب علاجات أخرى، مثل:
    • العلاج الإشعاعي.
    • العلاج الكيميائي، لتقليص الورم الذي يسبب انضغاط الحبل الشوكي.
  • قد تكون الجراحة خيارًا إذا لم تنجح العلاجات الآخرى. يعتمد النوع المناسب من الجراحة على سبب الضغط.

منع ضغط الحبل الشوكي

من غير الممكن منع ضغط الحبل الشوكي في جميع الحالات لأن هناك العديد من الأسباب المحتملة. ولكن يمكن أن يساعد:

  • الحفاظ على وزن صحي.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

تساعد هذه النصائح على تقليل الضغط الإضافي على الظهر وأعراض انضغاط الحبل الشوكي.

المصدر

147 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x
المقال إظهار إشعارات بآخر وأحدث المقالات!
Dismiss
Allow Notifications