صحة و طب

تعرف على عدد ساعات النوم الطبيعي حسب عمرك ومخاطر وعواقب الحرمان من النوم

معدل النوم الطبيعي

كما يقال العقل السليم في الجسم السليم و الطب يقول أن العقل والجسم السليم في النوم الصحي، حيث أن النوم من أساسيات الصحة الجسدية والعقلية و لن نبالغ إن قلنا أنها أكثر أهمية من الطعام. فقد تتمكن من فعل بعض الأمور الذهنية و أنت جائع، لكنك حتماً لن تتمكن من ذلك عندما تكون نعسان و بحاجة للنوم.

كثير من الناس يتساءلون عن معدل النوم الطبيعي وساعات النوم الطبيعية وهذا ما سنجيب عنه اليوم على المقال في مقالنا هذا بالإضافة للتعرف على مخاطر قلة النوم و الحرمان منه.

عدد ساعات النوم الصحي للإنسان تتعلق بعدة عوامل أهمها العمر.

أوقات النوم الصحيحة حسب العمر

  1. الرضع إلى عمر 3 شهور يحتاجون من 14-17 ساعة في اليوم.
  2. الرضع من عمر 5-11 شهور، يحتاجون 12-15 ساعة نوم باليوم.
  3. الأطفال حديثو المشي بعمر 1-2 سنة، يحتاجون حوالي 11-14 ساعة باليوم.
  4. أطفال الروضة بعمر 3-5 سنوات، يحتاجون إلى 10-13 ساعة باليوم.
  5. أطفال المدرسة بعمر 6-13، يحتاجون إلى 9-11 ساعة باليوم.
  6. المراهقون بعمر 14-17، يحتاجون حوالي 8-10 ساعة كل يوم.  
  7. أغلب البالغين يحتاجون من 7 إلى 9 ساعات نوم بالليلة، رغم أن بعض منهم يكتفون ب6 ساعات نوم، و بعضهم يحتاجون 10 ساعات نوم يومياً.
  8. الكبار بالعمر (بعمر 65 و أكبر) يحتاجون 7-8 ساعات باليوم.
  9. المرأة في أول ثلاث شهور من الحمل تحتاج ساعات إضافية من النوم عن المعتاد.

على كل حال، يقول الخبراء أنه إن كنت تشعر بالنُعاس خلال النهار حتى إن كان ذلك أثناء قيامك بأنشطة مملة فذلك يعني أنك لم تنل كفايتك من النوم.

ديون النوم عليك

إنك في كل يوم تنحرم فيه من النوم كلياً أو جزئياً يعتبر هذا اليوم دين للنوم من جسدك و عليك تعويضه فيما بعد، حتى و إن كنت قد تعودت على أوقات نوم قليلة في فترة ما فإن جسدك ووظائفه ستقل كفاءتها في انتظار تعويض النوم الذي حرمتهم منه.

عواقب النوم القليل

  • مشاكل في الذاكرة
  • الشعور بالكآبة
  • ضعف في جهازك المناعي، مما يزيد من فرصة تعرضك للأمراض.
  • زيادة في الشعور بالألم

مخاطر الحرمان من النوم

وضحت العديد من الدراسات خطورة الحرمان من النوم، حيث أن الأشخاص المحرومون من النوم و يقومون بوظائف كالقيادة و غيرها من الوظائف التي تتطلب تنسيق بين اليد والعين يعدون أشد خطراً من الأشخاص السكرانين.

كما يؤدي الحرمان من النوم إلى تضخيم آثار الكحول على الجسم، لذا فإن الشخص الذي يشعر بالإرهاق والذي يشرب سيصبح أكثر ضعفًا من الشخص الأكثر راحة.

بما أن النعاس هو الخطوة الأخيرة للمخ قبل النوم، فإن القيادة وأنت تشعر بالنعاس يمكن – وغالبًا – يؤدي إلى كارثة. لا يمكن للكافيين والمنشطات الأخرى التغلب على آثار الحرمان الشديد من النوم.

حيث تقول المؤسسة الوطنية للنوم إنك في بعض الحالات على الأرجح تكون نعسان لدرجة أنك لا تستطيع القيادة بأمان و تشعر عندها بأعراض معينة.

علامات الحرمان من النوم التي لا يجب القيادة عندها

  • وجود مشكلة في الحفاظ على تركيز عينيك
  • لا يمكنك التوقف عن التثاؤب
  • لا يمكن أن تتذكر القيادة خلال الأميال القليلة الماضية
  • أحلام اليقظة
  • لديك مشكلة في رفع رأسك
  • الانسياق بعنف داخل وخارج الممرات

في حال شعورك بأحد تلك الأعراض يجب عليك التوقف عن القيادة بسرعة و الاتصال بأحد لمساعدتك.

حسناً، كما رأيتم فالحرمان من النوم خطر جداً وتناول المنشطات قد يجعلك تتنشط لبعض الوقت لكن لا يمكنه تعويض جسدك من النوم الذي يحتاجه، لذا خذ قسط كافي من النوم لتستطيع أن تكمل يومك بنشاط و دون مشاكل.

المصدر

https://www.webmd.com/sleep-disorders/guide/sleep-requirements#2

السابق
تحميل لعبة فورت نايت Fortnite وحقائق مثيرة
التالي
حروف العطف واستعمالاتُها

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن