ما هو جهاز المناعة وما وظيفته في الجسم؟

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 11 يوليو 2020
ما هو جهاز المناعة وما وظيفته في الجسم؟

جهاز المناعة من الأجهزة الضرورية والحيوية في الجسم التي تعمل على الحفاظ على بقاء الإنسان بصحة جيدة. بدون جهاز المناعة يكون الجسم متاح لأن هجوم من البكتيريا والفيروسات والطفيليات. جهاز المناعة هو الذي يحافظ على صحتنا بينما تحيط بنا العديد من مسببات الأمراض.

عندما يدخل الجسم الغريب أو الميكروبات إلى الجسم، تنطلق الخلايا المناعية للبحث عن الجسم الغريب وشن هجوم ضده لمنع تأثيره على الجسم.

ينتشر جهاز المناعة في جميع أنحاء الجسم ويحتوي على العديد من أنواع الخلايا والأعضاء والبروتينات والأنسجة. يتمكن جهاز المناعة بشكل فعال وحاسم من تمييز أنسجة الجسم ضد الأنسجة الغريبة. كما يتعرف الجهاز المناعي على الخلايا الميتة والخاطئة ويزيلها.

مما يتكون جهاز المناعة؟

يتكون الجهاز المناعي من:

خلايا الدم البيضاء

تسمى خلايا الدم البيضاء أيضًا باسم كريات الدم البيضاء. تنتشر في الجسم في الأوعية الدموية والأوعية اللمفاوية.

يتم تخزين خلايا الدم البيضاء في أماكن مختلفة من الجسم أو في الأعضاء اللمفاوية، وتشمل الآتي:

  • الغدة الزعترية Thymus: تقع هذه الغدة بين الرئتين وأسفل العنق مباشرة.
  • الطحال: يقع في الجزء العلوي الأيسر من البطن، وهو المسؤول عن تنقية الدم وإنتاج خلايا الدم.
  • نخاع العظم: يوجد في وسط العظام، وينتج خلايا الدم الحمراء.
  • العقد الليمفاوية: غدد صغيرة تنتشر في جميع أنحاء الجسم، وهي مرتبطة بالأوعية اللمفاوية.

أنواع خلايا الدم البيضاء

هناك نوعان رئيسيان من خلايا الدم البيضاء:

الخلية البلعمية Phagocyte

تعمل هذه الخلايا على امتصاص مسببات الأمراض وتكسرها وتأكلها بشكل فعال. هناك عدة أنواع منها:

  • العدلات: أكثر الأنواع شيوعًا، وتميل إلى مهاجمة البكتيريا.
  • الوحيدات: هذه هي النوع الأكبر ولها عدة أدوار.
  • الضامة: تعمل على إزالة الخلايا الميتة.
  • الخلايا البدينة: تساعد على التئام الجروح.
إقرأ أيضا  قائمة بأفضل عشرين موقعاً للبحث عن وظائف

الخلايا الليمفاوية

تساعد الخلايا الليمفاوية في الجهاز المناعي على التعرف على البكتريا والطفيليات الفيروسات التي سبق وأن هاجمت الجسم، والتعرف عليهم إذا عادوا للهجوم مرة أخرى.

تبدأ الخلايا الليمفاوية من نخاع العظام. البعض يبقى في النخاع ويتطور إلى الخلايا الليمفاوية B، والبعض الآخر يتجه إلى الغدة الزعترية ويصبح الخلايا الليمفاوية التائية.

لهذين النوعين من الخلايا أدوار مختلفة:

  • الخلايا الليمفاوية B: تنتج الأجسام المضادة وتساعد على تنبيه الخلايا الليمفاوية T.
  • الخلايا اللمفاوية التائية: تدمر الخلايا المعرضة للخطر في الجسم وتساعد على تنبيه خلايا الدم البيضاء.

كيف يعمل جهاز المناعة؟

يجب أن يكون الجهاز المناعي قادرًا على معرفة الخلايا والأعضاء الخاصة بالجسم عن طريق الكشف عن البروتينات الموجودة على سطح جميع الخلايا. يتعلم تجاهل البروتينات الخاصة به أو الذاتية في مرحلة مبكرة.

اقرأ أيضًا:

جهاز المناعة

دور الخلايا الليمفاوية B

بمجرد أن تكتشف الخلايا الليمفاوية B المستضد، تبدأ في إفراز الأجسام المضادة. الأجسام المضادة هي بروتينات خاصة ترتبط مع مستضدات معينة.

كل خلية B تصنع جسمًا مضادًا محددًا.

  • على سبيل المثال، قد يصنع أحد الأجسام المضادة ضد البكتيريا التي تسبب الالتهاب الرئوي، وقد يتعرف الآخر على فيروس نزلات البرد.

الأجسام المضادة هي جزء من عائلة كبيرة من المواد الكيميائية تسمى الغلوبولين المناعي، والتي تلعب العديد من الأدوار في الاستجابة المناعية:

  • الجلوبيولين المناعي (IgG): يشير إلى الميكروبات حتى تتمكن الخلايا الأخرى من التعرف عليها والتعامل معها.
  • IgM: المسؤول عن قتل البكتيريا.
  • IgA: يتجمع في السوائل، مثل الدموع واللعاب، ليتمكن من حماية الجسم ويمنع دخول الميكروبات.
  • IgE: يحمي من الطفيليات ولكنه يسبب ظهور الحساسية.
  • IgD: يرتبط مع الخلايا الليمفاوية B، مما يساعدهم على بدء الاستجابة المناعية.
إقرأ أيضا  سولبادين كبسول Solpadeine لعلاج الصداع المزمن وآلام المفاصل

دور الخلايا اللمفاوية التائية

هناك أنواع مميزة من اللمفاويات التائية:

  • الخلايا التائية المساعدة (الخلايا التائية): تعمل على تنسيق الاستجابة المناعية.
    • تعمل على تحفيز الخلايا البائية على إنتاج المزيد من الأجسام المضادة.
    • تجذب المزيد من الخلايا التائية والخلايا البلعمية آكلة الخلايا لمكان الهجوم.
  • الخلايا القاتلة T (الخلايا الليمفاوية التائية السامة للخلايا): تهاجم هذه الخلايا خلايا الفيروسات.
    • تتعرف على أجزاء صغيرة من الفيروس خارج الخلايا المصابة وتدمر الخلايا المصابة.

اضطرابات جهاز المناعة

تنقسم أنواع الاضطرابات المناعية إلى ثلاث فئات:

أمراض نقص المناعة

تحدث عندما لا يعمل جزء أو أكثر من جهاز المناعة. تحدث حالات نقص المناعة بعدة طرق مثل:

  • العمر.
  • السمنة.
  • سوء التغذية.
  • الأمراض المزمنة.
  • الوراثة.

أمراض المناعة الذاتية

يستهدف جهاز المناعة عن طريق الخطأ الخلايا السليمة، بدلاً من مسببات الأمراض الأجنبية أو الخلايا الغريبة عن الجسم. لا يتمكن الجهاز المناعي من التمييز بين الخلايا وبعضها. تشمل أمراض المناعة الذاتية:

  • الاضطرابات الهضمية.
  • داء السكري من النوع الأول.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • مرض جريفز.

فرط الحساسية

في متلازمة فرط الحساسية، يبالغ جهاز المناعة في رد فعله بطريقة تضر الأنسجة السليمة.

الجهاز المناعي هو المسؤول عن حماية الجسم ضد الميكروبات والفيروسات ومسببات الأمراض المعدية.

المصدر

303 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x