كل ما تحتاج معرفته عن اضطراب القلق وأسبابه وعلاجه والوقاية منه

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 11 مارس 2020
كل ما تحتاج معرفته عن اضطراب القلق وأسبابه وعلاجه والوقاية منه

القلق Anxiety هو استجابة جسمك الطبيعية للتوتر، شعور طبيعي بالخوف بشأن المستقبل. أو عند تجربة عمل جديد أو إلقاء خطاب أمام العديد من الناس. مشاعر القلق هنا هي استجابة طبيعية وقتية تنتهي بانتهاء الموقف وسبب التوتر.

لكن إذا كانت هذه المشاعر شديدة أو تدوم أكثر من ستة أشهر وتؤثر على حياتك اليومية والعملية والصحية، فقد تكون مصابًا باضطراب القلق. من أكثر الاضطرابات ضررًا على الجسم.

اضطراب القلق

اضطراب القلق هو الشكل الأكثر شيوعًا للاضطراب العاطفي ويمكن أن تؤثر على أي شخص في أي عمر. وفقًا لجمعية الطب النفسي الأمريكية، فإن النساء أكثر عرضة من الرجال للإصابة باضطراب القلق.

في حالة اضطراب القلق يكون الشعور بالخوف مستمر، ويكثر التفكير في الأفكار السلبية لدرجة أنه يؤثر على حياتك اليومية والعملية والاجتماعية.

أنواع اضطراب القلق

القلق هو جزء رئيسي من عدة اضطرابات مختلفة التي تشمل:

  • اضطرابات الهلع Panic attack: تعاني من نوبات الهلع المتكررة في أوقات غير متوقعة.
  • الرهاب (الفوبيا): الخوف المفرط من حيوان معين أو موقف أو نشاط معين.
  • اضطراب القلق الاجتماعي: الخوف الشديد من الحكم عليه من قبل الآخرين في المواقف الاجتماعية.
  • اضطراب الوسواس القهري: تكرار الأفكار غير المنطقية التي تؤدي إلى أداء سلوكيات محددة ومتكررة.
  • اضطراب قلق الانفصال: الخوف من الابتعاد عن المنزل أو أحبائهم.
  • اضطراب القلق المرضي: القلق الغير مبرر على صحتك.
  • اضطراب ما بعد الصدمة: القلق بعد حدوث صدمة.
إقرأ أيضا  العلاجات المختلفة لعلاج فرط التصبغ

أسباب القلق

  • لم يتأكد الأطباء من السبب الدقيق للقلق.
  • لكن رجح أن السبب مجموعة من العوامل، وتشمل العوامل الوراثية والبيئية، وكذلك كيمياء الدماغ.
  • ويعتقد الباحثون أن مناطق الدماغ المسؤولة عن السيطرة على الخوف قد تتأثر.
اضطراب القلق

الأعراض

الشعور بالقلق يختلف تبعا للشخص الذي يعاني منه. قد تشعر البعض بأعراض بسيطة وقد تشعر وكأنه انفصل عن العالم الخارجي المحيط.

تشمل أعراض القلق العام:

  • الكوابيس.
  • نوبات الهلع.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • زيادة معدل التنفس أو ضيق في التنفس.
  • الأرق، وصعوبة في النوم.
  • شعور بالإغماء أو بالدوار.
  • الخوف.

ليس بالضرورة أن يشعر المصاب لكل هذه الأعراض، يمكن لبعض الأعراض فقط في الظهور. لكن هناك بعض الأعراض التي يجب عليك الذهاب فورًا مثل الاكتئاب والأرق وزيادة نوبات الهلع.

التشخيص

لا يوجد اختبار واحد يؤكد تشخيص القلق. يتطلب التشخيص عملية طويلة من الفحوصات البدنية (اختبارات الدم والبول) وتقييمات الصحة العقلية والاستبيانات النفسية، وبعض الاختبارات النفسية لتقييم مستوى القلق الذي تعاني منه.

العلاج

بالنسبة لبعض المصابين، العلاج الطبي الدوائي ليس ضروريًا. قد يفيد تغييرات نمط الحياة كافية للحد من الأعراض وتخفيف القلق.

أما بالنسبة للحالات المعتدلة إلى الشديدة ينقسم علاج القلق إلى قسمين:

  • العلاج النفسي: يفيد في تعلم تقنيات مفيدة للتخلص من الإجهاد والتوتر وتخفيف الأعراض عند ظهورها.
  • الأدوية: قد يوصي الطبيب بتناول مضادات الاكتئاب والمهدئات، هي تعمل على تحقيق التوازن بين كيمياء الدماغ، ومنع نوبات القلق، وتجنب أعراض الاضطراب.

العلاج الطبيعي والمنزلي لعلاج الأرق

قد تكون تغييرات نمط الحياة وسيلة فعالة لتخفيف بعض التوتر والقلق الذي تواجهه يومًا. تشمل هذه العلاجات:

  • الحصول على قسط كاف من النوم.
  • ممارسة تمارين التأمل.
  • ممارسة التمارين الرياضية مرتين أسبوعيًا على الأقل.
  • تناول نظام غذائي صحي.
  • تجنب التدخين.
  • تقليل شرب الكافيين.
إقرأ أيضا  زوسين كبسول Zocin capsule حبوب أزيثرومايسين مضاد حيوي لحب الشباب

تأثير القلق على الاكتئاب

إذا كنت تعاني من اضطراب القلق، فقد تصاب بالاكتئاب أيضًا. على الرغم من أن القلق والاكتئاب يمكن أن يحدث بشكل منفصل عن بعضهم. ولكنها يتقاربان في نقطةِِ ما.

يمكن أن يكون القلق أحد أعراض الاكتئاب الشديد. ويمكن أن تتسبب أعراض الاكتئاب في الإصابة باضطراب القلق.

ويتشارك علاج كلتا الحالتين من ناحية العلاج النفسي ومجموعات الدعم والأدوية وتغيير نمط الحياة اليومية.

اختلاف القلق عن التوتر

التوتر والقلق وجهان لعملة واحدة والسبب الرئيسي لهم هو الإجهاد. قد يكون القلق رد فعل على الإجهاد، ولكن قد يحدث بدون ضغوط أو أسباب واضحة.

القلق والتوتر يسببان أعراضًا بدنية ونفسية عديدة، وتشمل هذه الأعراض:

  • الصداع.
  • ألم المعدة.
  • زيادة ضربات القلب.
  • التعرق الغزير.
  • دوخة أو الإغماء.
  • سرعة التنفس.
  • الأرق.
  • العصبية.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • الغضب غير المبرر والعقلاني.

يمكن أن يوفر لك القلق أو التوتر حافز لإنجاز المهمة أو التحدي الذي أمامك. لكن إذا أصبحت المشاعر مستمرة لفترة طويلة، وبدأت في التدخل في حياتك اليومية. في هذه الحالة يجب الحصول على استشارة الطبيب والعلاج فورًا، للتخلص من هذه المشاعر السلبية التي تواجهك.

اضطراب القلق عند الأطفال

القلق عند الأطفال أمر طبيعي وشائع لسوء الحظ. في الواقع واحد من كل ثمانية أطفال سيشعرون بالقلق، ولكن عندما يكبر الأطفال ويتعلمون من آبائهم وأصدقائهم تطوير المهارات اللازمة لتهدئة أنفسهم والتعامل مع مشاعر القلق.

ولكن قد يتحول إلى اضطراب القلق عند الأطفال، وتشمل الأعراض:

  • العزلة وتجنب التفاعل مع الآخرين.
  • الغضب.
  • الأرق.
  • الخوف.
  • اضطرابات الشهية.
اضطراب القلق

اضطراب القلق عند المراهقين

تتعدد مسببات القلق عند المراهقين. مثل ضغط الاختبارات للجامعة والمذاكرة وتحقيق أحلامهم. قد يصاب البعض منهم باضطراب القلق الشديد للأسف.

إقرأ أيضا  كل ما تريد معرفته عن التهاب المرارة

تشمل أعراض القلق لدى المراهقين:

  • العصبية
  • الخجل الزائد.
  • زيادة العزلة.
  • ضعف وتراجع الأداء في المدرسة.
  • البعض قد يصاب بالإدمان لسوء الحظ.

العلاجات الأكثر شيوعًا للقلق لدى المراهقين هي العلاج بالتحدث والأدوية. تساعد هذه العلاجات أيضًا في معالجة أعراض الاكتئاب إن وجد.

بعض الأطعمة التي تعالج القلق

تشير بعض الأبحاث إلى أن الأطعمة التي تتناولها قد يكون لها تأثير مفيد على عقلك، وتساعدك على التخلص من التوتر. وتشمل هذه الأطعمة:

يمكن علاج اضطرابات القلق بالأدوية أو العلاج النفسي أو كليهما. بعض الأشخاص يمكنهم تجنب القلق والتخلص منه فقط بتغيير روتين الحياة لديهم مثل السفر لدولة جديدة، أو المشي قليلاً في مكان مفتوح أو بجوار الزهور.

الحياة اليومية مليئة بالضغوطات التي قد تواجهها، تعلم أن تجعلها حافز لك للنجاح في حياتك ونمو شخصيتك، بدلاً من أن تكون سبب يؤثر على صحتك وحياتك اليومية.

المصدر

436 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x