أنف وأذن وحنجرةباطنة وجهاز هضميصحة وطب

كل ما تريد معرفته عن صعوبة البلع (عسر البلع) وعلاجه

صعوبة البلع هي عدم القدرة على ابتلاع الأطعمة أو السوائل بسهولة. وقد تكون هذه الحالة مؤقتة وتختفي من تلقاء نفسها. تعرف معنا على أسباب صعوبة البلع وعلاجها.

أسباب صعوبة البلع

هناك 50 زوجًا من العضلات والأعصاب المستخدمة لمساعدتك على البلع. ولذلك هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى صعوبة البلع، مثل:

  1. ارتجاع المريء: تحدث بسبب ارتجاع حمض المعدة من المعدة إلى المريء، مما يتسبب في أعراض مثل حرقة المعدة وآلام المعدة والتجشؤ. 
  2. الحموضة: الحموضة هي إحساس حارق في الصدر ويسبب الشعور بطعم مر في الحلق أو الفم.
  3. التهاب لسان المزمار: ويشير إلى التهاب لسان المزمار، وهي من الحالات التي تهدد الحياة. 
  4. تضخم الغدة الدرقية.
  5. التهاب المريء.
  6. سرطان المريء: يحدث سرطان المريء عندما يتكون ورم خبيث (سرطاني) في بطانة المريء، مما قد يسبب صعوبة في البلع.
  7. سرطان المعدة: يحدث سرطان المعدة عندما تتشكل الخلايا السرطانية في بطانة المعدة. نظرًا لصعوبة اكتشافه، غالبًا لا يتم تشخيصه إلا في الحالات المتأخرة. 
  8. التهاب المريء الهربسي: يحدث التهاب المريء بسبب نوع فيروس الهربس البسيط. يمكن أن تسبب العدوى بعض آلام الصدر وصعوبة في البلع.
  9. عدوى الهربس البسيط المتكرر: وهو عدوى في منطقة الفم يسببها فيروس الهربس البسيط.
  10. عقيدات الغدة الدرقية: عقيدة الغدة الدرقية عبارة عن كتلة يمكن أن تتطور في الغدة الدرقية، يمكن أن تكون صلبة أو مليئة بالسوائل. ويمكن أن تظهر عقيدة واحدة أو مجموعة من العقيدات.
  11. لدغات الثعابين: يجب دائمًا التعامل مع لدغة ثعبان سام كحالة طبية طارئة. حتى لدغة ثعبان غير سام يمكن أن تؤدي إلى رد فعل تحسسي أو عدوى.
صعوبة البلع

أنواع عسر البلع

هناك العديد من أنواع عسر البلع:

عسر البلع الفموي البلعومي

يحدث عسر البلع الفموي بسبب اضطرابات في الأعصاب والعضلات في الحلق. تضعف هذه الاضطرابات عضلات الحلق، مما يجعل من الصعب على الشخص البلع دون التعرض إلى الاختناق.

أسباب عسر البلع الفموي 

غالبًا ما تكون الأسباب اضطرابات الجهاز العصبي، مثل:

  • التصلب المتعدد.
  • مرض الشلل الرعاش.
  • تلف الأعصاب بعد الجراحة أو العلاج الإشعاعي.
  • متلازمة ما بعد شلل الأطفال.
  • سرطان المريء وسرطان الرأس أو الرقبة.
  • انسداد في الحلق أو البلعوم أو الجيوب البلعومية التي تجمع الطعام.

عسر البلع المريئي

عسر البلع المريئي هو الشعور بأن شيئًا ما عالق في حلقك. ويحدث بسبب:

  1. تشنجات في المريء السفلي: مثل التشنجات المنتشرة أو عدم قدرة العضلة العاصرة للمريء على الاسترخاء.
  2. ضيق في المريء السفلي.
  3. وجود الأجسام الغريبة في المريء أو الحلق.
  4. تورم أو تضيق المريء بسبب التهاب أو ارتجاع المريء.
  5. التهاب المريء.

أعراض صعوبة البلع

تشمل أعراض عسر البلع:

  • سيلان اللعاب.
  • خشونة الصوت. 
  • فقدان الوزن غير المتوقع.
  • حرقة في المعدة.
  • السعال أو الاختناق عند البلع.
  • ألم عند البلع.
  • صعوبة مضغ الأطعمة الصلبة.

قد تؤدي هذه الأعراض إلى تجنب الشخص تناول الطعام أو فقدان الشهية.

الأطفال الذين يجدون صعوبة في البلع عند تناول الطعام يمكنهم:

  • رفض تناول بعض الأطعمة.
  • تسرب الطعام أو السوائل من أفواههم.
  • التقيؤ. 
  • صعوبة في التنفس عند تناول الطعام.
  • فقدان الوزن.

المضاعفات

قد يؤدي عسر البلع إلى بعض المضاعفات، مثل:

  • سوء التغذية والجفاف. 
  • التهابات الجهاز التنفسي والالتهاب الرئوي التنفسي. 
  • الوفاة إذا لم يتم علاجها.

التشخيص

يقوم الطبيب بفحص الفم والحلق للتحقق من وجود تشوهات أو تورم. وقد يجري الطبيب ببعض الاختبار التشخيصية، مثل:

  • أشعة الباريوم السينية: تستخدم للتحقق من المريء.
  • المنظار.
  • قياس ضغط عضلات الحلق: للتحقق من ضغط عضلات الحلق عند البلع. سيقوم الطبيب بإدخال أنبوب في المريء لقياس ضغط العضلات عندما تنقبض.
  • الأشعة المقطعية.
  • الرنين المغناطيسي.

علاج صعوبة البلع

قد يوصي الطبيب بالآتي:

  • تعديل النظام الغذائي بتناول الأطعمة اللينة.
  • تناول الطعام ببطء.
  • علاج ارتجاع المريء إن وجد.
  • تمدد المريء لتوسيع المريء: خلال هذا الإجراء، يتم وضع بالون صغير في المريء لتوسيعه، ثم يتم إزالة البالون.
  • الجراحة لإزالة النسيج الندبي إن وجد.

على الرغم من أنه لا يمكن الوقاية من عسر البلع، ولكن يمكنك تقليل الإصابة من خلال تناول الطعام ببطء ومضغ الطعام جيدًا.

المصدر

Mona Hesham

طبيبة حاصلة على أربع لغات، وكاتبة في العديد من التخصصات، الطبية والأسرية والمجتمع والرياضية والتغذية والسياحة.
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى