كل ما تريد معرفته عن داء الأميبا ونصائح للوقاية منه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 10 أكتوبر 2020
كل ما تريد معرفته عن داء الأميبا ونصائح للوقاية منه

الأمبيا هو عدوى طفيلية تصيب الأمعاء الغليظة، وتؤدي إلى ظهور بعض الأعراض، مثل، الإسهال وتشنجات البطن وآلام المعدة. تعرف معنا في مقالنا على اعراض الاميبا وأسباب الإصابة والعلاج.

المعرضون لخطر الإصابة بالأميبا

الأميبا من الأمراض المعدية الشائعة في البلدان الاستوائية والدول في شبه القارة الهندية وأجزاء من أمريكا الوسطى والجنوبية وأجزاء من إفريقيا.

وتشمل عوامل الخطر للإصابة بداء الأميبا:

  • الأشخاص الذين يقيمون في المناطق الاستوائية.
  • الأشخاص الذين يعيشون في دول نامية أو ذات الصرف الصحي السيئ.
  • الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة.

أسباب الإصابة بداء الأميبا

المسبب الأساسي لداء الأميبا هو طفيل الهيستوليتيكا، وهو طفيل وحيد الخلية يدخل جسم الإنسان من خلال تناول الطعام أو الماء الملوث بالطفيلي.

عندما يدخل الطفيل إلى الجسم، فإنه يستقر داخل الجهاز الهضمي. وتبدأ الطفيلي في التكاثر في الجهاز الهضمي وتنتقل إلى الأمعاء الغليظة.

وعندما يصل إلى الأمعاء الغليظة، يمكن أن تخترق جدار الأمعاء أو القولون، ولذلك يسبب الإسهال الدموي والتهاب القولون وتدمير الأنسجة.

اعراض الاميبا

اعراض الاميبا

تبدأ الأعراض في الظهور بعد أسبوع إلى أربعة أسابيع من الإصابة بالطفيل. وتشمل اعراض الاميبا المبكرة:

  • الإسهال.
  • تسنجات البطن.
  • تقلصات في المعدة.

بمجرد أن يخترق الطفيليات جدران الأمعاء، يتمكنوا من دخول مجرى الدم وإصابة الأعضاء الداخلية، وبمعنى آخر أنها يمكن أن تصيب الكبد أو القلب أو الرئتين أو المخ أو الأعضاء الأخرى.

وتشمل الأعراض بعد إصابة الأعضاء الداخلية ما يلي:

  1. الخراجات.
  2. الالتهابات.
  3. المرض الشديد.
  4. الوفاة.

وإذا اخترق طفيل الأميبا بطانة الأمعاء، يمكن أن يسبب داء الزحار الأميبي. الزحار الأميبي هو شكل أكثر خطورة من داء الأميبا نفسه.

  • ويسبب ظهور بعض الأعراض الحادة من الإسهال المائي والدموي، وتقلصات شديدة في المعدة.
إقرأ أيضا  أسباب نزيف المخ المتسببة في وفاة ممثل مصري

يعتبر الكبد هو من الأعضاء الشائعة للإصابة من قبل الأميبا. وتشمل أعراض مرض الكبد الأميبي:

  1. الحمى.
  2. الألم في الجزء العلوي الأيمن من البطن.

اقرأ أيضًا:

التشخيص

يقوم الطبيب بتشخيص الأميبا من خلال بعض الاختبارات التشخيصية، مثل:

  • تحليل البراز: للتحقق من وجود الطفيليات.
  • الموجات فوق الصوتية.
  • الأشعة المقطعية: للتحقق من وجود آفات على الكبد.
  • تنظير القولون: للتحقق من وجود الطفيل في الأمعاء الغليظة أو القولون.

علاج الأميبا

يعتمد علاج الأميبا البسيطة أو الخفيفة بشكل أساسي من تناول حبوب الفلاجيل (مطهر معوي) لمدة 10 أيام. وقد يصف الطبيب أيضًا دواء ضد الغثيان إذا كان المريض يعاني من الغثيان أو القئ.

أما إذا وصل الطفيل واخترق أنسجة الأمعاء ، فلا يعتمد العلاج على تناول الفلاجيل فقط، بل يجب أن يعالج أيضًا أي ضرر يلحق بأعضائك المصابة. وقد يوصي الطبيب بالجراحة.

داء الأميبا من الأمراض المعدية التي تستجيب بشكل جيد للعلاج ويجب أن تختفي الإصابة في غضون أسبوعين تقريبًا. إذا ترك داء الأميبا دون علاج، فقد يكون مميتًا، ولذلك يجب الاهتمام بتلقي التشخيص والعلاج المناسب.

الوقاية

يمكنك الوقاية من الإصابة بداء الأميبا من خلال اتباع هذه النصائح:

  1. غسل اليدي جيدًا بالماء والصابون بعد استخدام الحمام وقبل تناول الطعام.
  2. غسل الفواكه والخضراوات جيدًا قبل تناولها.
  3. تجنب تناول الفاكهة أو الخضراوات إلا بعد غسلها جيدًا وتقشيرها.
  4. تجنب مكعبات الثلج في مطاعم الوجبات السريعة.
  5. تجنب تناول منتجات الألبان والحليب غير المبسترة.
  6. تجنب الطعام الذي يبيعه الباعة الجائلين.

الأميبا من الأمراض المعدية التي تصيب العديد من الأشخاص بسبب تناول الطعام الملوث بالطفيلي. ويمكن الوقاية منها من خلال غسل الخضراوات والفواكه جيدًا قبل تناولها.

إقرأ أيضا  كيف يمكنك علاج الصدفية؟ وأشهر العلاجات المستخدمة

المصدر

149 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x