كم عدد السعرات الحرارية التي تحرقها عند ممارسة السباحة؟

كتابة: Mona Hesham - آخر تحديث: 24 سبتمبر 2021
كم عدد السعرات الحرارية التي تحرقها عند ممارسة السباحة؟

السباحة ليست مجرد نشاط صيفي ممتع. تعتبر رياضة السباحة من الأنشطة المفيدة للقلب والعضلات وفقدان الوزن أيضًا. وكما هو الحال مع جميع أشكال التمارين الرياضية، فإن موازنة الأنشطة الرياضية مع النظام الغذائي الصحيح أمر بالغ الأهمية لفقدان الوزن والحصول على جسم صحي.

كيف يتم حرق السعرات الحرارية

يُعرف المعدل الذي يحرق به الجسم السعرات الحرارية للحصول على الطاقة بعملية التمثيل الغذائي. عند ممارسة الرياضة، يزداد التمثيل الغذائي لديك. يعتمد مقدار تأثير هذا ومدة استمراره على مجموعة متنوعة من العوامل بما في ذلك:

  • النوع.
  • تكوين الجسم.
  • النشاط الرياضي الذي تقوم به.

توصلت الدراس إلى أن الشخص الذي يبلغ وزنه 150 رطلاً يحرق ما يقرب من 400 سعر حراري أثناء السباحة لمدة ساعة واحدة بوتيرة معتدلة و 700 سعرة حرارية إذا زاد نشاطه الرياضي. ولكن يجب أن تنتبه أن هذه الأرقام لا تنطبق على الجميع.

كما أن عدد السعرات الحرارية التي تحرقها أثناء السباحة يعتمد على عوامل تشمل:

  • المدة الزمنية.
  • الشدة.
  • ضربة السباحة.
  • الوزن.
  • الكفاءة أثناء السباحة.
رياضة السباحة

ما هي أنواع السباحة التي تحرق معظم السعرات الحرارية؟

يتم حرق المزيد من السعرات الحرارية عندما تسبح بشكل أسرع وتقطع مسافة أكبر. أسرع ضربة سباحة، والتي تعرف باسم السباحة الحرة، لديها القدرة على حرق أكبر قدر من السعرات الحرارية. لكن هذا لا يعني أنه يجب عليك اختيار السباحة الحرة في كل مرة تدخل فيها إلى المسبح.

يعتمد عدد السعرات الحرارية التي تحرقها على المدة والتكرار. إذا كنت تفضل سباحة الصدر على السباحة الحرة، فقد تسبح لفترة أطول. قد تكون أيضًا أكثر اتساقًا وتحرق المزيد من السعرات الحرارية.

إقرأ أيضا  أفضل التمارين الرياضية الفعالة لحرق الدهون وإنقاص الوزن

لذا نقترح عليك القيام بما تريد القيام به من أنواع السباحة على أساس ثابت؛ ثم قم بخلط أيضًا ضرباتك لتمرين معظم العضلات وتجعل الأشياء ممتعة.

الطريقة الصحيحة لممارسة تدريب السباحة

عند بدء أي برنامج تمرين رياضي، من المفيد معرفة أفضل الممارسات للحفاظ على نظامك التدريبى أمن وسليم.

عندما تبدأ السباحة، قم بزيادة مدة التدريب بالتدريج. عندما تفعل الكثير في وقت مبكر جدًا (في البداية)، يزداد خطر إصابتك بالعديد من الإصابات، على الرغم من أن السباحة رياضة غير مؤثرة.

ابدأ بممارسة السباحة مرة إلى ثلاث مرات في الأسبوع، لمدة 10 إلى 30 دقيقة لكل منهما. وفي كل أسبوع، قم بإضافة 5 دقائق أخرى لزيادة مدة التدريب.

كما أنه من المهم الحصول على قسط من الراحة كلما احتجته. في البداية، قد تسبح في لفة، وتأخذ قسطًا من الراحة، وتسبح في دورة أخرى، وتستمر في هذا النمط طوال التمرين.

اقرأ أيضًا:

النظام الغذائي للسباحين

إذا كان هدفك هو فقدان الوزن، فسترغب في تقليل نسبة السعرات الحرارية ولكن يجب الحصول علي سعرات حرارية تمنحك طاقة كافية للقيام بتدريباتك. يوصي العلماء بتناول الأطعمة قبل ما لا يقل عن 30 دقيقة قبل أى تمرين يستمر أكثر من ساعة.

الكربوهيدرات هي مصدر الطاقة الذي تفضله الأجسام. لذلك يجب عليك تناول الطعام بعد فترة وجيزة من التمرين. ومن الأفضل تناول القليل من البروتين الخالي من الدهون وكمية صغيرة من الكربوهيدرات عالية الجودة.

سواء قررت أن تجرب السباحة لممارسة الرياضة أو لفقدان الوزن، فمن الأفضل أن تبدأ ببطء. إذا قمت بزيادة كثافة السباحة ووتيرتها تدريجيًا، فسوف تقلل من خطر الإصابة.

إقرأ أيضا  أخطاء في تمرين الصدر قد تؤدي إلى اعتزال كمال الأجسام | بالصور

من المهم أيضًا العثور على نوع سباحة تستمتع بها حتى تظل منشغلاً، مما يقودك إلى السباحة لفترة أطول وفي كثير من الأحيان. والتأكد من تناول ما يكفي من الأطعمة الصحيحة يمكن أن يؤدي إلى نقص في السعرات الحرارية مع التأكد أيضًا من أن لديك طاقة كافية لممارسة التمارين.

المصدر

134 مشاهدة
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
نحب أن نسمع منكم، أضف تعليقك.x
()
x